سيتم إقاف نظام التعليقات الديسكاس لبضعة أيام وتجربة نظام تعليقات مختلف

المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Mages Are Too OP 108

الفصل 108 حقا؟

 

الفصل 108 حقا؟

 

 

 

 

بعد الضحك ، غادر رولاند المدينة ليجد هوك.

 

أصبح هوك وحشًا قويًا له بنية ضخمة مثل غوريلا كبيرة.

 

جلس على الدرج الصخري وحدق ، منغمسًا ، في عضلاته المنتفخة ، بدا سعيدًا إلى حد ما.

 

في الأصل ، ابتكر هوك وجه شخصياته على وجه التحديد مع سوالف ليبدو أكثر جاذبية ، وكانت التغييرات الحالية متوافقة تمامًا مع نواياه.

 

الارتباط لم يتغير كثيرا.

 

على الرغم من أن شخصيته كانت أكثر عضلية قليلاً ، إلا أنها لم تؤثر على كيفية ظهوره للآخرين.

 

فوجئ المتسولون بالتغييرات في هوك ولكنهم لم يخافوا.

 

كلما كان “أسيادهم” أقوى ، كانوا أكثر حماية وأمانًا.

 

لقد سئموا من حياة النزوح والتخويف وعدم امتلاء البطن مطلقًا.

 

طالما أن قادتهم يستطيعون حمايتهم ، فلن يواجهوا أي مشاكل معهم حتى لو تحولوا إلى تنانين عملاقة.

 

عندما رأى رولاند هوك ممتلئًا بالفرح ، لم يستطع إلا أن يهز رأسه. “وجهة نظرك الجمالية فريدة من نوعها.”

 

“ماذا تعرف؟ هذا ما يجب أن يبدو عليه الرجل.” وضع هوك وضعية لاعب كمال أجسام محترف ، وعضلاته ترقص مثل الفئران تحت جلده. كانت مشاهدته مقرفة للغاية.

 

ألقى رولاند نظرة اشمئزاز وقال ، “تخلص من كل المتسولين لديك. اترك قضية الفتيات المفقودات لبعض الوقت”.

 

أذهل هوك للحظة. “أنت فقط ستستسلم؟”

 

هز رولاند رأسه ، “كيف يمكن! أن أحاول فقط استخدام مخطط الجناة ، وطرح خط الصيد لاصطياد سمكة كبيرة.”

 

ابتسم هوك. “أنا أفهم.”

 

بالعودة إلى المدينة ، جاء رولاند إلى الرمال الرمادية .

 

كان هذا المكان لا يزال صاخبًا للغاية ، ولكن مع دخول رولاند ، تضاءلت الضوضاء ، وفي النهاية توقفت تمامًا تقريبًا.

 

كرمهم سيد السحر بحضوره ولم يجرؤوا على إحداث ضجة كثيرة بوقاحة. إلى جانب ذلك ، لم تكن سمعة رولاند في ديلبون منخفضة ، خاصة بعد أن “حاصروا وقتلوا” الثلاثة منهم بالأمس الأكبر في عائلة إدوارد ، وقد عرف ذلك جميع الشخصيات البارزة في هذه المدينة.

 

بالنسبة لشخص تجرأ حتى على قتل النبلاء ، كان قتل عدد قليل من عامة الناس مجرد ترفيه!

 

لم يكن رولاند معتادًا على رائحة الكحول الكثيفة الممزوجة برائحة الجسم الحامضة ، ولكن كان عليه أن يتحملها.

 

وجد طاولة وجلس. جاء النادل بطريقة متواضعة وسأل بحذر ، “سيدي الساحر ، ماذا تريد أن تشرب؟”

 

“كوب من أفضل نبيذ الفاكهة.” ابتسم رولاند بلطف. “بالمناسبة ، أنا أريد لقاء جرو”.

 

“مفهوم”. تراجع النادل بعيدا ، مسح العرق من جبهته بكمه وهو يستدير.

 

وسرعان ما قدم النادل كأسًا من نبيذ الفاكهة.

 

كان أفضل نبيذ لديهم في الرمال الرمادية ، ولم يبيعوه عادة ، على الأقل ليس للناس العاديين.

 

بعد حوالي عشر دقائق من الانتظار ، هرع جرو الذي كان يتصبب عرقا بغزارة من خارج الحانة.

 

وقف أمام رولاند وقال بخجل: “آسف ، كنت في عمل. جئت فور إخطاري.”

 

“لا بأس. بدلاً من ذلك ، إنه خطأي لأنني أزعجك في عملك الرسمي.” أومأ رولاند باعتذار.

 

شعر جرو بالارتياح لرؤية أن التحدث إلى رولاند كان سهلاً كما كان من قبل. جلس أمام رولاند ، ومسح العرق من جبهته بمنديله ، وسأل: “هل هناك أي شيء يمكنني أن أفعله للسيد هذه المرة؟”

 

الحانة كانت هادئة جدا.

 

على الرغم من أنهم لم يتحدثوا بصوت عالٍ جدًا ولم يكن أحد ينظر إليهم ، كان رولاند يعلم أن الشاربين من حوله كانوا يجهدون آذانهم لسماع ما يتحدثون عنه.

 

على الرغم من أن الناس كانوا خائفين بشكل عام من السلطة ، إلا أنهم أحبوا أيضًا تخريب السلطة. لم يكن التنصت قليلاً مشكلة كبيرة.

 

سأل رولاند وهو ينظر يسارًا ويمينًا ، “هل لديك مكان أكثر سرية للتحدث؟”

 

“نعم نعم!” وقف جرو في الحال. “آسف ، لقد كنت مهملاً”.

 

وقف على الفور وأظهر لرولاند الطريق.

 

بعد فترة وجيزة ، دخلوا غرفة صغيرة.

 

الأبواب الخشبية السميكة والجدران الصلبة يمكن أن يضمن بالتأكيد عزل الصوت.

 

جلسوا مرة أخرى حول طاولة. وضع رولاند على المنضدة الطبق الصغير الذي أحضره من منزل إدوارد. سأل: “هل تعرف شعار النبالة هذا؟”

 

أخذ جرو شعار النبالة ، ونظر إلى كلا الجانبين ، وقال باعتذار ، “آسف ، لم أره من قبل. لا أحد من النبلاء في ديلبون يستخدم شعار نبالة بهذا التصميم.”

 

لم يكن أحد من ديلبون !

 

ومع ذلك ، لم يكن هذا مفاجأة.

 

لن يتخلى الجانب الآخر عن اللعبة بهذه السهولة. قد تكون هذه طريقة الطرف الأخرى لتضليله عمداً.

 

“لا بأس أنك لا تعرف.” وتابع رولاند: “لقد سألت عن تاريخ عصابة الرمال الرمادية ، وأنتم ملتزمون نسبيًا بالقواعد”.

 

عند سماع هذا ، اندلع جرو في عرق بارد.

 

كان من الواضح للجميع في ديلبون أن هؤلاء الأبناء الذهبيين كانوا جميعًا رجالًا محايدين. وكلما رأوا جريمة يتم ارتكابها ، كانوا يصعدون ويوقفونها ، ويضمنون العدالة بالوسائل المادية.

 

ناهيك عن الحدث الكبير الذي حدث قبل شهرين ، فقد كسر الابن الذهبي بيتا أيدي العديد من اللصوص وطرد العديد من الأوغاد المستبدين.

 

كان هناك أيضًا اثنان من الأبناء الذهبيين خارج المدينة يجدون طريقة للمتسولين للبقاء على قيد الحياة.

 

عدد قليل من العصابات الصغيرة التي كانت تعتمد على “مص” لحم ودم المتسولين قُطعوا عن مصدر دخلهم ، فذهبوا للتفاهم معهم ولم يقصدوا العنف. لكن في النهاية ، ما زالوا يتعرضون للضرب لدرجة أنهم غير قادرين على التمييز بين الشمال والجنوب والشرق والغرب.

 

كان رولاند هذا الذي أمام عينيه هو الأكثر انخفاضًا والأكثر غموضًا.

 

ملقي تعاويذ أرثوذكسي ، ويشغل حاليًا منصب نائب رئيس مجلس إدارة برج السحر .(ارثوذكسي تقريبا زي شرعي كدة)

 

كان يحقق في قضية الفتيات المفقودات.

بدا النبلاء غير متأثرين بأفعال رولاند ، واعتبروها غير مجدية ، أو افترضوا أنه كان مجرد ادعاء.

 

ومع ذلك ، كان جرو يعلم جيدًا أن النبلاء كانوا جميعًا خائفين من أن يكتشف رولاند شيئًا ما ويلقي باللوم عليهم.

 

لم يستطع الازدراء الشديد على السطح إخفاء الخوف في قلوبهم.

 

هذا هو السبب في أن النصف الأول من كلمات رولاند أرعب جرو بشدة.

 

“هناك خطأ ما في أساليبك ، ولكن بصراحة ، أنتم أكثر انضباطًا.” ابتسم رولاند لجرو ، الذي بدا شاحبًا بشكل قاتل ، وقال ، “لدي شيء أريدكم يا رفاق للمساعدة فيه.”

 

“رجاءا واصل.” تنفس جرو الصعداء .

 

“أريدك أن تعرف لي أسماء وأعمار جميع الفتيات اللاتي اختفين في السنوات القليلة الماضية بالقرب من ذلك البستان. سيكون من الأفضل إذا عرفت الوقت التقريبي للقتل.”

 

أومأ جرو برأسه بشدة. “سأحقق ذلك.”

 

كان الأمر صعبًا ، لكن جرو لم يجرؤ على رفضه. كان يخشى أنه إذا رفض ، فإن عصابة الرمال الرمادية ستصبح شريرة في عيون رولاند .

 

تنهد رولاند أيضًا داخليًا بارتياح. كانت هذه هي المرة الأولى التي يتظاهر فيها بتهديد شخص ما.

 

كان النجاح عظيمًا ، مع ذلك. ثم فكر للحظة وقال: ليس لدي مال ولا ممتلكات.

 

“ليست هناك حاجة. من دواعي سرور عصابات الرمال الرمادية خدمتك ، سيدي.”

 

“أستمع لي.” وتابع رولاند: “نحن الأبناء الذهبيون متخصصون في التبادل المكافئ. يمكنك أنت ورئيسك اختيار بعض الأطفال الأكثر ذكاءً عندكم وإرسالهم إلى برج السحر . سأختار واحدًا أو اثنين من الموهوبين للاحتفاظ بهم حتى يمكن أن يصبحوا متدربين سحريين! ”

 

وضع جرو يديه بقوة على الطاولة ، وقفز بشكل مفاجئ ، ونظر إلى رولاند غير مصدق. “حقا؟”

 

 

 

 

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط