سيتم إقاف نظام التعليقات الديسكاس لبضعة أيام وتجربة نظام تعليقات مختلف

المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Rise of the Wasteland 97

متحمس

متحمس

*******************************.

فجأة ، أصبح حامل الطوب العادي مشهوراً ؛ كان مذهلاً للغاية وغير معقول.

لم ينكر (تشو) حتى الحقيقة. كل ما فعله هو الحديث إلى صاحب المتجر. اعتقد الطلاب من حوله أن الشخص الذي أمامهم كان عتيق الطراز جدًا ليكون نجماً ، وبالتالي تركوه.

خرج (تشو) من المطعم وكان الظلام قد حل. وبينما كان يتعرّق كثيرًا في المطعم ، شعر بالراحة التامة عندما هبت عليه الرياح الليلية. مشى على طول الطريق المنهار إلى شقته. عندما وصل إلى الشقة ، رأى العمة (زانغ) تقف هناك.

“عمتي (زانغ) ، لماذا أنت … ..؟” رأى (تشو) حقيبة من الفواكه في يد العمة (زانغ). بدا الأمر وكأنها كانت تنتظره.

ضحكت العمة بسعادة عندما رأت (تشو) ، ” (تشو) الصغير ، لقد كان طويلا منذ أن أتيت لأراك. أنا حرة اليوم وأتيت هنا لأحييك “.

“شكرا شكرا. لنصعد السلالم. ولكن ، بيتي في فوضى حقا ، ” (تشو) تساءل لماذا جاءت العمة (زانغ). على أية حال ، لم يستطع تركها حيث كانت هناك بالفعل.

ومع ذلك ، لوحت العمة (زانغ) بسرعة بيدها وقالت: “لا ، لا. لا بد لي من اللحاق بالحافلة للعودة للمنزل. لا بأس ، يمكننا التحدث هنا فقط. “

وعند النظر إلى كيس الفواكه التي قدمته العمه (زانغ) ، شعر (تشو) بالإحراج . “لقد مرت الساعة الثامنة تقريبًا ، توقفت الحافلة في هذا الشارع عن العمل. سأتصل بسيارة أجرة لك. سأدفع ثمن ذلك “.

“اوبس…. (تشو) الصغير ، أعتقد أنني كنت على حق ، لقد ربحت الكثير” ، قالت العمة (زانغ) بابتسامة. ومع ذلك ، صعق (تشو) من الأسئلة التالية لها: “هل لديك صديقة؟ هل لديك أي شخص في عقلك؟ هل تريدني أن أقدم لك واحدة؟

“عمتي ، لقد تأخرت كثيرًا الآن ، وأخشى أنك لن تكوني قادرة على صنع الطعام. ماذا عن … .. “

كانت العمة متحمسة ولم تنزعج بما قاله (تشو) ، “لماذا تريد استدعاء سيارة أجرة؟ لا تهدر المال على الرغم من أن لديك الكثير. لا تقلق ، لقد اتيت بدراجتي معي “.

عمتي ، قلت للتو أنك ستأخذين الحافلة ، لماذا أصبحت دراجة الآن؟ (تشو) حقا لا يمكنه التعامل مع السيدة العجوز وبالتالي ، توسل ، “عمتي ، من فضلك قولي لي ، كيف يمكنني مساعدتك؟”

“لا يمكنني أن أشعر بالقلق عليك؟” كانت العمة (زانغ) غير سعيدة بالطريقة التي تحدث بها (تشو). “لقد سمعت أشياء عنك – فأنت قادر على كسب الكثير من المال. ولقد ربحتها بطريقة شرعية. إنها طاقة إيجابية ، لماذا أنت خجول جدا حيال ذلك؟ “

فوجئ (تشو) وبدا مرتبكاً – منذ متى أصبحت مصدر للطاقة الإيجابية؟ لماذا لم أعرف ذلك؟

“ياللأسف. انفصل الوالدان اللذان تبنياك وتركاك وحدك. إذا حدث ذلك لأشخاص آخرين ، لكانوا تحطموا بالفعل. لكنك عملت بشكل صحيح بنفسك. هذا يعني أن لديك عطفًا طبيعيًا فيك. لا يوجد الكثير من الأطفال مثلك هناك في هذه الأيام. “

وجه (تشو) احمر لما أشادت العمة به “”خخخخخخ “”. خدش رأسه وفكر ، يسعدني حقاً أن أحصل على وظيفة يمكنها أن تكسب الكثير من المال بسهولة. ولكن ، لا يوجد هناك واحدة!

“سمعت أنك تقوم بالأعمال مع السيد (ما). لقد كان صادقا طوال حياته. حتى إذا كان سوف يتعامل معك ، فهذا يعني أن الأموال التي جناها كانت شرعية “.

العمة (زانغ) لديها فم كبير وهي تجرؤ على قول أي شيء. فوجئ (تشو) عندما تحدثت ، “عمتي ، كيف تعرفين ذلك؟ لقد كان يومًا فقط! “

“مدينة تيانيانغ مكان صغير. دردشة السيدات الخاصة تحصل على الأخبار بشكل أسرع من رئيس البلدية ، “كانت العمة فخورة جدًا. “حصلت على الأخبار من زوجة ابن عائلة وانغ. سمعت أن أحدكم يقوم بالشراء والآخر يقوم بالتعرف. هذا هو العمل الجماعي الجيد بينكما! “

“سمعت أن العمل لم يكن سيئًا للغاية؟” بدت العمة (زانغ) وكأنها تريد معرفة المزيد.

كان (تشو) لا يملك فكرة كيف يشرح ذلك. لمس مؤخرة رأسه ، وتمتم في حين نظر إلى السماء ، “نعم ، أظن”.

ضحكت العمة (زانغ) على الفور ، “يا أيها الفتى السخيف ، ليس عليك الاختباء عني. أنا أعرف القواعد. أنت لا تكشف النقود ؛ أنت لا تتحدث عن ذلك. يجب أن تكون قد كسبت الكثير. “

“أنا أقول أنك فتى جيد. لا تكن متواضعًا. بعض الناس يكسبون الكثير من المال ، لكنهم يخفونها ، ولا يدفعون حتى ديونهم! أنت فتى جيد ، فأنت تعرف أول شيء تفعله عندما تحصل على المال. أنت تعرف أن عشرة آلاف يوان التي دفعتها ساعدتني كثيرا! “

عندما كانت العمة (زانغ) تتحدث ، تحولت عينيها إلى الحمراء وبدأت في البكاء. استمرت في الحديث عن المشاكل في منزلها. كانت هناك جميع أنواع المشاكل بما في ذلك التقاعد ، وأطفالهم ، والديون. لديها الكثير من المشاكل.

على الرغم من أن الصين كانت متطورة اقتصاديًا ، إلا أن هناك بعض المحافظات التي كانت تعاني من ركود اقتصادي ، وكانت مدينة تيان يانغ واحدة منها. كانت سيئة للغاية لدرجة أنها لن تستطيع التعافي. العديد من الرجال في منتصف العمر فقدوا وظائفهم وكان ذلك بمثابة نهاية عالمهم.

كما كان يستمع (تشو) بقلب ثقيل ، غيرت العمة فجأة الموضوع وقالت ، “(تشو) الصغير، كنت بالفعل في سن الزواج. أعتقد أنك يجب أن تحصل على زوجة عندما تكسب المال. عليك أن تعرف أن شابًا وشريكًا غنيًا مثلك مرتفع الطلب. “

“هل تعرف (وو ارباو) من شارع دونجسي؟ إنه بالفعل ثلاثين عامًا ويكسب نشاطه الصغير من عشرة إلى عشرين ألفًا شهريًا فقط. لكنه رجل بارز. سمعت أنه لديه سبع أو ثماني صديقات. يمكنه النوم مع فتاة مختلفة كل يوم من أيام الأسبوع! “

“من هو (وو ارباو)؟ كان يبدو وكأنه عامل بالمنجم. إنه داكن ، قصير ، وشخصيته ليست أفضل منك ؛ لديه حياة متباعدة. الشيء الرئيسي هو أنه حتى لا يكسب أكثر منك. إذا كان بإمكانه حتى العثور على سبعة أو ثمانية صديقات ، فقد تكون قد عثرت على سبعة عشر أو ثمانية عشر! “

سبعة عشر أو ثمانية عشر؟ يعتقد (تشو) أن السرعة التي كانت العمة (زانغ) التي كانت تبدل بها المواضيع كانت سريعة جدا. كانت لا تزال تشتكي من حياتها قبل ذلك وبعد لحظات فقط ، بدأت بإدخال السيدات إلى (تشو) بحماس.

“عمتي ، ليس لدي حتى الآن واحدة. وارقام الفتيات التي تقولينها عالية جداً ، “كان (تشو) يحاول أن يكون متواضعا ، لكنه في الوقت نفسه كان يتذمر من عدم وجود فتاة.

ولوحت العمة (زانغ) بيدها وقالت دون قصد ، “(تشو) الصغير، لا تكن سخيفا جدا. لو كان ذلك قبل عشرين عامًا ، سأبصق على رجل لديه امرأتان في نفس الوقت. لكن بالنسبة للمجتمع هذه الأيام ، أنا بخير معها! “

“كان حال النساء يرثى لهم؛ واعتمدت حياتهم كلها على ما إذا كان بإمكانهم العثور على شخص يحبهم وأراد أن يعتني بهم. خلاف ذلك ، سيكون لديهم حياة بائسة! أنت طفل جيد ، سيكون من الجيد إذا كان لديك المزيد من الزوجات. وهذا يمنع الفتيات الصغيرات من الوقوع في فخ الأشرار “.

“قل لي ، أي نوع من الفتيات تحب؟ صغيرة وحيوية؟ طرية وجميلة؟ ناعمة وانيقة؟ مثقفة؟ أو لطيف؟ سوف أعرض أيهما تحب!

استغرب (تشو) من حماس العمة (زانغ)

******************************************

“”

اوقي الفصل لقيته كذا

ترجمة  مترجم الفصل  السابق أو التالي

تدقيق :عبد  الرحمن

“””

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط