سيتم إقاف نظام التعليقات الديسكاس لبضعة أيام وتجربة نظام تعليقات مختلف

المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Mages Are Too Op 37

37 - الفصل السابع والثلاثون : أدخل للمدينة.

37 – الفصل السابع والثلاثون : أدخل للمدينة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بسم الله الرحمان الرحيم,

استمتعوا.

 

 

 

 

 

 

 

لم يكن اللاعبون بحاجة للنوم في اللعبة كان الليل والنهار مجرد تغيير في البيئة بالنسبة لهم، على الرغم من أنها كانت الواحدة في الصباح إلا أنهم لم يشعروا بالنعاس على الإطلاق وصلوا إلى (ديبلون) على طول الطريق.

 

 

 

لم يعرفوا مدى ضخامة (ديبلون) حتى اقتربوا.

 

 

 

شغلت عيونهم سور المدينة اللامتناهي المصنوع من الصخور العملاقة.

 

 

 

كانت شعلة مشتعلة كل عشرة أمتار على سور المدينة لم تكن ساطعة مثل كرات رولاند الضوئية، لكنها امتدت بشكل مذهل مثل تنين ناري.

 

 

 

كان فريق من الجنود في حالة تأهب على سور المدينة، كان معظمهم ينظرون إلى رولاند و بيتا.

 

 

 

في نهاية الطريق كانت بوابة المدينة، عدة مجموعات من الناس قد أشعلوا النيران على جانب الطريق، قلة من الناس كانوا يتحدثون.

 

 

 

لفت رولاند وبيتا انتباه الجميع عند وصولهم بعد كل شيء، لم يكن من الممكن التغاضي عن الكرات الأربع السحرية للضوء من حولهم، عندما اقتربوا كانت بوابة المدينة مشرقة مثل النهار حتى أن المسافرين وجدوها مبهرة.

 

 

 

قلق الجنود على سور المدينة، كان ملقي التعاويذ دائمًا مرادفًا للسلطة والغموض.

 

 

 

عندما نظر إليهما رولاند وبيتا، حركوا أعينهم على الفور.

 

 

 

لم يكونوا قادرين على تحمل غضب ملقي سحر و شاب نبيل.

 

 

 

جلس رولاند وبيتا في زاوية فارغة كان الفجر لا يزال بعيدًا، أغلقت معظم المدن أثناء الليل، ولم تكن هذه المدينة استثناء. بعد أن جلسوا لاحظوا الناس من حولهم.

 

 

 

كانت هناك عشرات العربات التي تنتمي إلى مجموعات مختلفة، على الرغم من أن العربات كانت مغطاة بالقماش الزيتي، كان من الواضح أن البضائع كانت محملة عليها.

 

 

 

كان معظم المسافرين من الذكور الذين تعرضوا لضربات الطقس، كانت هناك امرأة واحدة فقط جالسة بجوار النار بعيدًا عن رولاند وبيتا، كانت المرأة طويلة وذات عضلات ولم يكن من الممكن التعرف عليها كامرأة لولا صدرها المنتفخ.

 

 

 

هل هم تجار وحراسهم؟.

 

 

 

توصل رولاند إلى هذا الاستنتاج بعد المراقبة لفترة.

 

 

 

لم يعد أحد يتحدث، لقد سمحوا ببساطة لبيتا ورولاند بتحجيمهم.

 

 

 

اختفت الهمسات السابقة وحل محلها عواء الريح وطقطقة النار.

 

 

 

لم يتحدث رولاند وبيتا أو يفعلا أي شيء، لكن أجواءهما كانت لا تزال مهيمنة.

 

 

 

شاعراً بالملل، أخرج بيتا الحطب والثعابين التي التقطها في الطريق، كوم الحطب وأشعله بنار التنين.

 

 

 

ثم قطع قشور الثعابين قبل أن يشويها بالعصي على شكل أسياخ.

 

 

 

ضاعت كلمات رولاند الذي أدرك كيف تصرف بيتا في المهمة.

 

 

 

لم يستخدم شعلة التنين في المعركة، لأنه أراد طهي اللحم بها.

 

 

 

جاءت همسات من مكان قريب وازداد صوتها استدار رولاند ونظر إليهم، توقفت هذه الأصوات على الفور، كما لو أن جهاز تلفزيون قد أغلق.

 

 

 

ألقى رولاند نظرة على الجميع ثم ركز على لفائف اللحم.

 

 

 

من الواضح أن الكثير من الناس كانوا مرتاحين.

 

 

 

وفقًا لما سمعه رولاند للتو، فوجئوا جميعًا.

 

 

 

“عزيزي الله، قطعة من معدات الفضاء*”.

 

 

*قصدهم هنا، زي الخاتم البعدي للتخزين*

 

 

 

 

“من أين هذا الشاب النبيل؟”.

 

 

 

“أليس تخزين مواد الشواء في معدات الفضاء مضيعة؟”.

 

 

 

بعد أن نظر إليهم رولاند، توقفوا عن الكلام على الفور.

 

 

 

هل نحن الآن في ورطة بعد أن كشفنا عن كنز؟ كان رولاند قلقًا، لكنه فكر بعد ذلك في شيء آخر.

 

 

 

لقد كان لاعباً لا يمكن أن يموت، إلى جانب ذلك تم تقديم حقيبة الظهر من خلال نظام اللعبة ولن يسقط أي شيء حتى لو قُتل يمكنه الانتقام بعد قيامته!.

 

 

 

بعد التفكير في الأمر، تجاهلهم رولاند وراقب المنطقة.

 

 

 

كان سهلًا منبسطًا به نهر خلف المدينة، في الظلام، امتد خط من الضوء في المسافة.

 

 

 

فقط مكان به كمية كافية من الماء يمكن أن يدعم مثل هذه المدينة الرائعة.

 

 

 

سرعان ما أصبح لحم الثعبان جاهزًا، قام بيتا برش بعض الملح عليه.

 

 

 

أعطى سيخ لحم لرولاند.

 

 

 

كان على رولاند أن يعترف بأن بيتا يعرف ما كان يفعله، كان لحم الثعبان هشًا ولذيذًا.

 

 

 

ومع ذلك، لم يكن طعمه سلسًا مثل أرجل العنكبوت.

 

 

 

بعد أن كانوا ممتلئين، بدأ بيتا في ممارسة فنون السيف الأساسية.

 

 

 

لم يكن شخصًا ذكيًا، لكنه حصل على درجات جيدة من خلال العمل الجاد حسب تقديره لا ينبغي أن يكون من الصعب عليه قبوله في كلية من الدرجة الأولى.

 

 

 

كان الاجتهاد عادته، ألم يكن محرجًا ممارسة فنون السيف الأساسية أمام الغرباء؟.

 

 

 

بالطبع لا! لقد شارك في العديد من مسابقات الكلام في المدرسة.

 

 

 

بالنسبة لبيتا، فإن إلقاء خطاب بنبرة وتعبيرات مبالغ فيها أمام مئات المستمعين كان بالتأكيد تجربة محرجة أكثر.

 

 

 

ومع ذلك، فقد تعامل معها بلباقة لم تكن ممارسة فنون السيف أمام المسافرين تحديًا بالنسبة له.

 

 

 

من ناحية أخرى، بدأ رولاند في ممارسة °إتقان اللغة°.

 

 

 

انتشرت الموجات السحرية وفشل وانتشرت مرة أخرى، شاهد المسافرون الآخرون رولاند يلتهب في ألم دون أن يقول أي شيء، لم يهتم رولاند أبدًا بكيفية نظر الآخرين إليه حتى عندما كان في بلدة (ريد ماونتن).

 

 

 

في ظل الظروف العادية، كان من الممكن أن يموت الساحر بعد العديد من الإخفاقات المتتالية.

 

 

 

ومع ذلك كان رولاند لا يزال نشيطًا، استراح لفترة واستمر.

 

 

 

كان التجار والحراس مستمتعين بتمارين بيتا و رولاند في منتصف الليل.

 

 

 

على من كانوا يتباهون؟.

 

 

 

لكن بعد أربع ساعات، كل ما تركه المسافرون كان إعجاب.

 

 

 

لم يكونوا يعرفون أشياء كثيرة، لكنهم كانوا يعرفون أنه من الأفضل العمل الجاد من عدم القيام بذلك.

 

 

 

لقد كان الفجر بالفعل أطفأ الحراس على الحائط المشاعل وفتحوا بوابة المدينة.

 

 

 

وقف الجميع، توقف رولاند وبيتا عن التدرب أيضًا.

 

 

 

انتظروا دخول التجار أولاً، في النهاية وصل التجار أبكر منهم.

 

 

 

لكن من المدهش أن التجار وحراسهم لم يتحركوا بل حدقوا في رولاند وبيتا.

 

 

 

“إنهم يلمحون إلى أننا يجب أن نذهب أولاً؟” فوجئ بيتا.

 

 

 

قال رولاند : “يجب أن ترهبهم هويتك النبيلة، التسلسل الهرمي مهم في هذا العالم بصفتهم مدنيين، لا يجرؤون على السير أمامك”.

 

 

 

بدءاً من المسافرين الصامتين، شعر بيتا بعدم الارتياح و قال : “لا أشعر أنني على ما يرام”.

 

 

 

“دعنا نذهب، السيد الشاب” ابتسم رولاند وقال : “سوف تضيع المزيد من وقتهم إذا تباطأت”.

 

 

 

“حسنا!” تنهد بيتا ودخل المدينة أولاً.

 

 

 

تبعه رولاند.

 

 

 

شعر جميع التجار وحراسهم بارتياح شديد عند دخولهم إلى المدينة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

+++++++++ تعليق و أنتظر الفصل التالي

 

 

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط