نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

الأسمى الأبدي 42

الرجل ذو الرداء الأسود

الرجل ذو الرداء الأسود

الفصل 42 الرجل ذو الرداء الأسود

 

 

لم يخطو يونشياو خطوة إلى الخارج خلال الأيام الخمسة للزراعة المنعزلة، لذلك لم يكن يعرف بطبيعة الحال ما حدث.

صرخة مؤلمة جاءت من منغ باي، وكان جسده مغطي ببقع خضراء لا حصر لها، مما جعله يبدو وكأنه فجل متعفن بينما كانت أجزاء كثيرة من جلده متقيحة. ومع ذلك، كان تشي البدائي فيه يزداد قوة وقوة، بينما تشكلت إعصار مباشرة خارج جسده، كان يدور بالقرب من الدانتيان خاصته.

 

 

بعد خمسة أيام، خرج أخيرا من الغرفة، وارتفعت هالته إلى مستوى آخر، لقد نجح في اختراقه وأصبح محاربا ذو أربعة نجوم.

 

 

كانت النساء مزعجات.

عندما دخل منزل منغ وو مرة أخرى، سمع على الفور صرخات منغ باي وتنهدات منغ وو.

“نعم، لقد أبليت بلاء حسنا! رأيت كل شيء … الآن، يجب أن تجلس متربعاً ودعني أمتص السم منك “. دون انتظار إجابة، وضع يونشياو راحة على كتف منغ باي وضغط عليه لأسفل، ثم قام بتقنية تشي واحد من القدر وبدأ في امتصاص السم بجنون.

 

فجأة، ألقى رأسه إلى الوراء وزأر. انفجرت قوة جبارة على الفور من تشاكراته السبعة وتجمعت في خط، واندفعت نحو الدانتيان. رن دوي صاخب تم احاطة الدانتيان خاصته وبدأ في الدوران ببطء مثل السديم، وتكون بحر من التشي.

“أخي، توقف عن التدرب! توقف فورا!”

ضحك يونشياو “بالطبع، إنه شيء جيد! وإلا لماذا أستوعبه؟ بالإضافة إلى جسد السماء والأرض السام، هناك العديد من البنيات الجسدية الخاصة في هذا العالم، وكلها تتمتع بقوة عظيمة. طالما أنك تستمر في السير على طريق الفنون القتالية، فسوف تقابلهم بشكل طبيعي في المستقبل”.

 

 

“لا، أشعر أنني على وشك الاختراق!”

أخرجت يونشياو حبة تأثير الأصل وسلمها لها “أنتِ أيضا موهوبة، ولكنك مشغول بالعمل كل يوم لكسب المال ولا تتدربين، فقد علقت في عالم المحارب المبتدئ. بعد تناول حبة تأثير الأصل هذه، ستصبحين محاربا على الفور “.

 

“حتى لو مت، أريد أن أخترق! آه!”

“السم في جسدك يخيفني! إذا استمريت على هذا النحو، فسوف تموت!

كانت جبين يونشياو تقطر عرقا باردا “يبدو لي أن لدي شيئا مهما للغاية للتعامل معه. سأقابلك عند البوابة الأمامية للقصر في المساء “.

 

 

“حتى لو مت، أريد أن أخترق! آه!”

فجأة، ألقى رأسه إلى الوراء وزأر. انفجرت قوة جبارة على الفور من تشاكراته السبعة وتجمعت في خط، واندفعت نحو الدانتيان. رن دوي صاخب تم احاطة الدانتيان خاصته وبدأ في الدوران ببطء مثل السديم، وتكون بحر من التشي.

 

استدار وهرب بمجرد أن أنهى حديثه، وفقط بعد أن أسرع عبر عدة شوارع تنفس الصعداء. ثم اشترى عصا من كرات اللحم البقري المشوي من كشك على جانب الطريق وسار على مهل على طول الشارع أثناء تناول الطعام “ما زلت أشعر براحة أفضل عندما أكون لوحدي.”

صرخة مؤلمة جاءت من منغ باي، وكان جسده مغطي ببقع خضراء لا حصر لها، مما جعله يبدو وكأنه فجل متعفن بينما كانت أجزاء كثيرة من جلده متقيحة. ومع ذلك، كان تشي البدائي فيه يزداد قوة وقوة، بينما تشكلت إعصار مباشرة خارج جسده، كان يدور بالقرب من الدانتيان خاصته.

“لا، أشعر أنني على وشك الاختراق!”

 

 

“آه!”

 

 

 

فجأة، ألقى رأسه إلى الوراء وزأر. انفجرت قوة جبارة على الفور من تشاكراته السبعة وتجمعت في خط، واندفعت نحو الدانتيان. رن دوي صاخب تم احاطة الدانتيان خاصته وبدأ في الدوران ببطء مثل السديم، وتكون بحر من التشي.

 

 

سأل يونشياو وهو عابس، “مختوم من قبل المسؤولين؟ هل جلالة الملك هو الذي ختمها؟

“أنا … لقد فعلتها! هاها! أختي، لقد نجحت!” كان منغ باي يهذي بفرح.

ابتسم يونشياو وقال، “هذا لأن بنية جسدك هو جسد السماء والأرض السام، والسم خاصتك هو مصدر السم الذي يحتوي على الطاقة الفطرية. كلما كان السم أقوى، كلما كانت قوتك أقوى. لكن قاعدة صقلك الحالية ببساطة لا يمكنها تحمل السم. مع تحسين قاعدة صقلك، ستصبح قدرتك على التحمل أقوى، وسيصبح السم أقوى أيضا. عندما يحدث توازن، لن تتآكل بسبب السم فحسب، بل ستكون قادرا على استخدام مصدر السم هذا أيضا “.

 

 

قالت منغ وو والدموع معلقة على خديها، بشفقة، “انظر، أنت مغطى بالسم. سأذهب لإحضار السيد الشاب يون الآن! هو فقط من يمكنه علاج السم في جسدك!” بمجرد أن استدارت، وجدت يونشياو يقف بالفعل عند الباب.

 

 

لم يخطو يونشياو خطوة إلى الخارج خلال الأيام الخمسة للزراعة المنعزلة، لذلك لم يكن يعرف بطبيعة الحال ما حدث.

حرك يونشياو لسانه وهو يمشي مبتسماً “تسك، تسك! لقد أنتجت الكثير من السم مرة أخرى، ليس سيئا، ليس سيئا على الإطلاق! يمكنني الاستمتاع بمحفز رائع مرة أخرى!”.

الأخ والأخت، “…”

 

أومأ يونشياو برأسه وقال “يمكنك المغادرة الآن. لدي شيء لأناقشه معهم”.

“سيد، لقد اخترقت من خلال! لقد اخترقت حقا وأصبحت محاربا في خمسة أيام!” كان منغ باي لا يزال في حالة من الإثارة الشديدة.

قال منغ باي متوتراً “معلم، لا تجعل الأمور صعبة على العم لي”.

 

“سيد، لقد اخترقت من خلال! لقد اخترقت حقا وأصبحت محاربا في خمسة أيام!” كان منغ باي لا يزال في حالة من الإثارة الشديدة.

“نعم، لقد أبليت بلاء حسنا! رأيت كل شيء … الآن، يجب أن تجلس متربعاً ودعني أمتص السم منك “. دون انتظار إجابة، وضع يونشياو راحة على كتف منغ باي وضغط عليه لأسفل، ثم قام بتقنية تشي واحد من القدر وبدأ في امتصاص السم بجنون.

قالت منغ وو بسعادة “أسرع واشكر معلمك!”.

 

ارتجف العم لي، وكانت هناك نظرة خوف في عينيه. لم يجرؤ على العصيان، مشى بطاعة. أصبح الجو في الغرفة متوترا فجأة.

بعد عود بخور، ارتاح تعبير منغ باي المؤلم تماما، واختفت جميع البقع الخضراء على جسده. بدت بشرته الآن ناعمة مثل اليشم.

“السم في جسدك يخيفني! إذا استمريت على هذا النحو، فسوف تموت!

 

 

سأل منغ باي بفضول “سيدي، على الرغم من أن الألم قد ذهب بعد أن امتصت السم من جسدي، لماذا أشعر أنني فقد فقدت الكثير من القوة في نفس الوقت؟”.

“آه!”

 

“نعم، لقد أبليت بلاء حسنا! رأيت كل شيء … الآن، يجب أن تجلس متربعاً ودعني أمتص السم منك “. دون انتظار إجابة، وضع يونشياو راحة على كتف منغ باي وضغط عليه لأسفل، ثم قام بتقنية تشي واحد من القدر وبدأ في امتصاص السم بجنون.

ابتسم يونشياو وقال، “هذا لأن بنية جسدك هو جسد السماء والأرض السام، والسم خاصتك هو مصدر السم الذي يحتوي على الطاقة الفطرية. كلما كان السم أقوى، كلما كانت قوتك أقوى. لكن قاعدة صقلك الحالية ببساطة لا يمكنها تحمل السم. مع تحسين قاعدة صقلك، ستصبح قدرتك على التحمل أقوى، وسيصبح السم أقوى أيضا. عندما يحدث توازن، لن تتآكل بسبب السم فحسب، بل ستكون قادرا على استخدام مصدر السم هذا أيضا “.

لم يخطو يونشياو خطوة إلى الخارج خلال الأيام الخمسة للزراعة المنعزلة، لذلك لم يكن يعرف بطبيعة الحال ما حدث.

 

 

ضيق عينيه وقال بجدية “في اليوم الذي يمكنك فيه استخدام مصدر السم في جسدك، ستكون لا تقهر تماما بين أولئك الذين هم من نفس رتبتك، ما لم تقابل شخصا ولد أيضا ببنية جسدية قوي للغاية مثلك!”

 

 

 

“بنيات جسدية أخري؟” سأل منغ باي متفاجئاً “إذن، السم في جسدي هو في الواقع شيء جيد؟”

 

 

استدار وهرب بمجرد أن أنهى حديثه، وفقط بعد أن أسرع عبر عدة شوارع تنفس الصعداء. ثم اشترى عصا من كرات اللحم البقري المشوي من كشك على جانب الطريق وسار على مهل على طول الشارع أثناء تناول الطعام “ما زلت أشعر براحة أفضل عندما أكون لوحدي.”

ضحك يونشياو “بالطبع، إنه شيء جيد! وإلا لماذا أستوعبه؟ بالإضافة إلى جسد السماء والأرض السام، هناك العديد من البنيات الجسدية الخاصة في هذا العالم، وكلها تتمتع بقوة عظيمة. طالما أنك تستمر في السير على طريق الفنون القتالية، فسوف تقابلهم بشكل طبيعي في المستقبل”.

“أخي، توقف عن التدرب! توقف فورا!”

 

 

اتسعت عيون منغ باي وقال “اتضح أن المعلم كان يستغلني …”

في لحظة سقوطه على الأرض، شعر الرجل أن كتفه قد ارتخى وأن القوة الخارجية في جسده قد سُحبت. وبعد ذلك، بدأ التشي البدائي في الدوران بسلاسة مرة أخرى. صدم على الفور، وكانت عيناه مليئة بالشك.

 

ارتطام!

احمر خجلا يونشياو وبسرعة أخرج حبوب إزالة السموم العشرة من حلقته وأعطاها لمنغ باي وقال “كل حبة من حبوب إزالة السموم هذه يمكنها قمع السم في جسدك لمدة ثلاثة أيام. عندما لا أكون بجانبك، يمكنك استخدامها لقمع السم في جسمك. ومع ذلك، فإن الحل الأساسي هو تحسين قوتك والاعتماد على قاعدة صقلك لقمعها “.

شعر الرجل بألم حاد في كتفه، وبدا أن دوران التشي البدائي في جسده قد توقف بسبب قوة خارجية، مما جعله غير قادر على حشد أي طاقة. لهذا السبب رفعه يونشياو مثل الفرخ.

 

ومع ذلك، أطلق الرجل صرخة ألم مكتومة في اللحظة التالية، وشعر بالرعب عندما وجد أن السيخ قد اخترق الريح التي أحدثتها كفه واخترق كفه!

قالت منغ وو بسعادة “أسرع واشكر معلمك!”.

 

 

أخرجت يونشياو حبة تأثير الأصل وسلمها لها “أنتِ أيضا موهوبة، ولكنك مشغول بالعمل كل يوم لكسب المال ولا تتدربين، فقد علقت في عالم المحارب المبتدئ. بعد تناول حبة تأثير الأصل هذه، ستصبحين محاربا على الفور “.

 

 

 

” حبة تأثير الأصل؟” صدمت منغ وو، لكنها بعد ذلك أخذت الحبة بسعادة وقالت بامتنان “هذا الشيء مكلف للغاية، وحتى أسوأ جودة في السوق يمكن بيعها بأكثر من ألف قطعة نقدية ذهبية”.

 

 

“لا، أشعر أنني على وشك الاختراق!”

فكر يونشياو سراً “الحبوب التي صقلتها في حياتي السابقة لا يمكن شرائها مقابل عشرة ملايين من الأحجار البدائية من الدرجة العليا”.

أخرجت يونشياو حبة تأثير الأصل وسلمها لها “أنتِ أيضا موهوبة، ولكنك مشغول بالعمل كل يوم لكسب المال ولا تتدربين، فقد علقت في عالم المحارب المبتدئ. بعد تناول حبة تأثير الأصل هذه، ستصبحين محاربا على الفور “.

 

أظلم وجه يونشياو على الفور، غضب قليلا وقال “لم يجرؤ أحد على تسمية نفسه” عم “أمامي. هل تريد أن تموت؟”

“منغ باي! منغ باي! هل أنت ذاهب إلى المناجم اليوم؟” جاء صوت مألوف من خارج الباب ثم دخل العم لي. ولكن عندما رأى يونشياو، أصبح وجهه شاحبا على الفور وتجمد عند الباب.

ذُهل العم لي، ومض أثر صدمة في عينيه، وقال بمرارة “أنت حقا وحش صغير!” ثم تمتم بصوت منخفض، “سيدك أكثر من وحش أيضا!”

 

بعد خمسة أيام، خرج أخيرا من الغرفة، وارتفعت هالته إلى مستوى آخر، لقد نجح في اختراقه وأصبح محاربا ذو أربعة نجوم.

قال منغ باي بحماس “العم لي، انظر، لقد اخترقت وأصبحت محاربا!”.

وصف منغ باي بسرعة شكل وخصائص حجر الشمس الأرجواني. بعد سماع يونشياو يقول إن هذا النوع من الأحجار كان ذا قيمة في المرة الأخيرة، ذهب أيضا للبحث عنه، لكنه لم يصادف أيا منها.

 

استدار وهرب بمجرد أن أنهى حديثه، وفقط بعد أن أسرع عبر عدة شوارع تنفس الصعداء. ثم اشترى عصا من كرات اللحم البقري المشوي من كشك على جانب الطريق وسار على مهل على طول الشارع أثناء تناول الطعام “ما زلت أشعر براحة أفضل عندما أكون لوحدي.”

ذُهل العم لي، ومض أثر صدمة في عينيه، وقال بمرارة “أنت حقا وحش صغير!” ثم تمتم بصوت منخفض، “سيدك أكثر من وحش أيضا!”

 

 

 

قال يونشياو ببرود “أنت، تعال إلى هنا!”

قال يونشياو ببرود “أنت، تعال إلى هنا!”

 

في لحظة سقوطه على الأرض، شعر الرجل أن كتفه قد ارتخى وأن القوة الخارجية في جسده قد سُحبت. وبعد ذلك، بدأ التشي البدائي في الدوران بسلاسة مرة أخرى. صدم على الفور، وكانت عيناه مليئة بالشك.

ارتجف العم لي، وكانت هناك نظرة خوف في عينيه. لم يجرؤ على العصيان، مشى بطاعة. أصبح الجو في الغرفة متوترا فجأة.

لم يخطو يونشياو خطوة إلى الخارج خلال الأيام الخمسة للزراعة المنعزلة، لذلك لم يكن يعرف بطبيعة الحال ما حدث.

 

امتلأت عيون الرجل الذي يرتدي ملابس سوداء بالرعب. لقد اختلط بالفعل مع الحشد، لكن سيخ الخيزران لا يزال بإمكانه تتبعه بدقة! سرعان ما استدار وحشد قوته وهو يضرب بكفه، محاولا كسر السيخ.

قال منغ باي متوتراً “معلم، لا تجعل الأمور صعبة على العم لي”.

 

 

 

سأل يونشياو “ما اسمك؟”.

سأل منغ باي بفضول “سيدي، على الرغم من أن الألم قد ذهب بعد أن امتصت السم من جسدي، لماذا أشعر أنني فقد فقدت الكثير من القوة في نفس الوقت؟”.

 

في لحظة سقوطه على الأرض، شعر الرجل أن كتفه قد ارتخى وأن القوة الخارجية في جسده قد سُحبت. وبعد ذلك، بدأ التشي البدائي في الدوران بسلاسة مرة أخرى. صدم على الفور، وكانت عيناه مليئة بالشك.

مرعوباً وخائفاً، أجاب العم لي على عجل “الجميع يناديني بالعم لي، لذا يمكنك مناداتي بالعم لي أيضا.”

 

 

ارتطام!

أظلم وجه يونشياو على الفور، غضب قليلا وقال “لم يجرؤ أحد على تسمية نفسه” عم “أمامي. هل تريد أن تموت؟”

 

 

أعطى يونشياو شخيرا باردا وركل برفق على الأرض، ووصل أمام الرجل ذو الرداء الأسود في غمضة عين. تحت نظرة الرجل الخائفة، طعن أصابعه الخمسة مثل المخالب في كتف الرجل، ثم رفعه وطارا بعيدا.

قال العم لي مندهشا بصوت مرتجف “لي … لي دايوان، اسمي لي دايوان “.

“أخي، توقف عن التدرب! توقف فورا!”

 

قال يونشياو ببرود “أنت، تعال إلى هنا!”

عندها فقط أومأ يونشياو برأسه “أين تعمل عادة؟”

 

 

أجاب لي دايوان بصراحة: “عادة ما أعمل في عروق القمم الخمسة، لكن المسؤولين استولى على المكان لاحقا. حالياً، نحن جميعا نحفر في بعض الأوردة الصغيرة بجوار القمم الخمسة. وبما أن الحصيلة ضئيلة، فإن المسؤولين لا يهتمون بنا. وبالرغم من عدم اهتمام المسؤولين لا تزال المنافسة هناك شرسة للغاية. لكنني محارب ذو خمسة نجوم، ولا أحد يجرؤ على سرقتي عادة”.

ارتطام!

 

 

سأل يونشياو مرة أخرى “ من غير المعتاد حقًا أن يقوم محارب ذو خمسة نجوم بالتعدين! هل سبق لك أن صادفت حجر الشمس الأرجواني الخام بعد التنقيب لسنوات عديدة؟”

 

 

 

وصف منغ باي بسرعة شكل وخصائص حجر الشمس الأرجواني. بعد سماع يونشياو يقول إن هذا النوع من الأحجار كان ذا قيمة في المرة الأخيرة، ذهب أيضا للبحث عنه، لكنه لم يصادف أيا منها.

أكل آخر قطعة لحم بقري ونفض السيخ برفق من يده. على الرغم من وجود العديد من الأشخاص بالقرب من المكان، إلا أن سيخ الخيزران طارد الظل الأسود مباشرة كما لو كان له عيون.

 

“السم في جسدك يخيفني! إذا استمريت على هذا النحو، فسوف تموت!

هز لي دايوان رأسه وفكر لبعض الوقت، ثم قال، “أعتقد أنني رأيته في عروق القمم الخمسة من قبل، لكن هذا المكان مغلق الآن من قبل المسؤولين.”

أخرجت يونشياو حبة تأثير الأصل وسلمها لها “أنتِ أيضا موهوبة، ولكنك مشغول بالعمل كل يوم لكسب المال ولا تتدربين، فقد علقت في عالم المحارب المبتدئ. بعد تناول حبة تأثير الأصل هذه، ستصبحين محاربا على الفور “.

 

 

سأل يونشياو وهو عابس، “مختوم من قبل المسؤولين؟ هل جلالة الملك هو الذي ختمها؟

 

 

 

“لا”، هز لي دايوان رأسه وقال، “جاء الأمر من قصر الدوق جينغ جو. عائلة لي هي التي أرسلت المسؤولين لإغلاقها. قالوا إنه وريد احتياطي استراتيجي ولا يسمح بالتنقيب الخاص “.

 

 

 

أعطت منغ وو يونشياو نظرة دهشة.

 

 

 

“… لي دايوان، ليس عليك الذهاب للتعدين في المستقبل. أنا أعطيك وظيفة الآن. أريدك أن تتسلل إلى فريق التعدين التابع لعائلة لي وتجد لي أحجار الشمس الأرجواني. كل ما عليك فعله هو تزويدي بالأدلة. بغض النظر عن النتيجة، سأعطيك خمسمائة قطعة نقدية ذهبية شهريا “.

فجأة، ألقى رأسه إلى الوراء وزأر. انفجرت قوة جبارة على الفور من تشاكراته السبعة وتجمعت في خط، واندفعت نحو الدانتيان. رن دوي صاخب تم احاطة الدانتيان خاصته وبدأ في الدوران ببطء مثل السديم، وتكون بحر من التشي.

 

احمر خجلا يونشياو وبسرعة أخرج حبوب إزالة السموم العشرة من حلقته وأعطاها لمنغ باي وقال “كل حبة من حبوب إزالة السموم هذه يمكنها قمع السم في جسدك لمدة ثلاثة أيام. عندما لا أكون بجانبك، يمكنك استخدامها لقمع السم في جسمك. ومع ذلك، فإن الحل الأساسي هو تحسين قوتك والاعتماد على قاعدة صقلك لقمعها “.

“خمسمائة قطعة نقدية ذهبية في الشهر!” فوجئ كل من لي دايوان ومنغ باي. إذا لم يكن يعرف قوة يونشياو المرعبة، لكان لي دايوان أعتقد أنه يكذب عليه. أصبح متحمسا على الفور وقال وهو يصفع صدره “كن مطمئنا، أيها السيد الصغير! العديد من عمال المناجم هم معارف كنت أعمل معهم. دعوني عدة مرات، لكنني لم أذهب لأنهم يدفعون عشر عملات ذهبية فقط في الشهر. لا تقلق، طالما أن هناك مثل هذه الحجارة في الوريد، سأجدها لك!”

 

 

 

أومأ يونشياو برأسه وقال “يمكنك المغادرة الآن. لدي شيء لأناقشه معهم”.

 

 

ارتجف العم لي، وكانت هناك نظرة خوف في عينيه. لم يجرؤ على العصيان، مشى بطاعة. أصبح الجو في الغرفة متوترا فجأة.

عند سماع ذلك، غادر لي دايوان في حالة معنوية مرتفعة.

 

 

 

نظر يونشياو إلى الأخ والأخت “اذهبا وارتديا ملابس نظيفة وتعاليا معي إلى المأدبة.”

 

 

 

“مأدبة؟” صدمت منغ وو “أين المأدبة؟”

 

 

 

قال يونشياو بهدوء، “القصر الإمبراطوري”.

 

 

 

الأخ والأخت، “…”

 

 

 

 

 

 

كانت النساء مزعجات.

قالت منغ وو بسعادة “أسرع واشكر معلمك!”.

 

 

غير منغ باي ملابسه عرضًا إلى ملابس نظيفة. من ناحية أخرى، كانت منغ وو قد أخرجت بالفعل جميع ملابسها وغيرتها واحدة تلو الأخرى، لكنها لم تكن راضية. نتيجة لذلك، أزعجت يونشياو ومنغ باي لمرافقتها إلى السوق معظم اليوم قبل أن تشتري أخيرا فستانا ورديا.

 

 

نظر يونشياو إلى الأخ والأخت “اذهبا وارتديا ملابس نظيفة وتعاليا معي إلى المأدبة.”

وعندما شعر يونشياو ومنغ باي بالارتياح، جرتهما مرة أخرى لشراء مستحضرات التجميل والأقراط ودبابيس الشعر والأحذية المطرزة …

 

 

قال منغ باي متوتراً “معلم، لا تجعل الأمور صعبة على العم لي”.

كانت جبين يونشياو تقطر عرقا باردا “يبدو لي أن لدي شيئا مهما للغاية للتعامل معه. سأقابلك عند البوابة الأمامية للقصر في المساء “.

 

 

عندما نظر يونشياو وراءه، ظهر ظل رجل ذو رداء أسود واختفى بسرعة بين الحشد.

استدار وهرب بمجرد أن أنهى حديثه، وفقط بعد أن أسرع عبر عدة شوارع تنفس الصعداء. ثم اشترى عصا من كرات اللحم البقري المشوي من كشك على جانب الطريق وسار على مهل على طول الشارع أثناء تناول الطعام “ما زلت أشعر براحة أفضل عندما أكون لوحدي.”

“همف! هل تحاول لعب الخدع معي؟”

 

صرخة مؤلمة جاءت من منغ باي، وكان جسده مغطي ببقع خضراء لا حصر لها، مما جعله يبدو وكأنه فجل متعفن بينما كانت أجزاء كثيرة من جلده متقيحة. ومع ذلك، كان تشي البدائي فيه يزداد قوة وقوة، بينما تشكلت إعصار مباشرة خارج جسده، كان يدور بالقرب من الدانتيان خاصته.

فجأة، ظهر خلفه شخص يرتدي ملابس سوداء وصاح بهدوء “لي يونشياو!”

 

 

“… لي دايوان، ليس عليك الذهاب للتعدين في المستقبل. أنا أعطيك وظيفة الآن. أريدك أن تتسلل إلى فريق التعدين التابع لعائلة لي وتجد لي أحجار الشمس الأرجواني. كل ما عليك فعله هو تزويدي بالأدلة. بغض النظر عن النتيجة، سأعطيك خمسمائة قطعة نقدية ذهبية شهريا “.

عندما نظر يونشياو وراءه، ظهر ظل رجل ذو رداء أسود واختفى بسرعة بين الحشد.

ارتجف العم لي، وكانت هناك نظرة خوف في عينيه. لم يجرؤ على العصيان، مشى بطاعة. أصبح الجو في الغرفة متوترا فجأة.

 

 

“همف! هل تحاول لعب الخدع معي؟”

 

 

 

أكل آخر قطعة لحم بقري ونفض السيخ برفق من يده. على الرغم من وجود العديد من الأشخاص بالقرب من المكان، إلا أن سيخ الخيزران طارد الظل الأسود مباشرة كما لو كان له عيون.

أخرجت يونشياو حبة تأثير الأصل وسلمها لها “أنتِ أيضا موهوبة، ولكنك مشغول بالعمل كل يوم لكسب المال ولا تتدربين، فقد علقت في عالم المحارب المبتدئ. بعد تناول حبة تأثير الأصل هذه، ستصبحين محاربا على الفور “.

 

 

امتلأت عيون الرجل الذي يرتدي ملابس سوداء بالرعب. لقد اختلط بالفعل مع الحشد، لكن سيخ الخيزران لا يزال بإمكانه تتبعه بدقة! سرعان ما استدار وحشد قوته وهو يضرب بكفه، محاولا كسر السيخ.

ومع ذلك، أطلق الرجل صرخة ألم مكتومة في اللحظة التالية، وشعر بالرعب عندما وجد أن السيخ قد اخترق الريح التي أحدثتها كفه واخترق كفه!

 

فجأة، ألقى رأسه إلى الوراء وزأر. انفجرت قوة جبارة على الفور من تشاكراته السبعة وتجمعت في خط، واندفعت نحو الدانتيان. رن دوي صاخب تم احاطة الدانتيان خاصته وبدأ في الدوران ببطء مثل السديم، وتكون بحر من التشي.

“أوتش!”

 

 

 

ومع ذلك، أطلق الرجل صرخة ألم مكتومة في اللحظة التالية، وشعر بالرعب عندما وجد أن السيخ قد اخترق الريح التي أحدثتها كفه واخترق كفه!

“أوتش!”

 

“مأدبة؟” صدمت منغ وو “أين المأدبة؟”

“كيف يكون ذلك ممكنا؟” حدق بهدوء في كفه، كان سيخ عادي من الخيزران عالقا فيه، ولا تزال عليه رائحة كرات اللحم البقري المشوي …

 

 

 

شعر فجأة بنسيم بارد يهب على وجهه، وعندما نظر لأعلى، رأى وجه يونشياو يقترب. صاح من الرعب وتراجع على عجل.

سأل يونشياو مرة أخرى “ من غير المعتاد حقًا أن يقوم محارب ذو خمسة نجوم بالتعدين! هل سبق لك أن صادفت حجر الشمس الأرجواني الخام بعد التنقيب لسنوات عديدة؟”

 

 

“همف!”

 

 

 

أعطى يونشياو شخيرا باردا وركل برفق على الأرض، ووصل أمام الرجل ذو الرداء الأسود في غمضة عين. تحت نظرة الرجل الخائفة، طعن أصابعه الخمسة مثل المخالب في كتف الرجل، ثم رفعه وطارا بعيدا.

” حبة تأثير الأصل؟” صدمت منغ وو، لكنها بعد ذلك أخذت الحبة بسعادة وقالت بامتنان “هذا الشيء مكلف للغاية، وحتى أسوأ جودة في السوق يمكن بيعها بأكثر من ألف قطعة نقدية ذهبية”.

 

في زقاق فارغ، ألقى يونشياو الرجل الذي يرتدي ملابس سوداء على الأرض مثل كيس من القمامة وقال ببرود، “من أنت؟ ماذا تريد مني؟ تكلم!”

شعر الرجل بألم حاد في كتفه، وبدا أن دوران التشي البدائي في جسده قد توقف بسبب قوة خارجية، مما جعله غير قادر على حشد أي طاقة. لهذا السبب رفعه يونشياو مثل الفرخ.

 

 

قالت منغ وو والدموع معلقة على خديها، بشفقة، “انظر، أنت مغطى بالسم. سأذهب لإحضار السيد الشاب يون الآن! هو فقط من يمكنه علاج السم في جسدك!” بمجرد أن استدارت، وجدت يونشياو يقف بالفعل عند الباب.

ارتطام!

فكر يونشياو سراً “الحبوب التي صقلتها في حياتي السابقة لا يمكن شرائها مقابل عشرة ملايين من الأحجار البدائية من الدرجة العليا”.

 

في زقاق فارغ، ألقى يونشياو الرجل الذي يرتدي ملابس سوداء على الأرض مثل كيس من القمامة وقال ببرود، “من أنت؟ ماذا تريد مني؟ تكلم!”

 

 

ومع ذلك، أطلق الرجل صرخة ألم مكتومة في اللحظة التالية، وشعر بالرعب عندما وجد أن السيخ قد اخترق الريح التي أحدثتها كفه واخترق كفه!

في لحظة سقوطه على الأرض، شعر الرجل أن كتفه قد ارتخى وأن القوة الخارجية في جسده قد سُحبت. وبعد ذلك، بدأ التشي البدائي في الدوران بسلاسة مرة أخرى. صدم على الفور، وكانت عيناه مليئة بالشك.

امتلأت عيون الرجل الذي يرتدي ملابس سوداء بالرعب. لقد اختلط بالفعل مع الحشد، لكن سيخ الخيزران لا يزال بإمكانه تتبعه بدقة! سرعان ما استدار وحشد قوته وهو يضرب بكفه، محاولا كسر السيخ.

قال العم لي مندهشا بصوت مرتجف “لي … لي دايوان، اسمي لي دايوان “.

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط