جوهرة التغير السماوية 557

الفصل 557

[برعاية مجهول]

*Sou*

[لا مزيد]

نحو المحادثات والمفاوضات القادمة ، لم يكن تشو وي تشينغ قلقًا للغاية. بدعم من إمبراطورية تشونغ تيان ، بالإضافة إلى الفوائد التي يمكن أن يجلبوها إلى إمبراطورية فاي لي ، كان واثقًا من أن هذه الزيارة الدبلوماسية لإمبراطورية فاي لي يمكن أن تكون ناجحة فقط. الشيء الوحيد الذي كان عليهم القتال من أجله هو بالضبط مقدار الدعم الذي يمكن أن يكسبوه من إمبراطورية فاي لي.

انتهت للتو حروب الحدود. نظرًا لحقيقة أن منطقة تشونغ تيان الشمالية الغربية قد استوعبت قدرًا كبيرًا من قوات إمبراطورية وانشو لهذا العام ، فإن حدود إمبراطورية فاي لي كانت أقل ضغطًا بكثير من المعتاد.

امبراطورية فاي لي.

جلست كاي كاي على مقعدها في المكتب الرئيسي لأكاديمية العائلة الملكية العسكرية فاي لي ، متكئة على ظهرها بجبين مجعد حيث كانت تائهة في التفكير. على مكتبها ، كان هناك ملف. تم تصنيفها على أنه سري للغاية ، ولم يكن بإمكانها الوصول إليها إلا من المستوى الأعلى في إمبراطورية فاي لي. إذا لم تكن كاي كاي تتمتع بمكانة الأميرة ، فإن منصبها كنائب قائد الجيوش لم يسمح لها بالوصول إلى هذا الملف بهذه السرعة.

“إمبراطورية القوس السماوي قادمة في زيارة دبلوماسية … الأميرة ديفويا؟” تمتمت كاي كاي لنفسها. لقد شعرت بشيء ما حول كل هذا. بعد كل شيء ، تم تدمير إمبراطورية القوس السماوي لبعض الوقت. خلال هذه الفترة ، تلقت إمبراطورية فاي لي أخبارًا عن بعض الجيوب الصغيرة للمقاومة والتمردات ، ولكن تم قمعهم بسرعة من قبل إمبراطورية كاليس بمساعدة إمبراطورية باي دا. ومع ذلك ، كانوا يرسلون مبعوثًا من إمبراطورية تشونغ تيان الآن ، كيف لا تتفاجأ إمبراطورية فاي لي؟

هل يمكن أن يكون لإمبراطورية القوس السماوي قوة خفية في إمبراطورية تشونغ تيان؟ لكنهم لم يسمعوا بأي تلميح عن مثل هذه الأخبار من قبل!

لم يكن من المستغرب أن كاي كاي كانت لديها مثل هذه الشكوك. بعد كل شيء ، كانت إمبراطورية القوس السماوي إمبراطورية صغيرة جدًا ، فكيف يمكنها جذب انتباه إمبراطورية تشونغ تيان؟ ومع ذلك ، كانت هذه رسالة تم إرسالها من القنوات الرسمية لإمبراطورية تشونغ تيان ، حتى أنها ذهبت إلى حد بعيد للإشارة إلى أنها تدعم إمبراطورية القوس السماوي بالكامل.

إذا كان على المرء أن يفكر في العلاقة السابقة بين إمبراطورية القوس السماوي وإمبراطورية فاي لي ، فسيكون ذلك بمثابة دولة تابعة. بالمقارنة ، على الرغم من أن إمبراطورية فاي لي لم تكن ولاية تابعة لإمبراطورية تشونغ تيان ، إلا أنها كانت لا تزال تعتمد بشكل كبير على إمبراطورية تشونغ تيان في أشياء كثيرة. على هذا النحو ، على الرغم من أن إمبراطورية فاي لي كانت إمبراطورية قوية جدًا ، إلا أنه لا يزال يتعين عليهم إيلاء أهمية كبيرة للرسائل الرسمية والتشكيلات لإمبراطورية تشونغ تيان.

بعد الكثير من المناقشات حول المستويات العليا لإمبراطورية فاي لي ، كان القرار النهائي للأميرة كاي كاي ، التي تمثل نائب قائد جيش فاي لي ، لتكون مسؤولة عن استقبال الطرف الدبلوماسي. بالنسبة لحجم الاستقبال ، سيكون وفقًا للاتجاه السابق تجاه إمبراطورية القوس السماوي. على الرغم من أنهم كانوا بحاجة إلى إعطاء وجه إمبراطورية تشونغ تيان ، إلا أنهم لم يتخذوا قرارًا نهائيًا بشأن هذه الزيارة الدبلوماسية الحالية. بعد كل شيء ، لم تكن إمبراطورية فيي لي واضحة للغاية بشأن موضوع الزيارة. وصفت الرسالة من إمبراطورية تشونغ تيان بشكل غامض فقط أنهم كانوا يأملون في أن تساعد إمبراطورية فاي لي في مساعدة ودعم إمبراطورية القوس السماوي في استعادة وطنهم.

بعد الكثير من النقاش ، قررت إمبراطورية فاي لي أنه إلى جانب إرسال القوات ، سيكون لكاي كاي الكلمة الأخيرة بشأن مقدار المساعدات الأخرى التي قدموها. أما بالنسبة للمبلغ الفعلي ، فسيتعين عليهم الانتظار ليروا كيف كان شكل الطرف الدبلوماسي وكيف سارت المناقشة.

فجأة ، ظهر اسم فجأة في ذهن كاي كاي. “تشو وي تشينغ؟” هتفت كاي كاي فجأة عندما هرب الاسم من شفتيها.

في تلك اللحظة ، سمع صوت كسول من خارج مكتبها. “هل فكرت أيضًا في هذا الشقي؟”

دفعت شخصية طويلة الباب ودخلت. مع هوية كاي كاي ومكانتها وموقعها ، كان من المستحيل تقريبًا العثور على شخص يدخل مكتبها دون أن يطرق الباب. ومع ذلك ، فإن هذا الشاب الذي كان يرتدي زيًا أسود يتجول بشكل عرضي ، كما لو كان يسير في منزله. ومع ذلك ، لم تُظهر كاي كاي أي علامة على الانزعاج أو الغضب.

عند رؤيته ، ابتسمت كاي كاي ابتسامة جميلة ، واقفة وتمشي إلى مقدمة مكتبها ، متكئة عليه وهي تقول: “من الجيد أنك هنا ، في الوقت المناسب. تعال وساعدني في تحليل هذا. هل يمكن حقًا أن يكون الشقي تشو وي تشينغ قد أثار شيئًا ما؟ “

أومأ الشاب برأسه ، وابتسامة خافتة على وجهه كما قال: “إذا لم أكن قد خمنت بشكل خاطئ ، يجب أن يكون ذلك الوغد الصغير. إذا كنت مكانك ، فيجب عليك هذه المرة استخدام أعلى استقبال لاستلام إمبراطورية القوس السماوي … “

“أوهه؟ لماذا هذا؟ فقط بسبب تشو وي تشينغ…؟ ” نظرت كاي كاي إلى الشاب الأسود بفضول. “السبب الوحيد الذي فكرت به هو أن ديفويا قد أحضرته سابقًا … ماذا عنك؟ كيف خمنت أن هذه المرة هذه الزيارة الدبلوماسية تجعله في الخلفية؟ “

ابتسم الشاب الأسود وقال: “لدي دليل حقيقي”.

“هل تعتقد حقًا أن حفل تشو وي تشينغ المنفرد لا يضمن مثل هذا الحفل الترحيبي؟ إذا كنت تعتقدي ذلك حقًا ، فيجب أن أخبرك أنك مخطئ جدًا. حتى لو لم يكن هناك حزب دبلوماسي ، وفقط تشو وي تشينغ يزور وحده ، من أجل إمبراطورية فاي لي ، أوصي بأن ترحبي به بأعلى درجات التكريم الممكنة ، لإصلاح العلاقات الممزقة منذ مغادرته فاي لي إمبراطورية. “

“مينغ يو ، هذا ليس مثل نفسك المتعجرفة المعتادة! إنها حقًا المرة الأولى التي أسمع فيها أنك تحترم أي شخص بهذا التقدير العالي. علاوة على ذلك ، إذا كنت لا أتذكر بشكل خاطئ ، فقد قابلت تشو وي تشينغ مرة واحدة على حق شخصيًا؟ ” على الرغم من أن كاي كاي كانت مندهشة إلى حد ما ، إلا أن خطابها كان لا يزال أنيقًا ومتوازنًا.

كان الرجل الذي يقف أمامها هو جنرال فاي لي الإلهي الشهير ، أو حتى سيئ السمعة ، بعد أن عاد لتوه من الخطوط الأمامية على حروبهم الحدودية مع إمبراطورية وانشو ، مما قاد إمبراطورية فاي لي إلى النصر مرة أخرى.

كل هذه السنوات ، حقق مينغ يو العديد من الانتصارات والجوائز العسكرية ، وقد ترقى الآن إلى رتبة لواء. في جيش فاي لي ، كانت رتبته ومكانته لا تتزعزع. في مواجهة مثل هؤلاء الأعداء الأقوياء مثل إمبراطورية وانشو ، حتى لو تعرض دائمًا للرقابة والانتقاد بسبب الأساليب التي استخدمها ، فإن مثل هذا العبقري العسكري مثله لا يمكن أن يظل غير مستخدم إلا إذا كانت العائلة الملكية فاي لي عبارة عن حمقى.

عند النظر إلى كاي كاي ، تنهد مينغ يو قائلاً: “إذا لم أحصل على أخبار من مصادر موثوقة ، فلن أكون راغبًا أيضًا في تصديق أن تشو وي تشينغ سينمو بالفعل بقوة في مثل هذه الفترة القصيرة من هذه السنوات القليلة. كل ما يمكنني قوله هو سطر واحد بسيط ، لكن هذا يجب أن يكون كافياً لكي تدركي لماذا أحمله في مثل هذا التقدير العالي. تشو وي تشينغ لديه قوة من مرحلة الإمبراطور السماوي تدعمه … “

“ماذا؟” لم تستطع كاي كاي إلا أن تصرخ بصدمة ، فقد اختفت رشاقتها المعتادة واتزانها في تلك اللحظة عندما كانت تحدق في مينغ يو في مفاجأة. كان صوتها يرتجف تقريبًا وهي تقول: “هل أنت واثق مما تقول؟ كيف يمكن أن يكون لـ تشو وي تشينغ قوة إمبراطور سماوي خلفه؟ “

ابتسم مينغ يو وقال: “ليس هذا هو الشيء الوحيد. هل ما زلت تتذكر أن شانغوان بينغ اير الذي دخلت الأكاديمية معه؟ تلك الفتاة الصغيرة لديها خلفية غير عادية بعد كل شيء … إنها في الواقع الابنة الثالثة المفقودة منذ فترة طويلة للقصر قبة السماء السيد الثاني شانغوان تيان يو! أنت وأنا نعرف جيدًا علاقتها بـ تشو وي تشينغ … ولا شك في أن دعم الإمبراطورية تشونغ تيان ، أو حتى قصر قبة السماء ، لـ تشو وي تشينغ يمكن أن ينشأ من هذا. “

أخبار مينغ يو ، ناهيك عن كاي كاي ، كانت حقًا أخبارًا ذات أهمية قصوى لإمبراطورية فاي لي بأكملها. في تلك اللحظة ، تغير تعبير كاي كاي عدة مرات. لقد فهمت أن خططهم لاستقبال حزب إمبراطورية القوس السماوي الدبلوماسي يجب تغييره بشكل جذري.

“لماذا لم تبلغ عن ذلك عن هيكل القيادة؟” نظرت كاي كاي إلى مينغ يو ، تلميح من اللوم في عينيها.

تابع مينغ يو شفتيه ، وخطو خطوة للأمام وأمسك يدي كاي كاي ، وسحبها إلى أحضانه. “لماذا يجب أن أبلغ عن ذلك؟ لولا حقيقة أنك أخبرتني بذلك ، فهل كنت أعرف حتى عن هذا الحزب الدبلوماسي؟ يا له من هراء جنرال فاي لي الإلهي … في نظر عائلتك المالكة ، أنا مجرد كلب مفيد حاليًا “.

تجمد وجه كاي كاي ، لكنها سمحت له بمواصلة معانقتها. ظهرت نظرة اعتذارية في عينيها وهي تقول بهدوء: “أنا آسف مينغ يو … كما تعلم ، نحن أيضًا نتعرض لضغط كبير. أسلوبك القتالي فريد للغاية … ولا يمكن للجميع قبوله “.

قال مينغ يو بشكل سلبي: “كفى ، ألا أعرف ما يكفي عما تعتقده عائلتك المالكة عني؟ إذا كانوا يولون حقًا أي أهمية لي ، فقد سمحوا لي بالفعل بالزواج منك. هل ما زلت مضطرًا إلى الانتظار حتى اليوم لتظل غير متزوج في سن الأربعين؟ لا نحتاج إلى مناقشة هذا الأمر أكثر … كما أخبرتك ذات مرة … إذا اضطررت يومًا ما إلى مغادرة إمبراطورية فاي لي فجأة ، فلا تتفاجأي كثيرًا “.

سحبت كاي كاي نفسًا عميقًا ، وفجأة عانقت مينغ يو بكل قوتها. بنبرة خافتة ، توسلت: “لا ، لن أتركك تذهب. من أجلي ، ألا يمكنك البقاء من فضلك؟ “

تنهد مينغ يو بهدوء وقال: “… لولاك ، لكنت قد غادرت بالفعل منذ وقت طويل. لم أخفي خلفيتي عنك أبدًا … لأنني أثق بك. ومع ذلك ، فأنت تنتمي بعد كل شيء إلى العائلة المالكة ، وهناك الكثير من الأشياء التي لا يمكنك تركها. يمكنك إخفاء خلفيتي ، ولكن عندما تواجه خيارًا لمصلحة العائلة المالكة ، فلن تقف بجانبي في النهاية “.

صمتت كاي كاي. كانت تعرف أن ما قاله مينغ يو كان صحيحًا. كان أحد الجانبين هو الرجل الذي تحبه … والآخر كان عائلتها ، وطنها ، إمبراطوريتها … كان من الصعب عليها حقًا اتخاذ أي خيار.

“سأستمع إلى اقتراحك وأتعامل مع الطرف الدبلوماسي لإمبراطورية القوس السماوي بأهمية قصوى. هل لديك أي أخبار أخرى حول تشو وي تشينغ؟ سأضطر إلى الإبلاغ لأعلى أنه يحظى بدعم شانغوان تيان يو من قصر قبة السماء “.

ضحك مينغ يو فجأة ، مبتعدًا قليلاً عن كاي كاي. “هل تعتقد حقًا أن مركز القوة في مرحلة الإمبراطور السماوي الذي كنت أشير إليه سابقًا كان شانغوان تيان يو؟ كلا، انت مخطئ. إن قصر قبة السماء وإمبراطورية تشونغ تيان يدعمان بالفعل تشو وي تشينغ ، لكن الإمبراطور السماوي الذي يدعم تشو وي تشينغ هو بالفعل شخص آخر “.

“شخص اخر؟” هذه المرة ، وجدت كاي كاي أنه من المستحيل تصديق ذلك. تذكرت ذلك الشاب الصادق الذي كان ماكرًا جدًا … كيف يمكن أن يكون بمثل هذا “الأهمية” الآن؟

أومأ مينغ يو وقال: “أنا لا أحاول إخافتك. هذا الشخص الذي يدعم تشو وي تشينغ … حتى إمبراطورية فاي لي بأكملها لا تستطيع الإساءة إليه. مهما حدث ، لا تحاولي إفساد العلاقة مع إمبراطورية القوس السماوي … وإلا ، لا يمكنك تخمين العواقب الوخيمة المحتملة “.

تحول وجه كاي كاي إلى مشهد مثير للاهتمام بالفعل. “هل … هل تعرف من هو هذا الشخص الذي يقف خلفه حقًا؟”

هز مينغ يو رأسه وقال: “نعم ، أنا أعلم ، لكن لا يمكنني إخبارك. يجب أن تفهمي مصدر الأخبار … “

أمالت كاي كاي رأسها قليلاً وقالت: “شكرًا لإخباري بكل هذا. ومع ذلك ، لماذا أشعر أن قلبك يتركني شيئًا فشيئًا؟ “

نظر إليها مينغ يو بعمق ، نظرة معقدة في عينيه. أخيرًا ، تنهد وقال: “ربما … إمبراطورية فاي لي ليست مناسبة لي حقًا.”

بعد خمسة عشر يومًا. فجراً.

تم فتح البوابة الشرقية لمدينة فاي لي على مصراعيها في الصباح الباكر ، حيث تجمع أكثر من ألف جندي هناك للحفاظ على النظام. تم غسل الشوارع وتطهيرها ، وحاليًا تم ترتيب فرسان العائلة المالكة في تشكيل مثالي ، ويبدو مثيرًا للإعجاب حقًا أثناء تجمعهم هناك.

تحت مظلة المظلات الحريرية ، قادت أميرة فاي لي الملكية، مديرة أكاديمية فاي لي العسكرية ، كاي كاي ، مجموعة من مسؤولي فاي لي يقفون عند البوابة ، ينتظرون شخصيًا لاستقبال الحفلة القادمة.

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: محتوى محمي!!

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط