سيتم إقاف نظام التعليقات الديسكاس لبضعة أيام وتجربة نظام تعليقات مختلف

المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Mages Are Too OP 93

الفصل 93 جو غريب

 

الفصل 93 جو غريب

 

 

 

فتاة صغيرة تقود شاحنة صغيرة تبدو غريبة مهما نظرت اليها.

 

كانت هناك رائحة قوية من البنزين داخل السيارة ، ولكن تدريجيا ، اختفت الرائحة ، ولم يتبق سوى رائحة خافتة من الأوسمانثوس حول رولاند .(نوع من الزهور)

 

جعل هذا تجربة ركوب رولاند مريحة للغاية.

 

كانت الشاحنة الصغيرة تسير ببطء شديد.

 

نظر رولاند إلى المد والجزر الرملي واكتشف أنها بدت متوترة إلى حد ما.

 

هل كان ذلك لأنها لم تكن تقود السيارة عادة؟

 

كان هذا مفهوما.

 

سائقة لم تكن على الطريق كثيرًا ، فلا عجب أنها كانت متوترة.

 

…… انتظر أنا في خطر الآن.

 

الآن حان دور رولاند ليكون عصبيًا.

 

نظر إلى المد والجزر الرملي ورأى أن وجهها ، الذي كان أبيض مثل اليشم ، كان أحمر قليلاً.

 

هل كان هذا لأنها كانت متوترة للغاية؟

 

نظر رولاند بشكل غريزي إلى جسده ، حيث تم تثبيت حزام الأمان ، ثم أمسك بمقبض الأمان الموجود على اليمين.

 

لحسن الحظ ، لم تسر الأمور كما كان يخشى. قادت المد والجزر الرملي الشاحنة ببطء ولكن بثبات.

 

لم يتكلم أي منهما.

 

بعد نصف ساعة توقفت الشاحنة أمام محل.

 

تنفس رولاند أخيرًا الصعداء عندما قفز وغرس قدميه على الأرض.

 

كان هذا متجرًا للسلع الرياضية يحمل اسمًا قديمًا ، وهو النجم الاحمر للمنتجات الرياضية( Red Star Sporting Goods) .

 

رجل عجوز يدخن النرجيلة (الشيشة أو الجوزة) جلس على كرسي هزاز أمام المحل ,كأن على السحابة التاسعة.

 

عند سماع الضجيج ، نظر الرجل العجوز ذو الشعر الأشيب إلى الأعلى وضيق عينيه وهو يرى المد والجزر الرملي ورولاند يقفزان من الشاحنة.

 

“العم الأكبر يو ، لقد جئت مرة أخرى لشراء بعض الحبال وألواح الخيزران السميكة.” سارت المد والجزر الرملي إلى الرجل العجوز ، لهجتها مختلفة تمامًا عن المعتاد ، تبدو لطيفة إلى حد كبير.

 

وضع العجوز أنبوب الماء المصفر في يديه.

 

قام بقياس حجم المد والجزر الرملي للحظة وابتسم ابتسامة. “إنها المرة الأولى التي أراك فيها ترتدي تنورة. تبدو لطيفة للغاية.”

 

ثم تحول بصره إلى رولاند. “هل هذا حبيبك؟”

 

تحولت آذان المد والجزر الرملي إلى اللون الأحمر قليلاً ، لكنها قالت بطريقة هادئة تمامًا ، “لا ، إنه طالبنا المعين حديثًا فقط. إنه هنا لمساعدتي في حمل بعض الأشياء.”

 

وقف هذا الرجل العجوز الذي يُدعى العم الأكبر يو ، وجهه الشاحب متجعد وبدا سعيدًا جدًا وهو يبتسم. “هذه أيضًا هي المرة الأولى التي يساعدك فيها رجل في العمل. هكذا ينبغي أن يكون الأمر. يجب على الفتيات أن يعاملن أنفسهن بشكل أفضل. لا تكونِ عنيدة جدًا وتحاولِ أن تفعل كل شيء بمفردك.”

 

“لا ، أخي كثيرًا ما يساعد.” ألقت المد والجزر الرملي نظرة خاطفة على رولاند ، ورأت أنه لم يكن لديه الكثير من ردود الفعل ، شعرت بالارتياح قليلاً.

 

ثم مضت لتقول للرجل العجوز ، “حسنًا ، العم الأكبر يو ، احتفظ بالمحادثة الصغيرة. لا يزال لدي شيء عاجل لأحضره لاحقًا أولاً ، أعطني الأشياء التي طلبتها.”

 

قال الرجل العجوز بابتسامة متفهمة ويداه مقيدتان خلف ظهره: “بالتأكيد ، اتبعني”.

 

عندما كان الثلاثة على وشك دخول المتجر ، جاء الصوت الواضح لكسر شيء من مكان ليس بعيدًا عنهم. سيارة بيضاء صغيرة كانت متوقفة أمام المحل ثم نزلت منها سيدة فخورة ورائعة.

 

عندما رأى رولاند هذا الشخص ، تفاجأ للحظة.

 

تعرف على هذه المرأة ، رئيسة النادي جين لنادي الملاكمة.

 

ضاقت عيناه قليلا. شعر أيضًا بالحرج إلى حد ما في نفس الوقت.

 

بعد أن نزلت جين وين وين من السيارة ، رأت رولاند على الفور. بدت عيناها مندهشة قليلاً ، ثم ابتسمت.

 

لا تجد شيئًا تبحث عنه ، ولكن تتعثر في ما تبحث عنه.

 

منذ بعض الوقت ، كانت جين وين وين تبحث عن رولاند باستمرار ، لكنها لم تجد خيوطًا. لم تتخيل قط أن تصطدم به في هذا المكان.

 

كما رأت المد والجزر الرملي جين وين ون ، وكان تعبيرها على الفور مستاءً إلى حد ما.

 

رأى رولاند هذا من زاوية عينيه.و وجده غريبًا نوعًا ما.

 

على الرغم من أن جين وين وين كانت جميلة ، إلا أنها كانت تتمتع بالطريقة المهيبة للرجل عندما كانت تمشي.

 

مشيت إلى الاثنين ، نظرت إليهما ، وقالت بابتسامة ، “لم أتوقع أن أرى اثنين من معارفي”.

 

اثنين من معارفي؟ نظرت المد والجزر الرملي إلى رولاند ، لتظهر نظرة محيرة.

 

أومأ رولاند برأسه. “لقد مر بعض الوقت منذ أن اجتمعنا آخر مرة ، رئيسة النادي جين.”

 

بالنسبة لهذه المرأة ، لم يكن لديه أي انطباعات إيجابية ، وبالطبع لم يكن لديه أي انطباعات سلبية أيضًا.

 

“لماذا لم تأت للتدريب هذه الأيام؟” نظرت جين وين وين بفضول إلى رولاند ، وكانت هناك نظرة استفهام في عينيها.

 

بدت هذه المرأة عدوانية بشكل معتاد. كانت هناك نبرة آمرة في كلماتها. لقد فعلت ذلك عن قصد أو بغير قصد.

 

عند سماع هذا ، شعر رولاند بعدم الارتياح إلى حد ما. أجاب ببطء ، “يا رفاق ليس لديكم أي شيء لتعليمي ، أليس كذلك؟”

 

لهجته بدت سلمية، ولكن الرسالة كانت بلاغية و واضح تماما. عبست جين وين وين قليلا. لم تكن معتادة على حديث رجال من نفس العمر معها بهذه الطريقة.

 

على الجانب ، وجدت المد والجزر الرملي فرصة للتدخل. “هل تعرفون يا رفاق بعضكم البعض؟”

 

أومأ رولاند برأسه. “نعم ، لقد تعلمت الملاكمة في نادي الرئيسة جين للملاكمة لفترة من الوقت.”

 

“أوه.” أدركت المد والجزر الرملي فجأة. “لذلك تعلمت مهارات الملاكمة الخاصة بك منهم. لقد تعلمت جيدًا ، حتى أخي الأكبر يقول إنه ليس مباراتك خالي الوفاض. يبدو أن رئيسة النادي جين كانت تدرس بعناية كبيرة.”

 

في هذه اللحظة ، ابتسمت المد والجزر الرملي ، وهو ما نادرًا ما فعلته ، لكنها شعرت بالخداع.

 

كواحد من نوادي “المهارات الجسدية” القليلة في المدينة ، عرفت المد والجزر الرملي جين وين وين ، وكانت جين وين وين تعرف بشكل طبيعي أن فنون مياوداو لعائلة تشي كانت رائعة للغاية.

 

في هذه اللحظة ، بدأ رولاند يشعر أن الجو كان غريبًا بعض الشيء.

 

لاحظت جين وين وين تعبير المد والجزر الرملي لفترة من الوقت ، ثم اجتاحت عينيها بين رولاند و المد والجزر الرملي. أخيرًا ، ابتسمت ابتسامة. “نعم ، لقد علمته تقريبًا كل مهاراتي الأكثر قيمة. في النهاية ، هرب بعد أن تعلمها. ألا تعتقدي أنه غير مسؤول؟”

 

بدأ تعبير المد والجزر الرملي في أن يصبح متجهمًا إلى حد ما.

 

لم يفهم رولاند تمامًا المواجهة بين النساء.

 

على الرغم من أنه كان رجل علوم متشددًا ، إلا أن حاصل عاطفيته لم يكن منخفضًا ، وكان بإمكانه قراءة الغلاف الجوي.

 

قال على الفور ، “رئيسة النادي جين تتحدث بشكل غامض إلى حد ما. هل تتحدثين هكذا إلى جميع الرجال؟”

 

كانت المد والجزر الرملي مندهشة قليلاً ، ولم يعد تعبيرها باردًا وغير مبال.

 

من ناحية أخرى ، عبست جين وين وين مرة أخرى ، هذه المرة بشكل أعمق من ذي قبل.

 

اخترقت بضع كلمات الجو الغريب ، وعلى الفور وضع وجهة نظره على نفس الجبهة مثل المد والجزر الرملي.

 

“أنا أمزح فقط. أنت تبالغ في رد فعلك.” تظاهرت جين وين وين بمظهر عاجز.

 

أجاب رولاند بلامبالاة: “نحن لا نعرف بعضنا البعض جيدًا بما يكفي لأخذ نكتة”.

 

كانت هذه المرأة تلاحق المقصورة الغامرة في منزله ، ولم تكن لهجتها ولا سلوكها جيدين ، ولم يكن بحاجة إلى التظاهر بالحنان معها.

 

ثم حول نظره نحو المد والجزر الرملي. “لنذهب للحصول على الأشياء. لدي بعض الأشياء لأعتني بها لاحقًا.”

 

“حسنًا!” رفعت زاوية شفاه المد والجزر الرملي قليلاً.

 

في هذه الأثناء ، كان العم يو يراقب من الجانب ، كان يبتسم من الأذن إلى الأذن. كادت ابتسامته أن تجعد وجهه إلى ثقب.

 

قبل أن يستدير ويدخل المتجر ، ألقى نظرة تقول “كل الرجال يفهمون” ، وكأنها مجاملة.

 

شعر رولاند بالحيرة من هذا. لقد شعر أن العم الأكبر يو بدا وكأنه يلمح إلى شيء ما لكنه لم يستطع معرفة ماذا.(ومعنا البطل المتخلف)

 

بعيدًا عن الطريق ، شاهدتهم جين وين وين وهم يعملون.

 

تجاهلها رولاند و المد والجزر الرملي ، وحملوا عدة أكياس ثقيلة من الخيزران السميك على ظهر الشاحنة الصغيرة ، وانطلقوا بعيدًا.

 

أخرجت جين وين وين سيجارة رفيعة ، وأخذت نفخة ، وقالت للرجل العجوز ، “العم الأكبر يو ، أنا هنا لشراء بعض الصيغ للكدمات ولتحسين الدورة الدموية.”

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط