Born as the Daughter of the Wicked Woman 53

الفصل 52

قال سايمون بصوت هادئ .

“مهما كنتَ ، فأنتَ صديقي .”

عندما كان راجنار هادئاً نقر سايمون على كتفه .

“صحيح؟”

“نعم .”

ابتسم سايمون كما لو كان ذلكَ كافياً .

“نعم ، سـأراسلكَ .”

“…أنا ايضاً .”

ابتسم سايمون و لوحَ بيده .

قال أنه لن يهتم إذا رأى شكل راجنار الأصلي .

ضحكَ راجنار معه .

لقد كانت عيناه مغطاة بالنظارات الشمسية لكنها كانت تبتسم ايضاً .

بطريقة ما شعرتُ بهذا .

لقد إنتهت الليلة الصيفية المريرة هذه أخيراً .

***

“إذن ، هل هؤلاء كل الأوغاد ؟”

بسبب صوت ريكاردو الدموي اومأ فرسان العائلة الإمبراطورية كلهم .

لقد كانوا يعلمون أن الشخص الذي أمامهم لم يكن شخصاً نبيلاً ، لقد كان مجرد طفل من الطبقة العُليا ، لكنه لم يكن خصماً يسهل تجاهله .

لقد كان أمامهم ريكاردو عضواً من عائلة بينديكتو وخليفة مشهور لبرج السحر .

بجانب الخلفية التي لا يُمكن تجاهلها بسهولة ، لا يُمكن منع أمر الدوق بالتعاون .

صرت أسنان ريكاردو وهو ينظر إلى هؤلاء الرجال اللذين يحنون رؤسهم إلى الأسفل وكانو مربوطين بالحبال بإحكام .

‘بسبب هؤلاء الرجل ، إخوتي …’

أراد أن يعطيهم ألماً قريباً من الموت فوراً بسبب الغضب .

“هناكَ الكثير من العيون تراقب.”

لأن الأطفال كانو آمنين ، بالكاد تمكن من الحفاظ على عقله .

“لقد تم العثور على جثة الفيكونت باتريك في الأسفل .”

أشار الفارس الإمبراطوري إلى الوراء .

يبدوا أن فرسان الدوق هيرونيس يستعيدون الجثة .

‘هذا شعار الدوق هيرونيس .’

نظر إليهم ريكاردو نظرات شك و سأل الفارس الذي أمامه .

“لماذا فرسان الدوق هيرونيس هنا ؟”

“لقد قالوا أنهم عثروا بالصدفة على أشخاص مشبوهين و ركضوا خلفهم .”

نظر فرسان العائلة الإمبراطورية إلى فرسان هيرونيس بنظات غير مريحة ايضاً .

لقد كان الأمر غريباً .

بتجميع المواقف ، لقد كان من الواضح أن الفيكونت باتريك هو الجاني .

‘بسبب العائلة الإمبراطورية فـعائلته في خراب ، لذا من الواضح أن لديه ضغينة .’

ومع ذلكَ ، لقد كان من المشكوك فيه كيف حصل على معلومات ولي العهد .

‘ومن قتل الفيكونت باتريك ؟’

نظر ريكاردو إلى الإتجاه الذي تركته العربة و لقد كان غارقاً في التفكير .

‘ربما راجنار ؟ لا … إن كان من قتله راجنار سيكون هناكَ الكثير من الدماء عليه .’

وقبل كل شيئ ، لقد كانت دافني هناكَ ، فمن المؤكد أنه لن يفعل شيئ كـقتل شخص ما .

‘اذن من يكون ؟’

هل يعني ذلكَ أن هناكَ دخيل ؟ هل يُمكن أن يكون له علاقة بالدوق هيرونيس الذي تدخل في الأمر ؟

عبس ريكاردو بعد هذا السؤال .

‘اللعنة على الدوق هيرونيس لماذا يتدخل ؟’

كانت عائلة الدوق هيرونيس هي العائلة التي تخلت عن دافني بدون هوادة ، لذا لم يستطع أن يخلق له الأعذار .

‘لا ، يجبُ أن أقول أنه من حسن الحظ أن الدوق ليس هنا .’

وضع أفكاره الغير مُجدية جانباً و نظرَ إلى الرجال المُقيدين .

“ماذا عن هؤلاء الرجال ؟”

“لقد تجرأوا على خطف ولي العهد و إصابته لذا على الأقل ستكون عقوبتهم الإعدام .”

“آهغغ.”

شحب وجوه هؤلاء اللذين سمعوا كلمة تتعلق بالموت .

بدا و كأنهم يريدون قول شيئ ما ولكن أفواههم كانت مسدودة لمنع إنتحارهم ، لقد كانو محبطين لأنهم لم يستطيعوا قول أى شيئ .

“إذا كنتَ تريد إيذاء الآخرين ، فلابدَ أن تعتقد أنكَ قد تموت ايضاً .”

لم يكن لدى ريكاردو أى نية لإظهار الرحمة لاولئك اللذين نظروا لهم بعيون مثيرة للشفقة .

“لقد تدخلت العائلة الإمبراطورية ، لذلكَ ليس هناك ما يُمكننا القيام به .”

“بعد أن تحقق معهم العائلة الإمبراطورية بجدية ، سيتم التعامل معهم بعد تحديد الأشخاص اللذين يقفون وراء هذا ، لا تقلق .”

و قال : لا عقاب رحيم لهم .

منذُ أن تم تأكيد عقوبة الإعدام على أى حال ، لم يكن هناكَ شيئ يفعله ريكاردو هنا .

“حسناً . أوه ، هل هذا المبنى عديم الفائدة ينتمي إلى الفيكونت باتريك ؟”

قال ريكاردو مشيراً إلى المخبأ الخاص بالجُناة .

“ربما هو كذلك .”

“هل قمتم بتأمين كل الأدلة الموجودة بالداخل ؟”

اومأ الفارس الإمبراطوري برأسه.

“كانت تجارة الرقيق مليئة بالأدلة الرهيبة . ولحسن الحظ ، لم يتم العثور على أى شيئ آخر .”

“هل أنتَ متأكد أنه لا يوجد أحد آخر في الداخل ؟”

رداً على سؤال ريكاردو ، اومأ الفارس بتعبير مريب على وجهه .

“هذا صحيح .”

لو لم يمت العقل المدبر لما تراجع بسهولة .

أشعل ريكاردو القوة السحرية في يده كما لو كانت هذه الإجابة فقط كافية .

خلقت الطاقة السحرية شرارة ثم طارت نحو المبنى القديم .

بدأت شعلة صغيرة تبتلع المبنى .

بدأت ألسنة اللهب المنتشرة بسرعة في الزيادة في الحجم كما لو كانت تحرق المبنى فقط دون لمس أى شيئ من حوله .

التهمت النيران المبنى القديم وبدأ في الإنهيار بسرعة .

عند رؤية المبنى المحترق أُصيب الفارس بالذعر .

“حتى لو مات ، فهو لا يزال ملكية خاصة بالفيكونت باتريك ، لا يُمكنكَ إشعال النار بهذه الطريقة!”

ضحك ريكاردو من قلق الفارس متسائلاً عن المشكلة .

“على أى حال ألن تكون مضيعة للمانا ؟ حاولت المساعدة فقط ، أنا آسف .”

“حسناً ! إنها ملكية خاصة ، لذا بعد التشاور مع عائلة الفيكونت باتريك ….”

لم يستطع الفارس الإستمرار في الكلام .

مرت عيون ريكاردو الباردة إلى الفارس و تحولت إلى اولئكَ اللذين تم ربطهم .

بسبب هذه النظرة الدموية أُصيب الرجال بالقشعريرة بدون أن يدركو .

“يجب أن تكون شاكراً لأن جثة الفيكونت باتريك لم تحترق .”

“مع ذلك ……”

لم يستطع حتى أن يفتح فمه بالكلمات التي كانت تحتوي على الغضب .

لقد كان شخصاً يعرف الفيكونت ، ولقد كان ايضاً غاضباً من الموقف .

“إن كانت هذه هي المشكلة ، سأشتري هذة المبنى بإسم بينديكتو .”

“ماذا ؟”

أُصيب الفارس بالحرج مرة أخرى وهو غير قادر على اللحاق بغضب ريكاردو أو التعاطف معه .

“من الآن هذا المبنى ملكٌ لبينديكتو ، لذا لا يُهم ما أفعله به لا تمنعني ، سأجعله كومة .”

بعد هذه الكلمات ، إشتعلت النيران بقوة أكبر .

لم يقتصر الأمر على الفرسان الإمبراطوريين فحسب ، بل نظرَ ايضاً إلى فرسان هيرونيس و المجرمين بدون حتى طرفة عين .

و المثير للدهشة أن ألسنة اللهب إستمرت في النمو ، لكن لم يكن هناكَ شرارة من حولها .

وكأنه مبنى من عالم آخر .

شعر الجميع أن السحر يتطلب الكثير من التحكم .

“كيف سيكون وريث البرج التالي ….”

كان الجميع مندهشاً وتمتم أحدهم من بين الصمت .

لم يهتم ريكاردو بالكلمات و تحدث .

“إن اشتكت عائلة الفيكونت باتريك ، هل يُمكنكَ إخبارهم ؟”

“نعم ، نعم .”

“أنا هنا فقط ، لذا إعلم أن الأمر قد إنتهى … لكن إن كانت أمي هي التي هما ….”

ابتسم ريكاردو بشدة وهو ينظر إلى أكوام الطين التي احترقت بسرعة و إنهارت ولم يعد من الممكن تسميتها مبنى .

“لم يكن المبنى هو من تعرضَ للنهب ، أريدكَ أن تعلم أن رئيسة عائلة بينديكتو عن تتخلى عن الأمر .”

جعلت كلمات ريكاردو الفارس يتوتر .

كان الفارس متوتراً لأنه كان يعلم مدى عظمة بينديكتو .

على الأقل ، لو كانت كلوي هنا … لما تم نقل الجثة إلى العائلة بأمان .

لم يستطع الفارس فهم غضبه الشديد منه .

“ربما ستكتب والدتي خطاباً رسمياً للعائلة الإمبراطورية بشأن هذه القضية .”

“أمم ، لهذه الدرجة ؟”

بعد سماع هذه الكلمات تصبب الفارس عرقاً .

هذا لأنه من الواضح أن القضية لن تُدفن بهدوء إن خرجت و سيعانون هنا و هناك .

معه ، تم حل السؤال ايضاً .

“إختطاف خليفة بينديكتو . لا يُمكن التغاضي عن الأمر بسهولة .”

“ماذا ؟”

بسماع هذه الكلمات الغير متوقعة وسع الفارس عينيه بدهشة .

إستدار ريكاردو كما لو أنه قد نقل جميع المعلومات .

“إذن ، حظاً موفقاً .”

إختفى بدون أن يترك أثراً مع الضوء المتلألئ .

فرك الفارس عينه متفاجئاً بسحر التنقل الآني الرائع .

“واو ، التوقيت رائع .”

تحدث الفارس بصوت متعب كما لو أنه قد إستهلك طاقته بالكامل .

المبنى الذي اجتاحته النيران فقد شكله و إختفى منذُ وقت طويل .

وكأن الهدف قد تحقق ، انطفأت النيران على الفور .

***

بمجرد عودة ريكاردو إلى المنزل ، توجه إلى غرفة دافني .

مما لا بثير الدهشة ، لقد كانت دافني و راجنار نائمين على السرير معاً .

“قالا أنهما لا يريدان الإنفصال لذا لم أستطع .”

جلس ريكاردو بجانب السرير وهو يومئ برأسه كما لو كان الأمر على ما يرام إلى لينوكس .

“هل الأطفال بخير ؟”

“أعتقد أنهما كانا متفاجئين ، لكن سرعان ما هدءا و ناما .”

“نعم .”

من الواضح هذا ، على الرغم من فحصه الأطفال بأم عينيه لكنه كان مجنوناً من شدة القلق .

خلع ريكاردو نظاراته ووضعها بعيداً و قمع غضبه .

“كان هناك شيئ غريب .”

“ماذا تقصد بغريب ؟”

عندما سأل لينوكس ابتلع ريكاردو تعبه و قال :

“فرسان الدوق هيرونيس قد كانوا هناكَ ايضاً ، لقد قالوا أن الأمر كان بمحض الصدفة لكن لا يزال الأمر غريباً .”

“…ربما تم تسليم معلومات ولي العهد من طرفهم ؟”

أمال ريكاردو رأسه وسأل لينوكس .

“هل هناكَ سبب يجعل الدوق هيرونيس يفعل هذا ؟ لقد سمعتُ أن الأمير و الأميرة مخطوبان .”

“ربما هذا هو السبب . ربما هو لا يحب دخوله و خروجه من المعبد .”

اصدر ريكاردو صوت أنين بسبب الكلمات المقنعة .

“تعبت من تشابك الأحداث .”

اومأ لينوكس رأسه ايضاً بصوت مليئ بالشكاوي .

“ماذا عن أمي ؟”

“إنها مشغولة جداً ولا يُمكنها التحرك ، لكنني أعتقد أنها سوف تشتري كل ما يتعلق بالفيكونت باتريك بعدما سمعت أنه الجاني ، وسوف تدمر باقي العائلة بطريقة ما .”

ابتسم ريكاردو بعد تلكَ الكلمات .

“النصيحة التي أعطيتها أياها بلا معنى .”

“هاه؟”

“لا ، لا شيئ .”

ابتسم ريكاردو بمرارة أمام دافني و راجنار النائمين .

“لن اتأخر مرة أخرى .”

آمل أن تصل الكلمات للأطفال .

لحسن الحظ ، في تلكَ الليلة التي تمنى فيها أن لا تصل الكوابيس إلى إخوته .. يبدو أن الصلوات قد وصلت إليهم .

يتبع ….

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: محتوى محمي!!

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط