سيتم إقاف نظام التعليقات الديسكاس لبضعة أيام وتجربة نظام تعليقات مختلف

المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Mages Are Too OP 114

الفصل 114

 

 

 

الفصل 114

 

 

 

 

 

كان الجو قاتمًا نوعًا ما.

 

نظرت إليه فان الستمائة مليون للحظة قبل أن تبتسم بلا حول ولا قوة. “يبدو أنني كنت مغرورة جدًا. آسفة”.

 

ثم وقفت ومضت مبتعدة ، وهي تتأرجح بوركها وهي تغادر.

 

غادر الشاعر مع فان الستمائة مليون . أثناء ذهابه ، حدق بشدة في بيتا.

 

بمجرد رحيل الاثنين ، سأل بيتا بفضول ، “لماذا لم ترفضها بلباقة أكثر؟ ربما يمكنك أن تصبح صديقًا لها”.

 

“هذا لا معنى له. مقدر لنا أن نكون أناس من عالمين مختلفين.”

 

ابتسم رولاند وسأل ، “قلت في النقابة أنك ستغادر. ماذا يحدث؟”

 

قال بيتا بسعادة ، “لقد صعدت إلى المستوى 5.”

 

فوجئ رولاند. “سريع جدا؟”

 

“لقد قمت بالعديد من المهام مؤخرًا.”

 

وبينما كان يتحدث ، بدا أن بيتا متحمسًا بعض الشيء. ”

 

هناك ثلاثة فروع من النبيل الإلهي ، ولكن بغض النظر عن الفرع ، يمكنهم التعاقد مع الخمسة فرسان من المائدة المستديرة ليكونوا مرؤوسين لهم.

 

سيتم تعزيز قوتهم الإجمالية ، ويجب أن يكونوا شخصيات غير قابلة للعب. لا اللاعبون ذلك.”

 

“يبدو وكأنه عقد استدعاء؟” سأل رولاند.

 

فكر بيتا لبعض الوقت ، ثم أومأ برأسه وقال ، “هذا صحيح. ومع ذلك ، يمكن لفرسان الطاولة المستديرة أن يتعاقدوا مع خمسة فرسان أصغر. بعد ذلك ، يمكن للفارس الأصغر أيضًا التعاقد مع خمسة فرسان متدربين آخرين.”

 

(لمن لم يفهم يستطيع التعاقد مع خمسة npc ليكونوا خمسة فرسان الطاولة وستزيد قوتهم ولا يمكن عمل العقد مع اللاعبين)

 

“انتظر!” فوجئ رولاند. تحول تعبيره غريبا. “لماذا أشعر أن فصلك يشبه المسوق متعدد المستويات؟”

 

نشر بيتا يديه بشكل متعجرف وابتسم. “هذا ما أسميه الطريقة الصحيحة لفتح فئة مخفية.”

 

كانت هناك بالفعل طرق عديدة للعب هذه اللعبة.

 

ابتسم رولاند بمرارة وقال ، “ما تقوله لي يجعلني أرغب في حذف حسابي وتدرب لأصبح نبيلًا إلهيًا. يمكن أن أكون غنيًا ولدي أيضًا عدد كبير من المرؤوسين. عند إجراء الحسابات ، يمكن أن يكون لدى نبيل إلهي كامل 155 مرؤوس. وكلهم مهنيون محسنون؟ ”

 

 

 

“بناءً على ما رأيته الآن ، هذا هو الحال.” شرب بيتا من نبيذ الفاكهة.

 

حك رولاند رأسه. “إذن أنت تغادر ديلبون للبحث عن فرسان المائدة المستديرة؟”

 

أومأ بيتا برأسه. “نعم ، سأبحث عن أولئك الذين يتمتعون بإحصائيات نمو أفضل وأولئك الذين يتمتعون بشخصيات أفضل ليصبحوا فرسان. لا يمكنني اختيارهم بشكل عشوائي.”

 

المنطق لم يكن خاطئا.

 

على الرغم من أن رولاند كان قلقًا بعض الشيء من حقيقة أن بيتا كان لا يزال صغيراً ويمكن خداعه بسهولة ، إلا أن خداعك في اللعبة لم يكن خسارة كبيرة. لن يكون أمرًا سيئًا أن يدعه يفعل ذلك بمفرده.

 

 

لذلك سأل رولاند ، “متى تنطلق؟”

 

“غدا.” فكر بيتا لبعض الوقت وقال ، “سأشتري عربة خيل وأحضر ليزا معي. أما بالنسبة لمنزلي ، فسأعطيك إياه ، الأخ رولاند.”

 

“سأعتني به من أجلك.” لم يرغب رولاند في الاستفادة منه. “من المريح للغاية العيش في برج السحر .”

 

“الأمر متروك لك لتقرره”. لم يمانع بيتا.

 

كانا كلاهما شخصان لا يهتمان بالمال. كان من الممكن بيع هذا المنزل مقابل عدد قليل من العملات الذهبية ، لكن لم يأخذ أي منهما الأمر على محمل الجد.

 

بالطبع إذا كان دخيلًا ، فسيضمن بالتأكيد أقصى ربح.

 

الكأسان متشابكان وشربا بعض نبيذ الفاكهة. مع مرور الوقت ، استيقظ الزبائن اللاوعون تدريجياً.

 

صاحت مجموعة الناس للبحث عن تلك الراقصة الجميلة بشكل لا يصدق ، مدعين أنهم سيتزوجونها.

 

ومع ذلك ، أثناء حديثهم ، استشاطوا غضب بعضهم البعض وحدثت مشاجرة بسرعة.

 

تحول المشهد إلى فوضى.

 

ومع ذلك ، مهما كانت فوضوية ، فقد حافظ هؤلاء الأشخاص على عقلانيتهم ​​ولم يجرؤوا على “اللعب” في اتجاه رولاند وبيتا.

 

شرب بيتا حتى أصابه بالدوار. ثم اقتادته خادمته ليزا.

 

تمامًا كما كان رولاند على وشك الدفع ، سار جرو .

 

وضع بضع قطع من الورق أمام رولاند بكل احترام وقال ، “هذه هي المعلومات التي وجدناها خلال هذه الفترة الزمنية. لا أستطيع أن أضمن أن كل شيء على ما يرام ، لكننا بذلنا قصارى جهدنا.”

 

 

“سأذهب إلى الغرفة السرية من المرة السابقة.”

 

بعد دقيقتين ، جلس رولاند على كرسي في الغرفة السرية ونظر إلى المخطوطة في يده.

 

كلما قرأ ، زاد عبوسه. أخيرًا ، سأل: “لا خطأ في المعلومات المتعلقة بعصابة ثعبان الجرس ، أليس كذلك؟”

 

مع ثني ظهره قليلاً ، ابتسم جرو بمرارة وقال: “عصابة ثعبان الجرس هي خصمنا. نحن نعرفهم أفضل منهم. لقد راجعت شخصيًا هذا التقرير الاستخباراتي ، لذا لا يمكن أن يكون مخطئًا.”

 

 

كانت عصابة ثعبان الجرس قد اختطفت عائلة ليزا ، وتم القضاء عليهم لاحقًا على يد بارد.

 

غمغم رولاند بهدوء: “لم أكن أتوقع ذلك حقًا”.

 

ثم تمتم فارتفع لهيب في اطراف اصابعه فاحرق المخطوطة الى رماد.

 

“استعد وأرسل أكثر من عشرة أطفال. سأختار واحدًا أو اثنين من أكثر الأطفال موهبة ، ربما اثنان أو ثلاثة ليكونوا متدربين سحريين.” وقف رولاند. هذا ما اتفقنا عليه “.

 

 

ترك جرو تنهيدة طويلة من الارتياح.

 

لقد كان قلقًا من أن رولاند لن يكون راضيًا عن المعلومات ، لكنه الآن وجد قلبه في مكانه.

 

ابتسم على الفور وقال: “اطمئن يا سيدي. سنرتب كل شيء بالتأكيد في غضون ثلاثة أيام.”

 

فكر رولاند في الأمر وقال ، “بالإضافة إلى ذلك ، فإن تعليمنا صارم بعض الشيء وقد تكون هناك عقوبات طفيفة. أتمنى ألا تمانع.”

 

عند سماع ذلك ، تومض عيون جرو ببريق بارد. “سيدي ، لا تقل ذلك. إذا لم يكن الأطفال منتبهين ، يمكنك ضربهم. يمكنك استخدام كل قوتك. لا يهم حتى لو قتلتهم.”

 

جرو يعني ذلك.

 

في هذا العالم ، كانت فرص الحصول على توجيه من ساحر رسمي ضئيلة للغاية.

 

 

إذا أتيحت مثل هذه الفرصة الجيدة أمام عينيه ، فلماذا يبقى مثل هذا الأبله على قيد الحياة إذا لم يعتز بها وترك الفرصة تفلت من يديه؟

 

كن علقة؟

 

نظر رولاند إلى التعبير الشرس على وجه جرو ، وتنهد.

 

تذكر أنه عندما كان في المدرسة الابتدائية ، أحضره والده إلى المدرسة.

 

عندما رأى المعلم النموذجي ، قال: “أيها المعلم ، سأضطر إلى أن أزعجك مع طفلي. إذا كان شقيًا ، امض قدمًا واضربه. طالما لم يقتله ، حتى لو كسرت ساقيه ، فلا يهم. الجحيم سيكون بخير بعد شهرين أو ثلاثة “.(يعني مش لوحدي🤔)

 

رولاند لا يزال يتذكر تعابير أباه الجادة.

 

لا يبدو وكأنه تهديد أو مزحة.

 

يعتقد معظم الجيل الأكبر سناً أنه كان من الصواب للمدرسين معاقبة الطلاب بالعصاة.

 

كانت الأوقات مختلفة الآن. يمكن أن يوضع توبيخ المعلمين على الإنترنت ليحكم عليه مستخدمو الإنترنت.

 

بعد عودته إلى البرج السحري من الرمال الرمادية ، انحنى رولاند على الكرسي وتذكر محتوى مخطوطات جلد الماعز القليلة.

 

تم حل العديد من الألغاز التي حيرته في البداية.

 

كان قد فكر بالفعل على بعض المشتبه بهم. حان الوقت للتحقق من تكهناته.

 

ولكن كلما انحلت الأمور أكثر ، كان رولاند أقل شهرة. ولم يذكر اختفاء الفتاة وكأن القضية قد أغلقت بالفعل.

 

ثم كرس نفسه بالكامل للتجارب السحرية.

 

مر الوقت بسرعة ومضى شهران آخران.

 

خرج رولاند من المختبر السحري بشعر أشعث. كان من الصعب جدًا إنشاء تعويذات مشتقة من تعويذة النقل الآني.

 

لم يحرز أي تقدم ولم يأكل لمدة يومين.

 

لولا حقيقة أن جسد المهني كان أقوى من الأشخاص العاديين ، لما كان قادرًا على تحمله.

 

 

بينما كان يتذوق طعامه ، جاءت فيفيان فجأة وقالت ، “نائب الرئيس ، هناك وحش قوي يشبه الأورك في الخارج. يريد مقابلتك.”

 

كان هوك هنا!

 

حان الوقت لسحب الشباك.

 

 

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط