المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

alchemy emperor of the divine dao 621

㊎ وَجْهُ الطَائِفَة ㊎

▬▬▬▬ ❃ ◈ ❃ ▬▬▬▬

وَجْهُ الطَائِفَة

▬▬▬▬ ❃ ◈ ❃ ▬▬▬▬

هذه البوابة وَ المَسَارِ المَألُوُف … لَقَد وَصَلَ لَلتَو إلى المكَانَ ، لكن تَمَ إعاقته بالفِعْل ؛ طَائِفَة كَـَـبِيِرَة بطَبِيِعة الحـَـال لَنْ تَسْمَحَ للَنَاس بالدُخُولُ كَمَا يرضون.

كَانَ لَدَي (لِـيـِـنــــج هـَــانْ) رمز هُوِيَة “هان لين” فِيْ الوَاقِع ، لكنه لَمْ يخَرَجَه . كَانَ يُفَكِرُ فِيْ البِدَايَة أَنْ استخُدَّام هَذِهِ الهُوِيَة للتَحْقِيِقِ سرا فِيْ مكَانَ وُجُود والدته ، ولكن مُنْذُ أَنْ عَادَ بالفِعْل إلى هُوِيَة الخِيِمْيَائِي دَرَجَة السـَـمـَـاء ، فَإنَّه لَمْ يَكُنْ يـَـمٌرَّ بِهَذِهِ المشَكْلة ، المطالبة مُبَاشِرَة بِأمه.

“أنـَــا (لِـيـِـنــــج هـَــانْ) ، إسْتَدْعُوُا سيد الطَائِفَة الخَاْص بـِـكُم لرؤيتي!” وقَاْلَ (لِـيـِـنــــج هـَــانْ) غَيْرَ مُبَالِ.

سيد الطَائِفَة ، يخَرُجَ لرؤيتي؟

هَذَا وقع علي الفور على تَلَامِيِذ قَلَيْلَة بالقُرْبَ مِنْ البوابة الرَئِيِسية. هَل كَانَ هَذَا الشَاْب أحْمَق لِيَأتِي إلى طائفة (القمر الشتوي) ليَقُوُلَ مِثْل هَذَا الشَيئِ؟ هَل تعب مِنْ العيش؟

لم يَكُنْ لدى (لِـيـِـنــــج هـَــانْ) أَيّ نية فِيْ التشَاْبك هُنَا وَ أطْلَق العَنان المُبَاشِرَ لوُجُود [طَبَقَة الركيزَة الرُوُحِية] ، وَ قَمَعَ هَؤُلَاء الأشخَاْص على الفَوْر ، مِمَا جعلَهُم بَاهِتِيِنَ بشَكْلٍ مُخِيِف. رَكَضُوُا بِسُرْعَةٍ على نَحْو مُذْهِل ، وَ طلبوا بِسُرْعَةٍ مِنْ الخَبَرَاء الخُرُوُج.

كَانَ شَخْص مـَـا هُنَا لإخْتِرَاق البوابة الرَئِيِسية.

قَرِيِبا ، ظَهَرَ بَعْض الخَبَرَاء . كَانَ هُنَاْكَ المُتَدَرِبِيِنَ في[طبقة المحيط الروحي] ، مِنْ [طَبَقَة الركيزة الروحية] ، وَ بِالطَبْع كَانَ هُنَاْكَ المَزِيِد مِنْ التَلَامِيِذ العَادِيين فِيْ [طَبَقَة تدفق الرَبِيِع] . كَانَ الجَمِيْع يَشْعُرون بالفُضُوُل لأَنَّ طائفة (القمر الشتوي) كَانَت وَاحِدَة مِنْ أرْبَع قوى فِيْ القَارَةُ الشَمَالِيَة – شَخْص مـَـا تَجَرَّأ على المَجِيِئ للبحث عَن المَشَاكِل؟

“مَاذَا ، (لِـيـِـنــــج هـَــانْ)؟!” شَخْص تَعَرَفَ عَلَيْهِ ، وهو صَدِيِقَ مِنْ تِسْعَ دُوَلٍ فِي الشَمَال المُقْفِر.

كَانَ كُلْ مِنْ باي يو تشُوَانْ ، تشُونغ غوانغ ، تشُو شوي يون ، وَ غَيْرَهم جَمِيْعا عَبَاقِرَة فِيْ تِسْعَ دُوَلْ مِنْ الشَمَال المُقْفِر. كَانَت تدريباتهم واضحة ، وَ كُلُهم عبروا إلى [طَبَقَة المُحِيِط الرُوُحِي] . مَرَة أخَرُى فِيْ الشَمَال المُقْفِر ، فَإِنَّهَا سَتَكُوُن الدعائم الأسَاسِية للعَائِلَات الكَـَـبِيِرَة.

كَانَوا أكثَرَ دَهْشَة عِنْدَمَا سمَعَوا أنَّ (لِـيـِـنــــج هـَــانْ) أصْبَحَ خِيِمْيَائِياً ذا دَرَجَة السـَـمـَـاء . كَانَ هَذَا بِمَثَابَةِ حلم لهم ، لَا يُمْكِن تَصَوُرُهُ. كَان بالتَأكِيد شَخْصان يحَمَلَان الإِسْم الأوَل و إِسْم العَائِلَة.

الأنَ , ظَهَرَ هَذَا الشَكْل الأُسْطُوُرِي مِنْ الشَمَال المُقْفِر أَمَامَهُم ، وهو شَاْب يَبْلُغ مِنْ العُمْرِ ثَمَانية عَشَرَ عَاما كَانَ لَا يزَاَلُ غَيْرَ نَاضِجٍ إلى حَد ما.

“لذَلِكَ هُوَ السيد لِـيـِـنــــج!” إنْسَحَبَ أَحَدُ ضُبَّاط [طبقة الركيزة الرُوُحِية] ، وَضْع يَدَه بالرضا نَحْو (لِـيـِـنــــج هـَــانْ) ، و قَاْلَ : “يشرفنا أَنْ تَحْضُرَ هُنَا ، هَل لي أَنْ أسَأَلَ مـَـا هِيَ الأعَمَال الَّتِي لَدَيْك؟

نَظَر إلَيه (لِـيـِـنــــج هـَــانْ) ، وقَاْلَ ببِرُوُدْ: “من أنْتَ بِحَقِ الجَحِيِم لِتتَحَدَث إلَي؟ يَجِب أَنْ يقف شَخْص صَغِيِر مثلكَ بِالجَانِبِ و يَتْرُكَ الكلامَ للكِبَار. “

لم يَسْتَطِعْ مُحَارِب [طبقة الركيزة الروحية] هَذَا إلَا أَنْ يختنق ، ليكَشْف عَن نَظَرة مزعجة.

مُجَرَدَ شَاْب يَبْلُغ مِنْ العُمْرِ ثَمَانية عَشَرَ عَاما….! قَاْلَ فَقَطْ تِلْكَ الكَلِمَاتَ المُحْتَرَمة مِنْ منطلق إحْتِرَامه لِكَوْنِهِ خِيِمْيَائِياً فِيْ الصف السـَـمـَـاء ، لكنه لَمْ يظن أَنَّه سَيَتِمُ الإجابة عَلَيْه بكَلِمَاتَ بَارِدْة كَهَذِهِ ! كَمَا رأى ، كَانَت طَائِفَةُ (القَمَر الشِتْوِي) أَحَدُ أقوى الطَوَائِف فِيْ القَارَةُ الشَمَالِيَة ، وَ على الرَغْم مِنْ أنَّ الخِيِمْيَائِيين كَانَوا خَارِجَ الجُمْهُوُر ، إلَا أَنَّه أصْبَحَ الآن متلهفا على الطَائِفَة قَبِلَ بوابته ، الَّتِي كَانَت بِحَاجَة إلى أنْ تَكُوُنَ مهذبة مَعَه ؟

كَانَ الوَضْع خَارِجَ حُدُود الجُمْهُوُر لأَنَّ المَنْصِب الذِيْ كَانَ يتخذه كَانَ أيْضَاً خَارِجَ الجُمْهُوُر ، ولكن إِذَا شَارِك فِيْ نزاعات الشؤون العَادِية ، فكَيْفَ سيَكُوْن خَارِجَ الجُمْهُوُر ؟

“طائفة (القمر الشتوي) لَا تُرَحِبُ بـِـكَ ، يرجى الرحيل!” هَذَا الرَجُل من [طَبَقَة الرَكِيِزَةُ الرُوُحِية] قَاْلَ مُسْتَاءً.

“قُلتُ بالفِعْل أَنَّه لَيْسَ لَدَيْك الحَق ، لذَلِكَ لِمَاذَا تُحِب الثرثرةهُنَا؟” قَاْلَ (لِـيـِـنــــج هـَــانْ) مَعَ الإستِيَاء كذَلِكَ.

“بِرَبِ السَمَاء!” كَانَ هَذَا الرجل فِي [طَبَقَة الركيزة الروحية] غَاضِبَاً ، وَ شن هُجُوُمٌا على (لِـيـِـنــــج هـَــانْ). وَ قَدْ خَطَطَ لتعَلَيْم هَذَا الشَاْب دَرْسَاً لِيَدَعَهُ يَعْرِفَ أَنَّ هَذَا كَانَ فصل الشِتَاء والقمر وَ لَيْسَ جمَعَية الخِيِمْيَائِيين.

“يجْرُؤ مُحَارِب [طبقة الركيزة الروحية] الرُوُحِي على مهَاجَمة خِيِمْيَائِي فِيْ دَرَجَةِ السـَـمـَـاء؟” قَاْلَ (لِـيـِـنــــج هـَــانْ) ببِرُوُدْ كَمَا ومِضُ بالفِعْل بسرعة أمام النُخْبَة من [طبقة الركيزة الروحية].

كَيْفَ يُمْكِنه أَنْ يَكُوْن سَرِيِعا جداً؟

فُوُجِئَ الطَرَف الأخَرُ ، ولكن قَبِلَ أَنْ يتَمَكَن المَرْأ مِنْ الرد فِيْ الوَقْت المُنَاسِب ، كَانَت يَدُ (لِـيـِـنــــج هـَــانْ) قَدْ تَلَقَت وَجْهه بالفِعْل ، ثُمَ لَمْ يَكُنْ يَعْرِفَ شيئاً.

المَوْتِ!

هس ، دوَت صيحات الدَهْشَة فِيْ المُحِيِط ، كَانَ [طبقة الركيزة الروحية] ، لكنه قَتْل مَعَ ضَرْبَة وَاحِدَة – لَا يُمْكِن تَصَوُرُهُ !

هَل يُمْكِن أَنْ يَكُوْن (لِـيـِـنــــج هـَــانْ) فِيْ [طَبَقَة إزْدِهَارِ الزُهُوُر] ؟

كَانَ الَنَاس مِنْ الشَمَال المُقْفِر أكثَرَ دَهْشَة. كَيْفَ كَانَ (لِـيـِـنــــج هـَــانْ) قَوِياً جِدَاً … خَرَجَ الجَمِيْع مِنْ الشَمَال المُقْفِر ، ولكن دُونَ رُؤيَة بَعْضهم البَعْض لِمُدَة عَام ، كَانَت الْفِجوَةُ بَيْنَهم مِثْل السـَـمـَـاء والأرْضَ!

طرَآآآآخ 💥 ، سَقَطَت تِلْكَ الجُثَة من [طبقة الركيزة الروحية] على الأرْضَ وَ رَفَعَ قَلِيِلَا مِنْ الغُبَار ، و معالِمُهَا غَيْرَ واضحة.

تَرَاجَع (لِـيـِـنــــج هـَــانْ) بقَبضَتِه ، وَ قَاْلَ بِلَا مُبَالَاة : “إن الذِيْن يَسْتَطِيِعُون الكَلَام والقَرَار مـَـا زَاَلَوُا لَنْ يخَرَجَوا؟”

“السيد لِـيـِـنــــج ، قَادِم إلى طائفة (القمر الشتوي) للقَتْل ، هَذَا لَيْسَ مِنْ الحكمة ، ألَيْسَ كذَلِكَ؟” مَعَ سَخِرَية ، طَاَرَ العَدِيِد مِنْ الَنَاس مِنْ الجِبَال ، وَاقِفا بشَكْلٍ كَبِيِر فِيْ الهَوَاْء.

“لَيْسَ لَدَيْ سوى شَيئِ وَاحِد أقولُه ، سَلِمُوُا (يُوي هُونْغ تشَانْغ)!” قَاْلَ (لِـيـِـنــــج هـَــانْ).

“تَقْتُلُ أَحَدُ تَلَامِيِذ طائفة (القمر الشتوي) وَ مـَـا زِلتَ تريدُ الاستيلاء على شَخْص ما؟” آو فـِـيِنـْــج ظَهَرَ أيْضَاً : “قُم بِتَسْلِيِم تراث القَصورِ الاثني عَشَرَ كتَعْوِيِضِ!”

“أنْتَ حقا تَعْرِفُ كَيْفَ تتحدَثُ النُكَات” ! وَ لَوَحَ (لِـيـِـنــــج هـَــانْ) يَدَه اليُمْنَي وَ إسْتَدعى (رُوُحِ الصَخْرَة). “كل هَذَا الجَبَل بأكْمَله!”

أسْقَطَ (رُوُحِ الصَخْرَة) العرق البَارِدْ . كَانَ يحب أَنْ يَأكُل الصُخُوُر ، ولكن تِلْكَ كَانَت صُخُوُرا غَيْرَ عَادِية تمْتَلَكَ طَاقَةُ فائقة يُمْكِن أَنْ تَزِيِدَ مِنْ قُوَتَها . لَا يُمْكِن إبْتِلَاعِ أَيّ نَوْع مِنْ الصُخُوُر.

لكن السَيِدُ تَكَلَم ، فكَيْفَ لَا يَسْتَطِيِعُ أَنْ يطيع؟

الزميل الكَبِيِر على الفَوْر حَفَرَ. أوَل مِنْ عانى كَانَ البوابة الرَئِيِسية . كَانَت مهروسة مَعَ كـَــف ، ثُمَ تَمَ إمـْـسـَـــاك الأعمدة المُحَطَمة و قُضِمَت.

صُدِمَ الجَمِيْع وغَضَبوا. تمِثْل البوابة الرَئِيِسية وَجْه الطَائِفَة!

◆◇◆◇◆◇◆◇◆◇◆

إنـتـهـــــي (❁´◡`❁) الـفـصــــل

ترجمة

ℍ𝔼𝕄𝔸𝕋𝔸𝕂𝕌

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط