A Will Eternal 31

ذل

31: ذل!

 

لمع سيف الشاب الهزيل الخشبي بطاقة غريبة ، واندفع مباشرة نحو باي شياوتشون. ومع ذلك ، قبل أن يتمكن من الاقتراب ، رن صوت اصطدام من الجزء الخارجي لدرع باي شياوتشون السميك و ارتد السيف الخشبي منه.

 

بمجرد أن أومضت دروع باي شياوتشون الواقية ، لمعت عيناه وتنفس الصعداء. قام بتصفية حلقه ، وجلس القرفصاء.

 

تبادل الجمهور نظرات مشوشة. لم يكونوا متأكدين حقًا مما سيقولونه ردًا على باي شياوتشون ومستوى دفاعه المتطرف. لقد رأوا أشخاصًا يركزون على الدفاع من قبل ، لكن… لم يروا أبدًا أي شخص يحمي نفسه بهذا القدر.

 

أما بالنسبة لخصمه ، فقد احمر وجهه أولاً ، ثم أصبح شاحبًا. صر على أسنانه ، وأرسل سيفه باتجاه الدروع المتوهجة .

 

رن صوت اصطدام بينما طار السيف مرارًا وتكرارًا ، ولكن في كل مرة ، تم إرساله بعيدًا. أخيرًا ، استنفدت الطاقة الروحية للشاب ، وظهرت نظرة اليأس على وجهه.

 

لقد كان يقاتل في مبارزات لسنوات ، لكن هذه كانت المرة الأولى التي يواجه فيها خصمًا يختبئ مثل سلحفاة في صدفة. ومع ذلك ، لم يكن على استعداد للاستسلام بعد. لقد انضم إلى المنافسة بهدف صريح وهو احتلال المركز الثالث. كان يحدق في باي شياوتشون بعيون محتقنة بالدماء ، صرخ وغضب ، “اخرج من وراء ذلك الدرع!”

 

لم يكن باي شياوتشون خائفًا على الإطلاق من هذا الشاب ، لذلك لم يكن لديه أي تحفظات بشأن البقاء خلف الدرع والصراخ ، “إذا كنت جيدًا بما فيه الكفاية ، فلماذا لا تأتي إلى الداخل!”

 

ظهرت تعابير غريبة على وجوه كل الجمهور عندما نظروا إلى باي شياوتشون ، غير متأكدين من الضحك أو البكاء. كان الشاب الهزيل غاضب لدرجة أن الأوردة الزرقاء برزت على جبهته وهو يشد فكه. أخيرًا ، عض لسانه وبصق دمًا. عندما سقط على سيفه الخشبي ، تحول كل شيء لون الدم.

 

اندلعت المناقشة على الفور في الجمهور.

 

“سحر روح الدم!”

 

” لاستخدام هذه التقنية السحرية فقد أظهر هذا أنه قد دفع بالفعل إلى الجنون!”

 

تحرك السيف الخشبي الملون بالدماء بشكل أسرع من ذي قبل ، وأصدر ضعف الضغط. انتشر الضوء الملون بالدم في كل الاتجاهات بينما كان يتجه نحو باي شياوتشون.

 

اخترق السيف الخشبي الدرع بثلاث بوصات كاملة. كان من الممكن سماع هدير أثناء محاولته اختراق المزيد ، لكنه فشل. في الواقع ، بسبب استخدام الكثير من القوة ، بدأت الشقوق تنتشر على السيف.

 

بعد لحظة ، انتشر صوت فرقعة بينما تحطم السيف الخشبي بأكمله…

 

اتسعت عيون الشاب الهزيل ، وتناثر الدم من فمه. تم استنفاد طاقته الروحية إلى حد كبير ، وتدمر سيفه السحري ، وكان غاضب للغاية .

 

 

 

عندما شاهد لي تشينغهو هذا ،تغير وجهه بشكل كبير. تقدم الشيخ صن إلى الأمام وضحك بسخرية ، وأشار إلى أن يأتي احد ليأخذ الشاب الهزيل بعيدًا ، ثم أعلن ان باي شياوتشون الفائز.

 

“آه ، لقد سمح لي بالفوز!” ضحك باي شياوتشون بينما تلاشى ضوء الدرع من حوله. بدا مهيبًا للغاية ، نفث صدره وشبَّك يديه خلف ظهره ، بدا وكأنه شخص مختار. عندما سمع الشاب الهزيل كلمات باي شياوتشون ، وسعل فمًا آخر من الدماء ، ثم أغمي عليه مرة أخرى.

 

قام باي شياوتشون بتطهير حلقه والتفت إلى الشيخ صن وشبك يديه. ثم حرك كمه وخرج من الحلبة.

 

أخذ تلاميذ الطائفة الخارجية الذين حضروا لمشاهدة المسابقة كل شيء بشكل جيد إلى حد ما. على الأكثر ، كان لديهم نظرات غريبة على وجوههم. أما بالنسبة للمتسابقين ، فقد كانوا ينظرون إلى باي شياوتشون بتعابير قبيحة للغاية.

 

كان هذا ينطبق بشكل خاص على الأشخاص الذين فازوا بالفعل في مبارياتهم. عندما قارنوا حالتهم الحالية مع الشاب الهزيل ، لم يسعهم إلا أن يشعروا بالحاجة إلى توخي الحذر.

 

استمرت المنافسة ، وسرعان ما اكتملت بقية المباريات. من أصل عشرين مشاركًا ، تم استبعاد نصفهم لتحديد أفضل 10 مشاركين حاليًا.

 

وشمل ذلك دو لينجفي ، وتشين زيانج ، وباي شياوتشون . داخليًا ، كان باي شياوتشون يقول ، “كل ما علي فعله هو الفوز بمباراة أخرى وبعد ذلك سأكون قد نجحت!”

 

عندما رأى الأمل أمامه مباشرة ، شعر بسعادة غامرة.

 

نظر الشيخ صن إلى المتسابقين العشرة ، وبقيت نظرته على باي شياوتشون للحظة قبل أن يقول ، “سيتم اختيار الخمسة الأوائل الآن. ليتقدم العشرة منكم للأمام لاختيار الكرات الخاصة بكم “.

 

هذه المرة ، سارع باي شياوتشون ليكون الأول ، وسحب قطعة مع الرقم اثنين مكتوب عليها. بعد ذلك ، التفت على الفور لدراسة زملائه المنافسين.

 

لم يستغرق الجميع وقتًا طويلاً لسحب كرة ، وبعد ذلك أعلن الشيخ صن أن أول مقاتلين سيبدآن القتال. امام باي شياوتشون وقف رجل قوي البنية بدأ يضحك بصوت عالٍ عندما رأى من سيقاتل.

 

“قد يخشى الآخرون دفاعاتك ، لكني لا أهتم بها على الإطلاق. أنا أيضًا بارع في الدفاع ، لذلك دعنا ننتظر ونرى أي واحد منا يمكنه الصمود لفترة أطول! ” ضحك الرجل وصفع حقيبته على وأخرج درع. بعد إضفاء بعض الطاقة الروحية عليه ، كبر الدرع وبدأ ينبعث منه وهج أصفر يحيط بالرجل بالكامل.

 

لكن الرجل لم ينته بعد. تضخم لحمه وعضلاته ، حتى أنه أصبح أطول ببضع بوصات. كان المشهد صادمًا للغاية.

 

“لا أستطيع أن أصدق ، سحر تشكيل الجسد!”

 

“هذا الدرع الصغير يبدو مألوفًا. لا تخبرني أنه درع ضوء الغروب ! انه يكلف 9000 نقطة استحقاق! ” صُدم الجميع ، أما بالنسبة لباي شياوتشون ، فقد كان جبينه مجعدًا.

 

 

عندما رأى الشيخ صن ما كان يحدث ، أومأ برأسه قليلاً ، وعيناه تلمعان بنظرة من المديح. بالانتقال إلى لي تشينغهو ، قال ، “هذا الطفل هو لي شان ، المستوى الخامس من تكثيف التشي. سيكون خصمًا صعبًا لأنه ولد بقوة إلهية ، بالإضافة إلى أنه يتدرب على سحر تشكيل الجسد. إنه ليس قويًا بشكل لا يصدق فحسب ، بل إنه يتفوق أيضًا في الدفاع “.

 

أومأ لي تشينغهو برأسه قليلاً ، ثم نظر إلى باي شياوتشون.

 

كان باي شياوتشون يدرس الجسد المتحول للرجل قوي البنية والدرع الذي كان لديه. لقد تعرف على الدرع من زيارته لجناح الكنز ، وعلى الرغم من أنه لم يكن متأكدًا بالضبط من عدد نقاط الجدارة خاصته ، إلا أن عبوسه قد تعمق.

 

بدا كل شخص يشاهد المسابقة مهتمًا جدًا بمعرفة ما سيحدث ، خاصةً التلاميذ الآخرون في المسابقة ، الذين من الواضح أنهم كانوا سعداء بالشماتة في مصائب الآخرين.

 

“هذا التلميذ ذو البشرة الفاتحة سيئ الحظ.”

 

“حسنًا ، لقد كان محظوظًا جدًا من قبل ، هذا كل شيء. الآن بعد أن واجه خصمًا قويًا فسيتم هزيمته بشكل طبيعي في مكانه “.

 

عندما ناقش الجمهور التطورات ، ابتسم الرجل قوي البنية بشراسة ثم بدأ بخطى سريعة نحو باي شياوتشون.

 

“لا يوجد شيء يمكنك القيام به. لقد تغلبت على آخر تلميذ قاتلته دون أن اسحب سلاحًا. قبضتي هي أقوى تقنية سحرية لدي! ”

 

أسرع الرجل ، مما تسبب في هبوب ريح. عندما اقترب من باي شياوتشون ، لمعت عيون باي شياوتشون ولوح بإصبعه فجأة ، مما تسبب في خروج سيفه الخشبي الصغير من حقيبته.

 

دون أدنى توقف ، انطلق السيف نحو الرجل قوي البنية.

 

عندما انطلق نحوه ، تجمع تشي السيف لعشرات الأمتار حول السيف ، مما تسبب في تردد أصوات الهدير.

 

سقط وجه الرجل القوي ، وكانت فروة رأسه تتجمد بشدة لدرجة أنها قد تنفجر. اتسعت عيناه مع إحساس شديد بالخطر. قام بالتراجع ولوح بكلتا يديه ، وأرسل درعه لصد السيف.

 

دوي صوت تفجير عندما ارتطم السيف الخشبي والدرع الصغير ببعضهما البعض. ومع ذلك ، لم يفعل الدرع أي شيء لإبطاء السيف الخشبي. تم تفجيره ، واستمر السيف الخشبي في الإندفاع تجاه الرجل القوي.

 

امتلأ وجه الرجل بالصدمة. حتى لو كان قادرًا على المراوغة بشكل أسرع ، فلن يجدي هذا نفعًا. كان السيف الطائر أمامه في غمضة عين ، مما تسبب في هبوب ريح جليدية على وجهه.

 

“أنا أستسلم!” صرخ بلا تردد ، وارتفع صوته وهو يسقط على الأرض.

 

كان من الممكن سماع صوت طنين عندما توقف السيف الخشبي أمام جبين الرجل مباشرة ، ثم استدار وعاد إلى حقيبة حمل باي شياوتشون.

 

رمش باي شياوتشون ، وكان مصدوم إلى حد ما من السيف الخشبي. من قبل ، كان قد تدرب فقط ، ولم يكن لديه أدنى فكرة أنه قوي جدًا. وكان ذلك قبل أن يبدأ في استخدام الخفة في الثقل.

 

 

بعد التفكير للحظة ، طوى يديه خلف ظهره ، ونظر بهدوء إلى الرجل القوي البنية.

 

كان وجه الرجل شاحبًا ، ومع ذلك لا يبدو أنه يريد التراجع. زحف على قدميه ، نظر إلى باي شياوتشون وقال ، “استخدام قوة العناصر السحرية لا يعتبر فوزًا! أنا لا أقبل هذا على أنه هزيمة! ”

 

مع ذلك ، استدار الرجل وخرج من الحلبة.

 

نظر الشيخ صن إلى باي شياوتشون ، وكان مندهشًا أيضًا من قوة السيف الخشبي. ومع ذلك ، لم يقل أي شيء آخر ليعلن أن باي شياوتشون هو المنتصر.

 

ضحك باي شياوتشون “هاهاها”. ” سأستسلم في المعركة القادمة . لقد أصبحت متدرب لأعيش إلى الأبد ، أليس كذلك؟ كل هذا القتل والقتال همجي للغاية. هذه ليست الطريقة التي يفعل بها باي شياوتشون الأشياء “. غادر باي شياوتشون الساحة ، وشعر بالسعادة لتحقيق طلب لي تشينغهو فى الوصول الى أعلى 5.

 

كانت عيون لي تشينغهو مركزة على باي شياوتشون. على الرغم من أن الجميع قد ركزوا على مدى روعة السيف الطائر ، إلا أن لي تشينغهو لم ينتبه لذلك على الإطلاق. كان يراقب المهارة والسهولة التي يتحكم بها باي شياوتشون في السيف الطائر.

 

برؤية أن باي شياوتشون قد فاز بمباراة أخرى ، بدأ الجمهور يتنهد عاطفيا.

 

“آه ، يجب أن يكون هذا الرجل ثريًا ، ولهذا السبب لديه مثل هذا السيف الخشبي المذهل. همف. إذا كان لديه أي سلاح آخر ، فلن يكون قادر على الفوز! ”

 

“الأدوات السحرية لا علاقة لها بقوتك. في البداية استخدم تلك التمائم ، ثم ذلك السيف. يا للتبذير! من المؤكد أنه سينهار في نهاية المطاف “.

 

لكن التذمر لم يدم طويلا. سرعان ما بدأت المعركة التالية. كانت دو لينجفي تقاتل خصمًا بقاعدة تدريب استثنائية. كانت معركة شرسة ، لكن دو لينجفي لم تستخدم رايتها. بدلاً من ذلك ، استخدمت سيفًا طائرًا. لقد قاتلوا ذهابًا وإيابًا بطريقة مبهرة حتى انطلق سيف دو لينجفي الطائر إلى الأمام بسرعة لا تصدق ليظهر مباشرة أمام خصمها.

 

تجاوزت هذه السرعة تلك التي يمكن أن يتحكم بها التلاميذ العاديون إلى حد كبير، مما أدى إلى إثارة ضجة الجمهور عندما أدرك الناس ما يرونه.

 

“لا أستطيع أن أصدق ، الخفة فى الثقل !!”

 

“لقد وصلت دو لينجفي بالفعل إلى التنوير في تلك المرحلة…”

 

“إنها خفة في الثقل!” في أعماق أعين الشيخ صن ، يمكن رؤية بريق الموافقة وهو ينظر إلى دو لينجفي.

 

أومأ لي تشينغهو برأسه.

 

لقد صُدم تشين زيانج ، وكان لدى معظم الأشخاص الآخرين الذين وصلوا إلى المراكز العشرة الأولى ردود فعل مماثلة. أما خصمها ، فقد ضحك بمرارة وشبك يديه للتنازل.

 

وقفت دو لينجفي هناك في الساحة وهى تنظر بفخر. شبكت يديها تجاه لي تشينغهو والشيخ صن ، وغادرت الساحة.

 

كان الحشد لا يزال في ضجة. ومع ذلك بقي باي شياوتشون واقفا هناك .

 

“هذا المستوى من السرعة يعتبر خفة في الثقل؟” كان يفكر فى داخله بإستنكار.

 

 

عندما غادرت دو لينجفي الساحة ، شوهدت قطرات طفيفة من العرق تتساقط على وجهها. على الرغم من كونها في الدائرة الكبرى للمستوى الخامس من تكثيف التشي ، إلا أن خوض معركتين متتاليتين كان بمثابة استنزاف لطاقتها الروحية. كان هذا ينطبق بشكل خاص على المعركة الآن ، التي امتلك فيها خصمها براعة معركة غير عادية. في النهاية ، أُجبرت على إطلاق العنان لسحرها ، والذي كان استنزافًا أكبر لطاقتها الروحية وهكذا ضمنت النصر.

 

كان هدفها هو المركز الأول ، وكانت تعلم أن الخصوم اللاحقين سيكونون أكثر قوة. نظرًا لأن هذه المنافسة الطائفية الخاصة لم تكن منظمة بشكل صارم ، فلن يكون لديها متسع من الوقت للراحة قبل القتال التالي. لذلك ، قامت على الفور بإخراج حبة دواء ، ثم أغلقت عينيها وبدأت في الاستفادة من الوقت للتعافي.

 

تألفت المراكز الخمسة الأولى الآن من باي شياوتشون ودو لينجفي ، بالإضافة إلى تشين زيانج. كان هناك شابان آخران ، كلاهما لديه قواعد تدريب عميقة في المستوى الخامس من تكثيف التشي.

 

في الوقت الحالي ، كان الجميع في طور تدوير قواعد تدريبهم ، مستغلين كل فرصة لتجديد بعض الطاقة الروحية.

 

بدا أن باي شياوتشون لم يستهلك أي طاقة روحية على الإطلاق. في الواقع ، حتى أنه وقف على الجانب وهو يتثاءب. عندما رأى كل من تم إقصاؤهم من المنافسة ذلك ،فقد شعروا بالرغبة غى ضربه بشده.

 

الآن وقد استوفى باي شياوتشون طلب لي تشينغهو للوصول إلى المراكز الخمسة الأولى ، لم يهتم على الإطلاق ببقية المنافسة.

 

في محاولة لقمع ملله ، نظر إلى المنافسين ، وخاصة دو لينجفي ، مفكرًا أنه إذا كانت السرعة التي أطلقتها للتو تعتبر خفة في الثقل ، فمن المؤكد أنه كان أقوى من ذلك.

 

“من المؤسف أن لديها مثل هذه الهالة القاتلة للغاية. لماذا تشترك فتاة طيبة مثلها في القتال والقتل؟ لا تقل لي أن كل الفتيات اللواتي يمارسن التدريب الخالد هن غريبات الأطوار هكذا؟ تشو شينكي فخورة للغاية ، و هو شياومي مزاجية للغاية “. هز باي شياوتشون رأسه. كان على وشك أن ينظر بعيدًا عن دو لينجفي عندما شعرت أنه كان ينظر إليها. انفتحت عيناها فجأة لتحدق فيه ببرود.

 

بالنسبة الى دو لينجفي ، لم يكن باي شياوتشون يستحق التفكير فيه. بعد مشاهدة أول معركتين له ، رأت أنه حقق انتصارات محظوظة ، مما تسبب في زيادة السخرية في قلبها.

 

“حسنًا ، أنت تجرؤ على التحديق بي ، أليس كذلك ؟!” توقف باي شياوتشون على الفور عن أي حركة للنظر بعيدًا. بدلاً من ذلك ، اتسعت عيناه عندما كان يحدق في دو لينجفي. لم يكن لمسابقات التحديق أي علاقة بالقتال وإراقة الدماء ، لذلك منذ صغره ، التقى بعدد قليل من الأشخاص الذين يمكنهم التغلب عليه.

 

عبست دو لينجفي. أما بالنسبة للمعجبين الذين تجمعوا خلفها ، فقد كانوا غاضبين للغاية.

 

 

ومع ذلك ، عندما رأى باي شياوتشون الكثير من العيون تحدق في وجهه ، وبالنظر إلى أن عددًا قليلاً منهم كان شديد الشراسة ، فقد قام بتطهير حلقه. كان لديه عينان فقط ، فكيف يمكنه أن يواجههم؟ “حسنًا ، لديهم اعداد اكبر إلى جانبهم ، وإلى جانب ذلك ، الرجال الحقيقيون لا يقاتلون مع الفتيات.”

 

بنظرة خاطفة ، نظر بعيدًا.

 

في ذلك الوقت تقريبًا ، رن صوت الشيخ صن في جميع أنحاء الساحة.

 

“جيد جدا ، جميعكم. سارت هذه المنافسة بشكل جيد للغاية حتى الآن. والآن ، سنواصل تضييق نطاق المنافسين. ليتقدم الخمسة ويختارون كره من الرخام. واحدة من تلك الكرات هي عبور مجانى إلى أعلى 3 . ” أخرج الشيخ صن الحقيبة مرة أخرى.

 

هذه المرة ، كان تشين زيانج الأول. بعد أن سحب كره الرخام ، عبس. كان الرقم أربعة مكتوب عليها.

 

كان دو لينجفي التاليه ، حصلت على رقم 2. حصل التلميذان الآخران من الطائفة الخارجية على الرقمين 1 و3 على التوالي.

 

لم يكن باي شياوتشون بحاجة حتى إلى سحب شئ ؛ كان المتبقي هو العبور المجاني.

 

أضاءت عيون باي شياوتشون ، وضحك. أخذ مكانه خارج ساحة القتال ، وطوى ذراعيه ، وشعر بالاسترخاء التام بينما كان يستعد لمشاهدة دو لينجفي و الآخرين. لم يكن قد خطط حتى لمواصلة المنافسة ، لكنه الآن لم يكن مضطرًا لفعل أي شيء وكان بالفعل في المراكز الثلاثة الأولى.

 

“الحظ جزء كبير من القوة!” كان يفكر وهو يشعر بالرضا التام عن نفسه.

 

تسبب هذا الحظ في قيام عدد غير قليل من الجمهور بالتحديق فيه بتعابير أكثر غرابة على وجوههم. لم يستطع معظمهم تحمل الموقف ، وخاصة التلاميذ الآخرين الذين تم إقصاؤهم ، والذين امتلأت قلوبهم بالغيرة والحسد.

 

“هذا الرجل وقح تماما. حسنًا ، حسنًا ، لقد استخدم عنصرًا سحريًا للوصول إلى المراكز الخمسة الأولى ، ولكن بعد ذلك حصل بالفعل على عبور مجاني إلى المراكز الثلاثة الأولى! ”

 

” حقير. في الواقع ، لم يكن هناك شخص حقير مثل هذا طوال المسابقات “.

 

هذا الفصل برعاية *Least Legend*

 

ترجمة : PEKA

…..

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: محتوى محمي!!

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط