نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

carefree path of dreams 52

الانتصار

الانتصار

الانتصار

اشتم فانغ يوان شيء مريب وهو ينظر إلى التعبير على وجه زهرة ثعلب النمس. بدا الأمر كما لو أنه أبرم صفقة كانت تقريبًا رائعة لدرجة يصعب تصديقها. أثار هذا شك فانغ يوان وسار على عجل نحو الخيزران الروحي.

“فاكهة قرمزية…”

“لقد نضجت بسرعة مدهشة! هذا أسرع من الحصاد السابق! “

بعد إبعاد شخص كان يسعى للحصول على مساعدة طبية، نظر فانغ يوان إلى شريط تقدم الممتلئ تقريبًا قام بإمساك الصندوق الذي يحتوي على فاكهة قرمزية. كان راضيا.

بعد وقت طويل، استيقظ فانغ يوان أخيرًا من نومه العميق.

 

“كيكي!”

قد يمنحه هذا فرصة لترقية [علم النبات] إلى المستوى 4.

لمس فانغ يوان جبهته وقال، “أنت مصر حقًا على ألا تتغير… إيه؟ انتظر!”

 

مع الأرز الروحي، ماذا كان هناك ليقلق منه فانغ يوان؟ لقد طبخ قِدرًا كبيرًا من أرز اليشم القرمزي على الفور.

“من المستحيل زراعة فاكهة قرمزية في الوادي، ولكن قد يكون من الممكن زراعتها في الأرض الروحية في القمة الخضراء. في كلتا الحالتين، من الجيد دائمًا أن أكون مستعدًا! “

في ومضة، ظهر زهرة ثعلب النمس على الجانب الآخر من الصخرة مع الفاكهة في فمه. ثم التهم الثمرة بنهم.

عندما دخل فانغ يوان الوادي، اندفع زهرة ثعلب النمس نحوه ودار حوله باستمرار. يبدو أنه شعر بجوهرة على فانغ يوان.

بالطبع، سيكون هناك أشخاص لا يريدون شرائه ولكنهم يرغبون في سرقته.

 

عند سماع ذلك، فكر زهرة ثعلب النمس في الأمر على نطاق واسع قبل اتخاذ قرار بسخط.

“هذه البذرة ذات أهمية قصوى، لا يمكنني السماح لك بتناولها!”

“كيكي؟”

قال فانغ يوان، وهو متمسك بالصندوق، “على أي حال، فإن أرز اليشم القرمزي على وشك أن ينضج قريبًا، هل ما زلت قلقًا من عدم وجود طعام كافٍ لك؟”

عند تعبئة الكيس الأخير من أرز اليشم القرمزي في غرفة التخزين، ابتسم فانغ يوان بابتسامة عريضة من الرضا. كان يعتقد، “عظيم، سوف نأكل أرز اليشم القرمزي كل يوم بدءًا من اليوم حتى نمرض منه!”

“كيكي!”

 

عند سماع ذلك، فكر زهرة ثعلب النمس في الأمر على نطاق واسع قبل اتخاذ قرار بسخط.

 

 

فكر مرة أخرى، “هل يمكن أن يسمح هذا للمرء باستعادة الجوهر والروح والسحر في مثل هذا الوقت القصير؟”

“هذا صحيح، أيها الفتى الجيد!”

“هذا صحيح، أيها الفتى الجيد!”

مباشرة بعد مجاملة فانغ يوان، رفع زهرة ثعلب النمس مخلبه وأشار إلى اتجاه الخيزران الروحي. كانت نواياه واضحة وضوح الشمس.

“حتى أثناء القتال عندما يعاني الطرفان من إصابات خطيرة، يمكن استهلاك هذه الفاكهة؟”

 

بينما كان فانغ يوان يشاهد زهرة ثعلب النمس باهتمام بينما كان ينتظر زهرة ثعلب النمس لإنهاء وجبته.

“ماذا… تريد الخيزران الروحي بعد أن يثمر كتعويض؟”

قفز زهرة ثعلب النمس الذي كان بجانبه بحماس. بدا الأمر وكأنه بالكاد يمكن أن يتحكم في حماسته.

لمس فانغ يوان جبهته وقال، “أنت مصر حقًا على ألا تتغير… إيه؟ انتظر!”

“غرد! غرد”

اشتم فانغ يوان شيء مريب وهو ينظر إلى التعبير على وجه زهرة ثعلب النمس. بدا الأمر كما لو أنه أبرم صفقة كانت تقريبًا رائعة لدرجة يصعب تصديقها. أثار هذا شك فانغ يوان وسار على عجل نحو الخيزران الروحي.

 

 

حتى قبل أن يصل، أخذ نفسًا عميقًا وشعر بأنه محاط بتدفق تيار في الهواء.

“كيكي!”

 

بالنظر إلى هذا، كان فانغ يوان مليئًا بالثقة.

“نقاء الهواء هنا يكاد يساوي تقريبًا نقاوة الأرض الروحية. يا للأسف ما زال ينقصها من حيث الطاقة الروحية… “

تواصل زهرة ثعلب النمس والنسر الأسود ذو الذيل الحديدي من خلال الإيماءات وهز النسر الأسود ذو الذيل الحديدي رأسه في النهاية.

هز رأسه، عبر فانغ يوان البحيرة.

على الرغم من أن براعم الخيزران استحوذت على انتباه النسر الأسود ذو الذيل الحديدي، إلا أنه كان يميل رأسه للأعلى، كما لو لم يتأثر بسهولة بهدايا فانغ يوان.

 

هز رأسه، اخبر فانغ يوان زهرة ثعلب النمس لترجمة كلماته.

بجوار صخرة، بدا الخيزران الأخضر كما لو كان مليئًا بالحياة والطاقة.

“كيكي… كيكي…”

 

وسط الرياح القوية والضوضاء الصاخبة، نزل النسر الأسود ذو الذيل الحديدي من السماء. من ظهره، ظهر رأس صغير أبيض وقفز برشاقة وانتقل بجوار فانغ يوان.

“مما رأيته في هذا الصباح، يبدو مختلفًا للغاية… هل هذا لأنه قبل أخيرًا قطعة الأرض هذه؟”

 

أبتسم فانغ يوان. هذا يعني أن الخيزران الروحي كان حيًا تمامًا. علاوة على ذلك، بالنظر إلى براعم الزهور، سوف يستغرق الأمر بضعة أيام فقط حتى تتفتح.

بالطبع، سيكون هناك أشخاص لا يريدون شرائه ولكنهم يرغبون في سرقته.

 

اندفع فانغ يوان إلى حيث كان الخيزران الروحي. كان برعم الزهرة الذي رآه في اليوم السابق مزدهر بالكامل. رقصت البتلات البيضاء النقية في الريح، وأطلقت طاقتها الروحية. يبدو أيضًا أنها تتسبب في صدى خفي في المنطقة المجاورة.

أدرك فانغ يوان أخيرًا سبب استعداد زهرة ثعلب النمس للتنازل عن الفاكهة القرمزية. لقد وضع أنظاره على الخيزران الروحي!

 

بالطبع، إذا كانت الفاكهة القرمزية سليمة تمامًا، فسيكون الوضع مختلفًا تمامًا.

 

“يا لك من وغد جشع!”

 

“حسنا، ها أنت ذا!”

مرت ليلة واحدة.

عصر فانغ يوان دماغه للحصول على حل وقال لـ زهرة ثعلب النمس، “زهرة ثعلب النمس، دع النسر الأسود ذو الذيل الحديدي يعرف، لن نوظفه. بدلاً من ذلك، نقدم له… هذه الثمار الروحية هي الهدايا التي نقدمها له باحترام لخدمته في حماية الوادي. وماذا عن هذا؟”

 

تقدم فانغ يوان إلى الأمام ولمس الحبوب وقال، “علاوة على ذلك، يبدو أن الجودة أعلى من الحصاد السابق. على الرغم من عدم وجود تغييرات كبيرة ومفاجئة، فهل يمكن أن تتراكم تدريجياً؟ “

في اليوم التالي، استيقظ فانغ يوان في الصباح الباكر. شعر على الفور أن هناك شيئًا مختلفًا في محيطه.

كما أشار زهرة ثعلب النمس وشرحه، فهم فانغ يوان الموقف بسرعة. قال: “أوه، إذن الأخ النسر غير مستعد أن يكون وحش روحي للبشر؟ لقد أسأت فهم نواياي، لم أفكر قط في فعل ذلك. أردت فقط تعيينك هذا كل شيء. سوف تساعدني في القيام بدوريات وحماية هذه المنطقة وسأقدم لك الثمار الروحية كدفعة… إذا لم يكن ذلك كافياً، فهناك شاي روحي وأرز روحي… “

 

“هل هذا… حقل أرز اليشم القرمزي؟”

“هل يمكن أن تكون هذه… الطاقة الروحية التي ينتجها الخيزران الروحي؟ يمكن أن تصل حتى هنا؟ “

تظاهر زهرة ثعلب النمس بعدم فهم فانغ يوان وأشار إلى الخيزران الروحي مرة أخرى. كان هذا يشير إلى أنه لا يمكنه تذوق النكهة الكاملة للفاكهة تمامًا بمجرد تجربة قطعة واحدة. لقد احتاج إلى المزيد من أجل التعرف عليه.

بدا فانغ يوان جادًا، وكان مليئًا بالدهشة من هذا الاكتشاف.

أبتسم فانغ يوان. هذا يعني أن الخيزران الروحي كان حيًا تمامًا. علاوة على ذلك، بالنظر إلى براعم الزهور، سوف يستغرق الأمر بضعة أيام فقط حتى تتفتح.

 

كان النسر الأسود ذو الذيل الحديدي يتمتع بقوة هائلة. على الرغم من أنه كان أقل قوة من الطائر الأبيض ذو العين الحمراء، إلا أنه كان يتمتع بميزة على معظم الآخرين حيث يمكنه الطيران.

“كيكي!”

 

اندفع زهرة ثعلب النمس نحو فانغ يوان. كان من الواضح أن هناك أخبارًا مهمة عن المزرعة.

تقدم فانغ يوان إلى الأمام لإلقاء نظرة فاحصة. أضاء وجهه على الفور بالفرح كما كان يعتقد، “على الرغم من أننا لا نمتلك مرارة الثعبان، فإن جلد وعظام الثعبان هو أيضًا مكونات طبية استثنائية. جنبًا إلى جنب مع لحم الثعابين، لدينا لحم يكفي لبضعة أيام… “

 

اندفع زهرة ثعلب النمس نحو فانغ يوان. كان من الواضح أن هناك أخبارًا مهمة عن المزرعة.

اندفع فانغ يوان إلى حيث كان الخيزران الروحي. كان برعم الزهرة الذي رآه في اليوم السابق مزدهر بالكامل. رقصت البتلات البيضاء النقية في الريح، وأطلقت طاقتها الروحية. يبدو أيضًا أنها تتسبب في صدى خفي في المنطقة المجاورة.

 

 

وبخه فانغ يوان مازحا. في الوقت نفسه، كان لدى فانغ يوان شعور بالاطمئنان كما كان يعتقد، “لا ينبغي أن تكون هناك مشكلة كبيرة في ذلك…”

“هل هذا… حقل أرز اليشم القرمزي؟”

 

توتر فانغ يوان وسار على عجل إلى جانب الحقل. صدم مما رآه.

كان زهرة ثعلب النمس ينتظر بالفعل بصبر على الجانب لبعض الوقت. نظر إليه فانغ يوان، وقطف فاكهة وألقى بها في الهواء.

 

بدا فانغ يوان جادًا، وكان مليئًا بالدهشة من هذا الاكتشاف.

كان أمامه عدة سيقان أرز حمراء. كانت نصف ارتفاع رجل ناضج وتحمل حبات هائلة لدرجة أن سيقان النبات السميكة انثنت.

 

 

فقد فهم فانغ يوان أخيرًا سبب تعامل الطائر الروحي مع فاكهة الخيزران كما لو كانت قطعة كنز.

“لقد نضجت بسرعة مدهشة! هذا أسرع من الحصاد السابق! “

 

تقدم فانغ يوان إلى الأمام ولمس الحبوب وقال، “علاوة على ذلك، يبدو أن الجودة أعلى من الحصاد السابق. على الرغم من عدم وجود تغييرات كبيرة ومفاجئة، فهل يمكن أن تتراكم تدريجياً؟ “

وسط الرياح القوية والضوضاء الصاخبة، نزل النسر الأسود ذو الذيل الحديدي من السماء. من ظهره، ظهر رأس صغير أبيض وقفز برشاقة وانتقل بجوار فانغ يوان.

بالنظر إلى هذا، كان فانغ يوان مليئًا بالثقة.

توتر فانغ يوان وسار على عجل إلى جانب الحقل. صدم مما رآه.

 

“حتى أثناء القتال عندما يعاني الطرفان من إصابات خطيرة، يمكن استهلاك هذه الفاكهة؟”

طالما اختار أفضل محصول واستمر في زراعته خلال المواسم القليلة القادمة، فسيكون بالتأكيد قادرًا على إحداث تحول في النباتات الروحية.

بجوار صخرة، بدا الخيزران الأخضر كما لو كان مليئًا بالحياة والطاقة.

 

 

بالنظر إلى الحقول العديدة القريبة، تأثر فانغ يوان فجأة وفكر في نفسه، “عظيم! هناك ما يكفي من الأرز الروحي من الحصاد هذه المرة لي ولزهرة ثعلب النمس لنستهلكه على مدار العام… حتى أنه سيكون هناك بقايا طعام بعد أن نترك وراءنا تلك المخصصة للزراعة… إذا تمكنا من بيع الباقي، فمن المؤكد أنها ستجلب كميات هائلة من الثروات! “

“يا له من جوزة يصعب كسرها!”

كان أرز اليشم القرمزي أقل درجات النباتات الروحية. حتى أنه كان هناك قسم داخل طائفة عودة الروح يبيعها كمصدر للدخل.

“هل يمكن أن تكون هذه… الطاقة الروحية التي ينتجها الخيزران الروحي؟ يمكن أن تصل حتى هنا؟ “

 

كما هو متوقع، أومأ النسر الأسود ذو الذيل الحديدي برأسه الفخور هذه المرة، وهو يتطلع باهتمام إلى ثمار الخيزران في يد فانغ يوان.

في السابق، صُدم فانغ يوان تمامًا بسعر هذا النوع من النباتات الروحية. بناءً على جودة محصوله الأخير، كان متأكدًا من أن الطلب عليه سيكون كبيرًا في السوق.

 

 

مباشرة بعد مجاملة فانغ يوان، رفع زهرة ثعلب النمس مخلبه وأشار إلى اتجاه الخيزران الروحي. كانت نواياه واضحة وضوح الشمس.

بالطبع، سيكون هناك أشخاص لا يريدون شرائه ولكنهم يرغبون في سرقته.

في الآونة الأخيرة في الوادي العميق، صادف فانغ يوان العديد من الوحوش الميتة مثل الخنازير البرية والنمور. بدت جروحهم وكأن وحشًا بمخالب حادة أصابهم. يجب أن تكون هذه أفعال الامتنان للنسر الأسود ذو الذيل الحديدي.

 

حتى قبل أن يصل، أخذ نفسًا عميقًا وشعر بأنه محاط بتدفق تيار في الهواء.

“إذا كان أرز اليشم القرمزي فقط، فهو ليس صفقة كبيرة… علاوة على ذلك… لماذا أحتاج حتى إلى المال؟”

“كاو كاو!”

عند تعبئة الكيس الأخير من أرز اليشم القرمزي في غرفة التخزين، ابتسم فانغ يوان بابتسامة عريضة من الرضا. كان يعتقد، “عظيم، سوف نأكل أرز اليشم القرمزي كل يوم بدءًا من اليوم حتى نمرض منه!”

“هذا صحيح، أيها الفتى الجيد!”

“كيكي!”

 

قفز زهرة ثعلب النمس الذي كان بجانبه بحماس. بدا الأمر وكأنه بالكاد يمكن أن يتحكم في حماسته.

“فاكهة قرمزية…”

 

في السابق، صُدم فانغ يوان تمامًا بسعر هذا النوع من النباتات الروحية. بناءً على جودة محصوله الأخير، كان متأكدًا من أن الطلب عليه سيكون كبيرًا في السوق.

مع الأرز الروحي، ماذا كان هناك ليقلق منه فانغ يوان؟ لقد طبخ قِدرًا كبيرًا من أرز اليشم القرمزي على الفور.

في هذه اللحظة، فكر فانغ يوان في فكرة أفضل.

 

فكر مرة أخرى، “هل يمكن أن يسمح هذا للمرء باستعادة الجوهر والروح والسحر في مثل هذا الوقت القصير؟”

كان تفرد نكهة أرز اليشم القرمزي هذه المرة أقوى بعدة مرات من النكهة السابقة. كما تم تكثيف المتعة الهائلة من تناول أرز اليشم القرمزي.

“فواكه الخيزران… في الأساطير، كانت الأطعمة الأساسية للعنقاء…”

 

ابتسم فانغ يوان بابتسامة طفيفة مع ظهور النسر الأسود ذو الذيل الحديدي في ذهنه.

بعد وقت طويل، استيقظ فانغ يوان أخيرًا من نومه العميق.

“إيه؟ ثعبان الحرير الذهبي؟ “

 

حتى قبل أن يصل، أخذ نفسًا عميقًا وشعر بأنه محاط بتدفق تيار في الهواء.

نظر إلى الأسفل ورأى أنه قد انتهى بالفعل من كل وعاء الأرز الروحي. حتى آخر جزء في جسده، شعر كما لو أنه ولد من جديد.

 

“تأثيرات الأرز الروحي أقوى هذه المرة…”

“كيف تبدو؟”

كان فانغ يوان سعيدًا للغاية. بينما كان ينظر في اتجاه الخيزران الروحي، كان مليئًا بالشكوك وهو يتساءل، “إذا كان ازدهار زهرة الخيزران الروحي يمكن في الواقع أن يؤدي إلى تسريع الوقت الذي يستغرقه الأرز الروحي لينضج، فما هو نوع الخيزران الروحي؟ هذه؟ ما هي استخدامات ثماره؟

بالنظر إلى الخيزران الروحي، استنار فانغ يوان تدريجياً. كان يعتقد، “لا عجب، يمكن لفاكهة الخيزران هذه أن تنتزع شخصًا من بين يدي الموت، وهو ما يفسر قيمتها الهائلة…”

تم الرد على شكوكه بسرعة كافية.

“فاكهة قرمزية…”

 

 

بعد ثلاثة أيام، ذبلت معظم أزهار الخيزران. استبدلتهم بثمار خضراء معلقة على الأغصان تنبض بالحياة. لقد كان مشهدًا لم يره فانغ يوان من قبل.

“امم… هذا…”

 

“لا يزيد الإحصائيات، هل يمكن أن يعزز من التعافي؟”

“فواكه الخيزران… في الأساطير، كانت الأطعمة الأساسية للعنقاء…”

بالطبع، إذا كانت الفاكهة القرمزية سليمة تمامًا، فسيكون الوضع مختلفًا تمامًا.

كان زهرة ثعلب النمس ينتظر بالفعل بصبر على الجانب لبعض الوقت. نظر إليه فانغ يوان، وقطف فاكهة وألقى بها في الهواء.

 

 

“نقاء الهواء هنا يكاد يساوي تقريبًا نقاوة الأرض الروحية. يا للأسف ما زال ينقصها من حيث الطاقة الروحية… “

“شو!”

كان فانغ يوان سعيدًا للغاية. بينما كان ينظر في اتجاه الخيزران الروحي، كان مليئًا بالشكوك وهو يتساءل، “إذا كان ازدهار زهرة الخيزران الروحي يمكن في الواقع أن يؤدي إلى تسريع الوقت الذي يستغرقه الأرز الروحي لينضج، فما هو نوع الخيزران الروحي؟ هذه؟ ما هي استخدامات ثماره؟

في ومضة، ظهر زهرة ثعلب النمس على الجانب الآخر من الصخرة مع الفاكهة في فمه. ثم التهم الثمرة بنهم.

 

 

أدرك فانغ يوان أخيرًا سبب استعداد زهرة ثعلب النمس للتنازل عن الفاكهة القرمزية. لقد وضع أنظاره على الخيزران الروحي!

“كيف تبدو؟”

بقلق بعض الشيء، نظر فانغ يوان إلى زهرة ثعلب النمس وسأل، “لا يبدو أن جسدك ممتلئ بالكثير من الطاقة اليوم وحتى أنك أكلت فاكهة واحدة قبل ذلك، لماذا لا تزال تطلب المزيد؟”

بينما كان فانغ يوان يشاهد زهرة ثعلب النمس باهتمام بينما كان ينتظر زهرة ثعلب النمس لإنهاء وجبته.

بالنظر إلى الحقول العديدة القريبة، تأثر فانغ يوان فجأة وفكر في نفسه، “عظيم! هناك ما يكفي من الأرز الروحي من الحصاد هذه المرة لي ولزهرة ثعلب النمس لنستهلكه على مدار العام… حتى أنه سيكون هناك بقايا طعام بعد أن نترك وراءنا تلك المخصصة للزراعة… إذا تمكنا من بيع الباقي، فمن المؤكد أنها ستجلب كميات هائلة من الثروات! “

 

“كيكي… كيكي…”

 

تظاهر زهرة ثعلب النمس بعدم فهم فانغ يوان وأشار إلى الخيزران الروحي مرة أخرى. كان هذا يشير إلى أنه لا يمكنه تذوق النكهة الكاملة للفاكهة تمامًا بمجرد تجربة قطعة واحدة. لقد احتاج إلى المزيد من أجل التعرف عليه.

كما هو متوقع، أومأ النسر الأسود ذو الذيل الحديدي برأسه الفخور هذه المرة، وهو يتطلع باهتمام إلى ثمار الخيزران في يد فانغ يوان.

 

عصر فانغ يوان دماغه للحصول على حل وقال لـ زهرة ثعلب النمس، “زهرة ثعلب النمس، دع النسر الأسود ذو الذيل الحديدي يعرف، لن نوظفه. بدلاً من ذلك، نقدم له… هذه الثمار الروحية هي الهدايا التي نقدمها له باحترام لخدمته في حماية الوادي. وماذا عن هذا؟”

“يا لك من وغد جشع!”

 

وبخه فانغ يوان مازحا. في الوقت نفسه، كان لدى فانغ يوان شعور بالاطمئنان كما كان يعتقد، “لا ينبغي أن تكون هناك مشكلة كبيرة في ذلك…”

فقد فهم فانغ يوان أخيرًا سبب تعامل الطائر الروحي مع فاكهة الخيزران كما لو كانت قطعة كنز.

في الوقت نفسه، قطف فانغ يوان فاكهة وألقاها في فمه.

 

 

 

سحق!

 

كان الطعم بنكهة التفاح الأخضر. كان حلوًا ولذيذًا. في الوقت نفسه، أرسل إحساسًا دافئًا يتدفق بسلاسة عبر حلقه.

اتسعت عيون فانغ يوان عندما شعر بقوته الداخلية وروحه وسحره كما لو تم شحنهم إلى أقصى حد في تلك اللحظة. شعر بالراحة والنشاط الشديد في نفس الوقت.

 

 

“امم… هذا…”

في ومضة، ظهر زهرة ثعلب النمس على الجانب الآخر من الصخرة مع الفاكهة في فمه. ثم التهم الثمرة بنهم.

اتسعت عيون فانغ يوان عندما شعر بقوته الداخلية وروحه وسحره كما لو تم شحنهم إلى أقصى حد في تلك اللحظة. شعر بالراحة والنشاط الشديد في نفس الوقت.

تقدم فانغ يوان إلى الأمام لإلقاء نظرة فاحصة. أضاء وجهه على الفور بالفرح كما كان يعتقد، “على الرغم من أننا لا نمتلك مرارة الثعبان، فإن جلد وعظام الثعبان هو أيضًا مكونات طبية استثنائية. جنبًا إلى جنب مع لحم الثعابين، لدينا لحم يكفي لبضعة أيام… “

 

“كيكي كيكي… سسس…”

“لا يزيد الإحصائيات، هل يمكن أن يعزز من التعافي؟”

 

فكر مرة أخرى، “هل يمكن أن يسمح هذا للمرء باستعادة الجوهر والروح والسحر في مثل هذا الوقت القصير؟”

“شو!”

فقد فهم فانغ يوان أخيرًا سبب تعامل الطائر الروحي مع فاكهة الخيزران كما لو كانت قطعة كنز.

 

 

 

بعد الاختراق، من المؤكد أنه سيستنفد الكثير من طاقته مما يعني عليه قضاء وقت طويل للتعافي. ومع ذلك، مع الفاكهة، هذه المرة سوف تقصر.

“يا لك من وغد جشع!”

 

“إيه؟ ثعبان الحرير الذهبي؟ “

“حتى أثناء القتال عندما يعاني الطرفان من إصابات خطيرة، يمكن استهلاك هذه الفاكهة؟”

حتى قبل أن يصل، أخذ نفسًا عميقًا وشعر بأنه محاط بتدفق تيار في الهواء.

بالنظر إلى الخيزران الروحي، استنار فانغ يوان تدريجياً. كان يعتقد، “لا عجب، يمكن لفاكهة الخيزران هذه أن تنتزع شخصًا من بين يدي الموت، وهو ما يفسر قيمتها الهائلة…”

 

“انتظر!”

قفز زهرة ثعلب النمس الذي كان بجانبه بحماس. بدا الأمر وكأنه بالكاد يمكن أن يتحكم في حماسته.

بقلق بعض الشيء، نظر فانغ يوان إلى زهرة ثعلب النمس وسأل، “لا يبدو أن جسدك ممتلئ بالكثير من الطاقة اليوم وحتى أنك أكلت فاكهة واحدة قبل ذلك، لماذا لا تزال تطلب المزيد؟”

 

“كيكي؟”

 

فكر زهرة ثعلب النمس للحظة وبدأ في الإيماء. أدرك فانغ يوان بعد ذلك أن ثمار الخيزران يمكن أن تحفز فقط على تعافي البشر. ومع ذلك، عندما تستهلكها الوحوش الروحية، وخاصة الطيور، بدا أنها تساعد في نموها بالإضافة إلى آثار التعافي. نتيجة لذلك، لم يكن مفاجئًا أن النسر الأسود ذو الذيل الحديدي والطائر الملك الأبيض ذو العين الحمراء قد اعتزا بها كثيرًا.

 

 

عصر فانغ يوان دماغه للحصول على حل وقال لـ زهرة ثعلب النمس، “زهرة ثعلب النمس، دع النسر الأسود ذو الذيل الحديدي يعرف، لن نوظفه. بدلاً من ذلك، نقدم له… هذه الثمار الروحية هي الهدايا التي نقدمها له باحترام لخدمته في حماية الوادي. وماذا عن هذا؟”

ابتسم فانغ يوان بابتسامة طفيفة مع ظهور النسر الأسود ذو الذيل الحديدي في ذهنه.

قال فانغ يوان، وهو متمسك بالصندوق، “على أي حال، فإن أرز اليشم القرمزي على وشك أن ينضج قريبًا، هل ما زلت قلقًا من عدم وجود طعام كافٍ لك؟”

 

قال فانغ يوان، وهو متمسك بالصندوق، “على أي حال، فإن أرز اليشم القرمزي على وشك أن ينضج قريبًا، هل ما زلت قلقًا من عدم وجود طعام كافٍ لك؟”

في الآونة الأخيرة في الوادي العميق، صادف فانغ يوان العديد من الوحوش الميتة مثل الخنازير البرية والنمور. بدت جروحهم وكأن وحشًا بمخالب حادة أصابهم. يجب أن تكون هذه أفعال الامتنان للنسر الأسود ذو الذيل الحديدي.

“انتظر!”

 

سحق!

في هذه اللحظة، فكر فانغ يوان في فكرة أفضل.

نظر إلى الأسفل ورأى أنه قد انتهى بالفعل من كل وعاء الأرز الروحي. حتى آخر جزء في جسده، شعر كما لو أنه ولد من جديد.

 

بالطبع، إذا كانت الفاكهة القرمزية سليمة تمامًا، فسيكون الوضع مختلفًا تمامًا.

“زهرة ثعلب النمس… خذ هذه الفاكهة المصنوعة من الخيزران وأغري النسر الأسود ذي الذيل الحديدي ليصبح رفيقنا… لا، أخبر النسر الأسود ذو الذيل الحديدي أننا سنعطيه ثمار الخيزران إذا ضمن سلامة هذا الوادي. ماذا عن ذلك؟”

“إذا كان أرز اليشم القرمزي فقط، فهو ليس صفقة كبيرة… علاوة على ذلك… لماذا أحتاج حتى إلى المال؟”

كان النسر الأسود ذو الذيل الحديدي يتمتع بقوة هائلة. على الرغم من أنه كان أقل قوة من الطائر الأبيض ذو العين الحمراء، إلا أنه كان يتمتع بميزة على معظم الآخرين حيث يمكنه الطيران.

مع الأرز الروحي، ماذا كان هناك ليقلق منه فانغ يوان؟ لقد طبخ قِدرًا كبيرًا من أرز اليشم القرمزي على الفور.

 

كان تفرد نكهة أرز اليشم القرمزي هذه المرة أقوى بعدة مرات من النكهة السابقة. كما تم تكثيف المتعة الهائلة من تناول أرز اليشم القرمزي.

بشكل عام، بمجرد أن يحلق حول الوادي، لا يمكن لأحد الوصول إلى مسافة 3 أميال من الوادي، ولا حتى جنود المشاة الأكثر خبرة.

ابتسم فانغ يوان بابتسامة طفيفة مع ظهور النسر الأسود ذو الذيل الحديدي في ذهنه.

 

هز فانغ يوان رأسه وأمر زهرة ثعلب النمس بترجمة الكلام للنسر الأسود ذو الذيل الحديدي.

في الواقع، كان فانغ يوان قد فكر بالفعل في الاستفادة من النسر الأسود ذو الذيل الحديدي لبعض الوقت.

 

 

ألقى فانغ يوان الفاكهة في الهواء وشاهد الوحش المتشوق يندفع لأكلها. في عقله، كان فانغ يوان عاجزًا عن الكلام كما كان يعتقد، “هذا الوحش أناني للغاية. هذه الصفقة التي أبرمتها له كانت بالضبط ما اقترحته سابقًا. لحسن الحظ، انه قابَلَنِي، وإلا فلن تكون مربحة لكلينا… “

بعد أن فهم التعليمات أخيرًا، انطلق الزهرة الثعلب بورقة عليها عدد قليل من ثمار الخيزران.

“لا يزيد الإحصائيات، هل يمكن أن يعزز من التعافي؟”

في الوقت نفسه، قطف فانغ يوان فاكهة وألقاها في فمه.

 

بعد إبعاد شخص كان يسعى للحصول على مساعدة طبية، نظر فانغ يوان إلى شريط تقدم الممتلئ تقريبًا قام بإمساك الصندوق الذي يحتوي على فاكهة قرمزية. كان راضيا.

“كاو كاو!”

هز فانغ يوان رأسه وأمر زهرة ثعلب النمس بترجمة الكلام للنسر الأسود ذو الذيل الحديدي.

في وقت قصير، إلى جانب صرخة خارقة للأذن، تردد صدى يصم الآذان في جميع أنحاء الوادي.

 

 

في الواقع، كان فانغ يوان قد فكر بالفعل في الاستفادة من النسر الأسود ذو الذيل الحديدي لبعض الوقت.

أسرع فانغ يوان ووجد ثعبانًا ميتًا بسمك ذراع إنسان ملقى على الأرض. كان هناك عدد قليل من الثقوب الكبيرة في جسده يتدفق منها دم جديد.

فكر مرة أخرى، “هل يمكن أن يسمح هذا للمرء باستعادة الجوهر والروح والسحر في مثل هذا الوقت القصير؟”

 

بعد إبعاد شخص كان يسعى للحصول على مساعدة طبية، نظر فانغ يوان إلى شريط تقدم الممتلئ تقريبًا قام بإمساك الصندوق الذي يحتوي على فاكهة قرمزية. كان راضيا.

“إيه؟ ثعبان الحرير الذهبي؟ “

نظر إلى الأسفل ورأى أنه قد انتهى بالفعل من كل وعاء الأرز الروحي. حتى آخر جزء في جسده، شعر كما لو أنه ولد من جديد.

تقدم فانغ يوان إلى الأمام لإلقاء نظرة فاحصة. أضاء وجهه على الفور بالفرح كما كان يعتقد، “على الرغم من أننا لا نمتلك مرارة الثعبان، فإن جلد وعظام الثعبان هو أيضًا مكونات طبية استثنائية. جنبًا إلى جنب مع لحم الثعابين، لدينا لحم يكفي لبضعة أيام… “

في اليوم التالي، استيقظ فانغ يوان في الصباح الباكر. شعر على الفور أن هناك شيئًا مختلفًا في محيطه.

“غرد! غرد!”

 

وسط الرياح القوية والضوضاء الصاخبة، نزل النسر الأسود ذو الذيل الحديدي من السماء. من ظهره، ظهر رأس صغير أبيض وقفز برشاقة وانتقل بجوار فانغ يوان.

تواصل زهرة ثعلب النمس والنسر الأسود ذو الذيل الحديدي من خلال الإيماءات وهز النسر الأسود ذو الذيل الحديدي رأسه في النهاية.

 

“كاو كاو!”

“الاخ نسر، هل فكرت في عرضي؟”

“فاكهة قرمزية…”

ضحك فانغ يوان وأخرج بعض ثمار الخيزران من رداءه.

فكر زهرة ثعلب النمس للحظة وبدأ في الإيماء. أدرك فانغ يوان بعد ذلك أن ثمار الخيزران يمكن أن تحفز فقط على تعافي البشر. ومع ذلك، عندما تستهلكها الوحوش الروحية، وخاصة الطيور، بدا أنها تساعد في نموها بالإضافة إلى آثار التعافي. نتيجة لذلك، لم يكن مفاجئًا أن النسر الأسود ذو الذيل الحديدي والطائر الملك الأبيض ذو العين الحمراء قد اعتزا بها كثيرًا.

 

“كيكي!”

“غرد! غرد!”

 

على الرغم من أن براعم الخيزران استحوذت على انتباه النسر الأسود ذو الذيل الحديدي، إلا أنه كان يميل رأسه للأعلى، كما لو لم يتأثر بسهولة بهدايا فانغ يوان.

كما هو متوقع، أومأ النسر الأسود ذو الذيل الحديدي برأسه الفخور هذه المرة، وهو يتطلع باهتمام إلى ثمار الخيزران في يد فانغ يوان.

 

“كاو كاو!”

ومع ذلك، كان واضحًا من عيون الوحش الروحي أنه قد تم إغرائه بالفعل من خلال عرض فانغ يوان.

مرت ليلة واحدة.

 

“زهرة ثعلب النمس… خذ هذه الفاكهة المصنوعة من الخيزران وأغري النسر الأسود ذي الذيل الحديدي ليصبح رفيقنا… لا، أخبر النسر الأسود ذو الذيل الحديدي أننا سنعطيه ثمار الخيزران إذا ضمن سلامة هذا الوادي. ماذا عن ذلك؟”

“كيكي كيكي… سسس…”

“فاكهة قرمزية…”

كما أشار زهرة ثعلب النمس وشرحه، فهم فانغ يوان الموقف بسرعة. قال: “أوه، إذن الأخ النسر غير مستعد أن يكون وحش روحي للبشر؟ لقد أسأت فهم نواياي، لم أفكر قط في فعل ذلك. أردت فقط تعيينك هذا كل شيء. سوف تساعدني في القيام بدوريات وحماية هذه المنطقة وسأقدم لك الثمار الروحية كدفعة… إذا لم يكن ذلك كافياً، فهناك شاي روحي وأرز روحي… “

أبتسم فانغ يوان. هذا يعني أن الخيزران الروحي كان حيًا تمامًا. علاوة على ذلك، بالنظر إلى براعم الزهور، سوف يستغرق الأمر بضعة أيام فقط حتى تتفتح.

هز فانغ يوان رأسه وأمر زهرة ثعلب النمس بترجمة الكلام للنسر الأسود ذو الذيل الحديدي.

“الاخ نسر، هل فكرت في عرضي؟”

 

في اليوم التالي، استيقظ فانغ يوان في الصباح الباكر. شعر على الفور أن هناك شيئًا مختلفًا في محيطه.

“غرد! غرد!”

في هذه اللحظة، فكر فانغ يوان في فكرة أفضل.

تواصل زهرة ثعلب النمس والنسر الأسود ذو الذيل الحديدي من خلال الإيماءات وهز النسر الأسود ذو الذيل الحديدي رأسه في النهاية.

 

 

“كيكي!”

“يا له من جوزة يصعب كسرها!”

هز فانغ يوان رأسه وأمر زهرة ثعلب النمس بترجمة الكلام للنسر الأسود ذو الذيل الحديدي.

عصر فانغ يوان دماغه للحصول على حل وقال لـ زهرة ثعلب النمس، “زهرة ثعلب النمس، دع النسر الأسود ذو الذيل الحديدي يعرف، لن نوظفه. بدلاً من ذلك، نقدم له… هذه الثمار الروحية هي الهدايا التي نقدمها له باحترام لخدمته في حماية الوادي. وماذا عن هذا؟”

كان أرز اليشم القرمزي أقل درجات النباتات الروحية. حتى أنه كان هناك قسم داخل طائفة عودة الروح يبيعها كمصدر للدخل.

هز رأسه، اخبر فانغ يوان زهرة ثعلب النمس لترجمة كلماته.

“غرد! غرد”

 

“غرد! غرد!”

“غرد! غرد”

 

كما هو متوقع، أومأ النسر الأسود ذو الذيل الحديدي برأسه الفخور هذه المرة، وهو يتطلع باهتمام إلى ثمار الخيزران في يد فانغ يوان.

“فواكه الخيزران… في الأساطير، كانت الأطعمة الأساسية للعنقاء…”

 

 

“حسنا، ها أنت ذا!”

سحق!

ألقى فانغ يوان الفاكهة في الهواء وشاهد الوحش المتشوق يندفع لأكلها. في عقله، كان فانغ يوان عاجزًا عن الكلام كما كان يعتقد، “هذا الوحش أناني للغاية. هذه الصفقة التي أبرمتها له كانت بالضبط ما اقترحته سابقًا. لحسن الحظ، انه قابَلَنِي، وإلا فلن تكون مربحة لكلينا… “

 

 

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط