المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Mages Are Too OP 101

الفصل 101 ذكي مثلي

 

الفصل 101 ذكي مثلي

 

 

 

 

تحدث رولاند لفترة مع لاعبين آخرين من السحرة في المجموعة وتعرف على الحالة الحالية لمعظم السحراء.

 

على سبيل المثال ، حاليًا ، كان غالبية السحراء من السحراء غير المرتبطين. كان هناك عدد قليل جدًا مثل رولاند الذين ينتمون إلى منظمة ، وعلى عكس رولاند ، لم يجلسوا على الفور في مناصب رفيعة المستوى.

 

كان معظمهم عاطلين عن العمل في منصب المتدرب السحري ، بينما أصبح جزء صغير جدًا من السحراء الرسميين ، ومزاياهم لائقة ، لكنها لا تضاهى مع ما حصل عليه رولاند .

 

نظرًا لأنهم عادةً ما يتقنون تعويذة واحدة أو اثنتين فقط ، فقد كانوا حاليًا أفضل قليلاً من المتدربين السحريين ، ووصل عدد قليل جدًا من الأشخاص إلى مستوى دخول ساحر رسمي.

 

في المقابل ، كانت نقطة انطلاق رولاند عالية جدًا بالمقارنة.

 

كان رولاند في المستوى الرابع ، واقترب تقريبًا من المستوى الخامس ، والأهم من ذلك ، على الرغم من أن رولاند لم يستوعب سوى عدد قليل من التعاويذ على السطح ، بعد حساب التعاويذ المشتقة ، يمكنه استخدام أكثر من عشرين تعويذة على الأقل.

 

لم يكن من المستغرب أن يرى اللاعبون السحرة الآخرون أنه زعيم عصابة السحراء.

 

بعد الإجابة على العديد من الأسئلة التي طرحها أعضاء المجموعة ، أغلق رولاند الدردشة الجماعية ، وغادر منزله ، وركب دراجة عامة إلى نادي فنون السيف.

 

اليوم ، لم يكن الطقس جيدًا. كانت السماء مغطاة بالغيوم السوداء الكثيفة ، ويبدو أنها على وشك أن تتدفق بكثافة.

 

شعر بأن الهواء رطب جدا.

 

بحلول الوقت الذي وصل فيه رولاند إلى نادي فنون السيف ، كان الجميع قد تناولوا وجبة الإفطار بالفعل وتم تنظيف الأطباق الخاصة بهم.

 

كان رولاند محبطًا بعض الشيء.

 

لقد بذل قصارى جهده للاندفاع على الدراجة ، لكنه كان لا يزال متأخرًا.

 

كان هذا أساسًا لأنه قضى وقتًا ممتعًا في الدردشة مع أعضاء المجموعة ونسي الوقت.

 

في الوقت الحالي ، كان لا يزال يمارس أساسيات فن المياوداو ، مثل كيفية تحريك السيف وكيفية التنفس أثناء الإمساك به.

 

بدت هذه الأشياء تافهة للغاية ، ولكن كلما بدت كذلك ، كلما عرف رولاند أن ما علمه تشي شاوتشيو كان حقيقيًا.

 

على الرغم من أن تقنيات نادي الملاكمة كانت سيئة أيضًا وسمحت له بتكوين قوة قتالية أساسية في غضون شهرين إلى ثلاثة أشهر ، من حيث العمق ، فمن الواضح أنها لم تكن قوية مثل ما كان يعلمه تشي شاوتشيو.

 

حتى مجرد ممارسة هذه المهارات الأساسية ، كان نقل السيف الخشبي الذي يزن 1.5 كجم إلى 2 كجم من اليسار إلى اليمين طوال الصباح أمرًا مرهقًا للغاية.

 

إذا كان جائعًا ، فلن يكون قادرًا على التحمل حتى نهاية جلسة التدريب.

 

تمامًا كما كانت رولاند تفكر في طلب تناول الطعام في الخارج ، رأته المد والجزر الرملي ، التي كانت في الكوخ الكبير من أجل سقيه وتنظيفه الروتيني ، ووضعت الدلو الخاص بها ، وذهبت إليه.

 

سألت ، “لم تتناول الفطور ، أليس كذلك؟”

 

دخل عطر الأوسمانثوس الحلو الخافت إلى أنفه.

 

“لم أفعل”. أومأ رولاند برأسه وهو يضغط على تطبيق التوصيل على هاتفه. “كنت سأطلب شيئا ما.”

 

“لا تزال هناك بعض بقايا الطعام من وجبة الإفطار ، لذا استغلها ولا تضيع أموالك.”

 

كان رولاند متفاجئًا إلى حد ما. “هل تركت الفطور؟”

 

أومأ المد والجزر الرملي برأسها شديدة البرودة. “تعال إلى هنا.”

 

دخل الاثنان إلى المطبخ. أخرجت المد والجزر الرملي طبقًا كبيرًا من الخزانة.

 

كان هناك لفائف الينابيع الساخنة ، الزلابية ، ووعاء من المعكرونة الجافة.

 

كانت لفائف الربيع والزلابية جيدة ، لكن المعكرونة المجففة كانت بيضاء ، بدون أي زيت أو توابل.

 

كيف اكل هذا؟ لم يكن رولاند معتادًا على تناول المعكرونة المجففة.

 

عبس رولاند. في هذه اللحظة ، أخرجت المد والجزر الرملي وعاءًا من الحساء ينبعث منه رائحة خفيفة من الطب الصيني من إناء للحفاظ على الحرارة وسكبتها على المعكرونة المجففة.

 

في ومضة ، خرج وعاء من المعكرونة الدافئة اللذيذة.

 

قالت المد والجزر الرملي بنبرة هادئة: “كل ببطء”.

 

من الواضح أن رولاند رأى أن المد والجزر الرملي قد حجزت هذا له. قال بابتسامة: “شكرا”.

 

“لن أحجزه لك في المرة القادمة. تذكر أن تأتي مبكرًا.” غادرت المد والجزر الرملي المطبخ بعد أن قالت هذا.

 

هل هي شخص بارد على السطح ولكنها ناعمه من الداخل؟ لا يبدو هذا لطيفة جدا

 

ومع ذلك ، بدت جميلة جدًا ، وكان لديها أيضًا شخصية مختلفة إلى حد ما عن الفتيات العاديات.

 

كان الإفطار لا يزال لذيذًا للغاية ، سواء كان لفائف الربيع أو الزلابية ، كان من النوع اللذيذ الذي لا يوصف بمجرد أن يكون في فمه. يمكنه أن يقول أنها صنعت بجد.

 

بعد الإفطار ، جاء رولاند إلى السقيفة الكبيرة. قام تشي شاوتشيو للتو بتوبيخ اثنين من المراهقين الذين مارسوا الروتين بطريقة غير منضبطة ، ثم قال لرولاند ، “لا تحتاج إلى التدريب على الفور ، دع الطعام يهضم أولاً.”

 

أومأ رولاند برأسه وجلس على مقعد جانبا.

 

جلس تشي شاوتشيو أيضًا. أخرج سيجارة ، وأمسكها في فمه ، وسأل ، “سمعت أنك قابلت في اليوم الأخير جين وين وين عند مدخل النجم الأحمر؟”

 

رولاند فكر، ثم سأل بفضول، “يبدو لي أنك و المد والجزر الرملي تعرفونها.”

 

“لقد اعتادت أن تكون صديقتي. المد والجزر الرملي كادت أن تناديها بزوجة الأخ”.

 

كانت الصدمة في جميع أنحاء وجه رولاند .

 

خمّن تشي شاوتشيو أن رولاند سيظهر مثل هذا التعبير ، وابتسم بإشراق. “لماذا ، من الغريب أن يكون شخص مثلي وجين وينوين صديقًا وصديقة؟”

 

قال رولاند بعد لحظات من التفكير: “إنها مفاجأة بعض الشيء ، لكن يبدو أن الأمر انكم من نفس النوع من الأشخاص”.

 

كان الاثنان من ممارسي فنون الدفاع عن النفس افتتحوا ناديًا للتدريب ، لذلك كان من الطبيعي جدًا أن يكون لديهم علاقات.

 

“إنها شخصية إلحاحية وتنافسية ، ولم أحب الاعتراف بالهزيمة سواء قبل بضع سنوات ، خاصة عندما أواجه النساء.” قال تشي شاوتشيو بهدوء تام ، “لقد تواعدنا لمدة عامين ، نتشاجر ونتشاجر بشكل حزين ، ثم انفصلنا.”

 

نظر رولاند في عيون تشي شاوتشيو ووجد أنهما ما زالتا عيون سمكة ميتة بلا لمعان ، خالية من أي عاطفة ، ثم سأل ، “ماذا تريد أن تعرف؟ لأقول لك الحقيقة ، أنا لا أعرفها جيدًا . ”

 

“سمعت أن المد والجزر الرملي تقول أن جين وين وين تزعجك؟”

 

“هذا هو النصف”. فكر رولاند للحظة قائلة ، “لدي ما تريده ، لكني لا أريد أن أعطيه لها ، لذلك توقفت عن الذهاب إلى نادي الملاكمة.”

 

نظر تشي شاوتشيو إلى رولاند وقال ، “أنا أعرف جين وين وين جيدًا ، إنها تحاول دائمًا الحصول على ما تريده ، على الأقل لن تستسلم حتى تحاول جميع الطرق. نصيحتي الشخصية لك هي وقف أي علاقات معها ، ليس لأنني أشعر بالغيرة ، ولكن لأنها مجرد واحدة من هؤلاء النساء اللواتي يصعب التعامل معهن “.

 

ضحك رولاند. “إذا لم تضف هذا السطر الأخير ، كنت سأشك حقًا في أنك غيور.”

 

“أغار من ماذا؟” تغير تعبير تشي شاوتشيو . “أنا سعيد لأنني انفصلت عنها الآن، حقًا.”

 

قال رولاند وهو ينظر إلى السماء الزرقاء من بعيد ، بلا حول ولا قوة ، “أخشى أن تأتي القذيفة إلى هنا. بعد كل شيء ، لقد رأت المد والجزر الرملي .”

 

“إنها لن تأتي ، فهي ليست وقحة بما فيه الكفاية.”

 

قال تشي شاوتشيو هذه الكلمات الأخيرة ونهض لإرشاد الشباب الأربعة.

 

كان رولاند فضوليًا إلى حد ما ، لكنها كانت مسألة خاصة ، لذلك لم يسأل المزيد.

 

بعد التدريب طوال الصباح في نادي فنون السيف ، ركب رولاند دراجة عامة إلى المنزل.

 

استدار ووجد سيارة سيدان نسائية متوقفة في مكان مؤقت لوقوف السيارات عند التقاطع. استندت على باب السيارة ولوحت عندما رأت رولاند.

 

متظاهرًا بعدم ملاحظة ذلك ، سار رولاند على قدميه.

 

“رولاند!” من الخلف ، صرخت جين وين وين بنبرة غضب مكبوت بشكل واضح.

 

ما زال رولاند يتجاهلها.

 

بعد ذلك ، استمر في المشي لمسافة عشرة أمتار أخرى ومر مباشرة عبر الرصيف.

 

بعد العبور إلى الجانب الآخر من الطريق ، نظر رولاند إلى الوراء ورأى جين وين وين جالسة في مقعد السائق ، تنظر إلى الرصيف بتعبير غاضب بلا حول ولا قوة.

 

على الجانب الأيسر والأيمن من الرصيف ، كان هناك حاجز للسيارات ، ولم تستطع جين وينوين القيادة إلا إذا تجرأت على القيادة عبر الرصيف.

 

ابتسم رولاند لجين وين وين ووجه الدراجة العامة نحو حركة المرور في ممر العربات غير الآلية.(لم افهم)

 

 

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط