نظرًا لتوقف عرض الإعلانات على الموقع بسبب حظره من شركات الإعلانات ، فإننا نعتمد الآن بشكل كامل على دعم قرائنا الكرام لتغطية تكاليف تشغيل الموقع وتوجيه الفائض نحو دعم المترجمين. للمساهمة ودعم الموقع عن طريق الباي بال , يمكنك النقر على الرابط التالي
paypal.me/IbrahimShazly
هذا المحتوى ترفيهي فقط ولايمت لديننا بأي صلة. لا تجعلوا القراءة تلهيكم عن صلواتكم و واجباتكم.

emperor’s domination 249

رحلة طويلة

رحلة طويلة

الفصل 249: رحلة طويلة

 

 

 

“إذا، تمت الصفقة!” نظر مو تشن الى لى تشي وسلم الرمز المميز له.

في نهاية المطاف، حفر لي تشي قبر تحت شجرة الخوخ القديمة ووضع تابوت سو ي هي في الداخل. لي تشي تنهد بلطف وضعت أيضا آلة القانون القديمة في القبر قبل أن يقول: “رافقت آلة القانون هذه الشقي الصغير مين رن حياته كلها. الآن، لقد دفنتكم في المكان الذي أنجب الإمبراطور الخالد مين رن. وهذا يمكن ان يكون اعتبار الأوراق الساقطة تعود إلى جذورها!”

 

 

كان معبد اله الحرب واقفا قويا من الأوقات العتيقة حتى الآن. كان لديهم قوانين قديمة، قوانين الإمبراطور، وحتى الكنوز الحقيقية للإمبراطور الخالد! ومع ذلك، أرادوا قوانين البنية الجسدية الخالدة!

 

 

ولم يبدو أن هناك الكثير من الوقت المتبقي لأنه يبدو وكأنها يمكن أن تموت في أي وقت. ومع ذلك، بالنسبة لأولئك الذين لديهم عيون البصيرة، فإنهم سيكونون قادرين على رؤية أن هناك علامات البرق في جذور شجرة الخوخ. كان هذا عقابا من السماوات!

لي تشي أومأ وتحدث أخيرا: “هذا سوف يفعل. انتظر حتى اصل إلى الذروة واقبل إرادة السماء. كل هذه الامور الموعودة ستحدث”.

بعد ان بدأت لى شوان جيان وتشن باو جياو رسميا بتدريبهم المعزول، بدأ لى تشى رحلته الى مدن المائة الشرقية.

 

 

قام لي تشي بمثل هذه الصفقة لا لنفسه، ولكن لطائفة البخور المطهرة العتيقة. لم يتمكن من قضاء الكثير من الوقت في تدريب الطائفة، لذلك كان في حاجة إلى تراث مع السلطة والخبرة – مثل المعبد – لحمايتها. وفيما يتعلق بتدريب التلاميذ، معبد اله الحرب كان كبيرا حقا!

 

 

 

في نهاية المطاف، استقر لي تشي ومو تشن على صفقة، واستخدم لي تشي قدره الحقيقي لإضفاء الصبغة الرسمية عليه بينما استخدم مو تشن مكانة معبد اله الحرب.

“جيد!” لي تشي أومأ. على الرغم من أن غو تيشو كان عجوز، كان لا يزال يستحق التنوير. على الرغم من انه لن يكون قادرا على الوصول إلى مثل فاضل في هذه الحياة، لا يزال لديه مجال للنمو. وعلاوة على ذلك، في طائفة البخور المطهرة العتيقة، كانت بصيرته ليست سيئة.

 

توفيت شجرة الخوخ تقريبا من الشيخوخة، لكنها لا تزال بقيت بعناد في هذا المكان. جذورها قد نمت هنا لمن يعرف كم من السنوات كما ينمو الشاب منه.

“هذه المرة، بوجودي في الخارج، لقد أمضيت وقتا كافيا في الهواء القاتل. أخشى أن أقضي الوقت واقمع حياتي مرة أخرى داخل حجارة الدم الحمراء”. قبل مغادرته، قال مو تشن ل لي تشي: “ومع ذلك، فإن معبد اله الحرب لا يزال قادرا على تلبية مطالبك، فقط تواصل مباشرة مع الشيخ جيانغ من الآن فصاعدا!”

دفن المشاعر للتوق الى الماضي مع سو يو هي في هذا المكان، مكان مليء بضحك ومشاعر الإمبراطور الخالد مين رن!

 

(ت.م.ا: أنا لا أعرف إذا الإمبراطور الخالد هنا جمع أم مفرد)

الشخص الذي عاش لعصور مثل مو تشين لا يمكن أن يدوم طويلا من خلال الاعتماد فقط على نفسه. كان يحتاج إلى اقتراض حجارة الدم الحمراء للإغلاق على نفسه وقمع دمه.

 

 

 

كان الثمن اللازم لجد مثل مو تشن ليظهر الى حيز الوجود لا يمكن تصوره. هذه المرة لأن مو تشن أراد أن يدفن أجدادهم! وعلاوة على ذلك، قبل ختم نفسه مرة أخرى، يريد القيام بعمل جيد للتفاوض مع لى تشي لان هذا التلميذ الشاب كان يستحق تماما دعم المعبد.

فالطائفة اليوم لا تفتقر إلى الموارد فحسب؛ وكان الشيء الأكثر أهمية عدم وجود المعلمين الحكيمين! على الرغم من أنهم فقدوا العديد من قوانين الإمبراطور، كان لا يزال هناك العديد من القوانين المثل الفاضلة والملك السماوي. وكانت هذه كافية لتعزيز الطائفة؛ ومع ذلك، فإنها لا تزال بحاجة الى المعلمين الجيدين!

 

 

بالنسبة إلى شخص مثل مو تشن، كان الوقت من الذهب وانه لا يريد ان يبقى لفترة أطول. وسرعان ما غادر مع الشيخ جيانغ بعد الاتفاق.

وبسبب هذا، فإن الطائفة لا تمانع في استهلاك كمية كبيرة من اليشم المنقى لفتح بوابة الداو ل لي تشي للذهاب إلى المدن المائة الشرقية.

 

لي تشي أومأ وتحدث أخيرا: “هذا سوف يفعل. انتظر حتى اصل إلى الذروة واقبل إرادة السماء. كل هذه الامور الموعودة ستحدث”.

لحظة وجدت مجموعة غو تيشو أن معبد اله الحرب سوف ترسل اشخاص هنا لتعليم تلاميذ البخور المطهر، أصبحوا متحمسين للغاية!

“هذا أمر مدهش حقا… أنا حقا لا يمكن حتى ان اجرؤ على تخيل هذا!” غو تيشو فقد الكلمات قليلا عندما رأى لي تشي. كان يعلم أن لي تشي سعى لتحقيق هذه النهاية فقط للطائفة.

 

 

فالطائفة اليوم لا تفتقر إلى الموارد فحسب؛ وكان الشيء الأكثر أهمية عدم وجود المعلمين الحكيمين! على الرغم من أنهم فقدوا العديد من قوانين الإمبراطور، كان لا يزال هناك العديد من القوانين المثل الفاضلة والملك السماوي. وكانت هذه كافية لتعزيز الطائفة؛ ومع ذلك، فإنها لا تزال بحاجة الى المعلمين الجيدين!

الآن، ليس فقط معبد اله الحرب سوف يصب الموارد في طائفة البخور المطهرة العتيقة، لكنها سوف ترسل أيضا المعلمين لتوجيه تلاميذهم. كيف يمكن أن لا تخفق مجموعة غو تيشو من الإثارة؟

 

 

الآن، ليس فقط معبد اله الحرب سوف يصب الموارد في طائفة البخور المطهرة العتيقة، لكنها سوف ترسل أيضا المعلمين لتوجيه تلاميذهم. كيف يمكن أن لا تخفق مجموعة غو تيشو من الإثارة؟

لحظة وجدت مجموعة غو تيشو أن معبد اله الحرب سوف ترسل اشخاص هنا لتعليم تلاميذ البخور المطهر، أصبحوا متحمسين للغاية!

 

“إذا، تمت الصفقة!” نظر مو تشن الى لى تشي وسلم الرمز المميز له.

“هذا أمر مدهش حقا… أنا حقا لا يمكن حتى ان اجرؤ على تخيل هذا!” غو تيشو فقد الكلمات قليلا عندما رأى لي تشي. كان يعلم أن لي تشي سعى لتحقيق هذه النهاية فقط للطائفة.

فالطائفة اليوم لا تفتقر إلى الموارد فحسب؛ وكان الشيء الأكثر أهمية عدم وجود المعلمين الحكيمين! على الرغم من أنهم فقدوا العديد من قوانين الإمبراطور، كان لا يزال هناك العديد من القوانين المثل الفاضلة والملك السماوي. وكانت هذه كافية لتعزيز الطائفة؛ ومع ذلك، فإنها لا تزال بحاجة الى المعلمين الجيدين!

 

 

وبالمقارنة مع الإثارة، كان لي تشي لا يزال هادئا. تحدث ببطء: “مهما كانت سوف تدعمنا، سيكون هناك دائما حد؛ مواردهم لا تصل تماما لطلبنا! لن يكون معلموهم الحكيمون دائما هنا في طائفتنا!”

“إذا، تمت الصفقة!” نظر مو تشن الى لى تشي وسلم الرمز المميز له.

 

 

“بالنسبة لنا، دعم معبد اله الحرب ليس سوى فرصة بالنسبة لنا ليرتفع – عمود بسيط! ومع ذلك، يجب أن تتحقق القوة الحقيقية من قبل قدراتنا الخاصة. من أجل اكتساح هذا العالم بقوة ساحقة، يمكننا الاعتماد فقط على أنفسنا – يمكننا فقط التطوير والعمل على أنفسنا. إذا اعتمدنا فقط على معبد اله الحرب، سوف يكون أكثر من كونه اعتمادا! نريد أن نصبح سلالة قوية وأن نكون قادرين على الاعتماد على أنفسنا وحدنا! “تحدث لي تشي دون تسرع؛ كل كلمة تحتوي على جو من الجدية والجاذبية.

 

 

كان الثمن اللازم لجد مثل مو تشن ليظهر الى حيز الوجود لا يمكن تصوره. هذه المرة لأن مو تشن أراد أن يدفن أجدادهم! وعلاوة على ذلك، قبل ختم نفسه مرة أخرى، يريد القيام بعمل جيد للتفاوض مع لى تشي لان هذا التلميذ الشاب كان يستحق تماما دعم المعبد.

كلمات لي تشي كانت مثل أجراس الاستيقاظ لتحمس غو تيشو! كان لي تشي على حق، معبد اله الحرب لن يدعم دائما الطائفة دون شروط أخرى. ويجب أن تعتمد على نفسها وحدها لكي تصبح قوية.

حتى مو تشن كان على استعداد لمساعدة لي تشي وغني عن القول ذلك، فإن بوابة الشياطين التسعة المقدسة أيضا أن تفعل الشيء نفسه. لم يكن هناك أي شخص آخر يستحق الاستثمار أكثر من لي تشي في عيون الملك الشيطان لون ري.

 

 

“سوف أتذكر هذه الكلمات بشكل جيد، وبقية طائفة البخور المطهرة العتيقة سوف تتذكر أيضا!” في هذه اللحظة، وصلت غو تيشو لحظة من الوضوح لكلمات لي تشي وايقظته!

كان الثمن اللازم لجد مثل مو تشن ليظهر الى حيز الوجود لا يمكن تصوره. هذه المرة لأن مو تشن أراد أن يدفن أجدادهم! وعلاوة على ذلك، قبل ختم نفسه مرة أخرى، يريد القيام بعمل جيد للتفاوض مع لى تشي لان هذا التلميذ الشاب كان يستحق تماما دعم المعبد.

 

وبسبب هذا، فإن الطائفة لا تمانع في استهلاك كمية كبيرة من اليشم المنقى لفتح بوابة الداو ل لي تشي للذهاب إلى المدن المائة الشرقية.

“جيد!” لي تشي أومأ. على الرغم من أن غو تيشو كان عجوز، كان لا يزال يستحق التنوير. على الرغم من انه لن يكون قادرا على الوصول إلى مثل فاضل في هذه الحياة، لا يزال لديه مجال للنمو. وعلاوة على ذلك، في طائفة البخور المطهرة العتيقة، كانت بصيرته ليست سيئة.

فالطائفة اليوم لا تفتقر إلى الموارد فحسب؛ وكان الشيء الأكثر أهمية عدم وجود المعلمين الحكيمين! على الرغم من أنهم فقدوا العديد من قوانين الإمبراطور، كان لا يزال هناك العديد من القوانين المثل الفاضلة والملك السماوي. وكانت هذه كافية لتعزيز الطائفة؛ ومع ذلك، فإنها لا تزال بحاجة الى المعلمين الجيدين!

 

“بالنسبة لنا، دعم معبد اله الحرب ليس سوى فرصة بالنسبة لنا ليرتفع – عمود بسيط! ومع ذلك، يجب أن تتحقق القوة الحقيقية من قبل قدراتنا الخاصة. من أجل اكتساح هذا العالم بقوة ساحقة، يمكننا الاعتماد فقط على أنفسنا – يمكننا فقط التطوير والعمل على أنفسنا. إذا اعتمدنا فقط على معبد اله الحرب، سوف يكون أكثر من كونه اعتمادا! نريد أن نصبح سلالة قوية وأن نكون قادرين على الاعتماد على أنفسنا وحدنا! “تحدث لي تشي دون تسرع؛ كل كلمة تحتوي على جو من الجدية والجاذبية.

لهذا السبب، جمع غو تيشو جميع شيوخ وحماة الطائفة لاجتماع بين عشية وضحاها. خلال هذه الليلة، أصبحت طائفة البخور المطهرة العتيقة متحمس مع الطموح والدافع للارتفاع. كل قلوبهم تضمنت شجاعة متجددة من الرغبة في إحياء الطائفة!

 

 

 

بقي الملك الشيطان لون ري كضيف لبضعة أيام في الطائفة. قبل مغادرته، تحدث رسميا إلى لي تشي: “طالما أنك تقول الكلمات، بغض النظر عن ما هو عليه، بوابة الشياطين التسعة المقدسة  خاصتي سوف تحشد كل قوتها لإكمال المهمة!”

 

 

 

حتى مو تشن كان على استعداد لمساعدة لي تشي وغني عن القول ذلك، فإن بوابة الشياطين التسعة المقدسة أيضا أن تفعل الشيء نفسه. لم يكن هناك أي شخص آخر يستحق الاستثمار أكثر من لي تشي في عيون الملك الشيطان لون ري.

 

 

توفيت شجرة الخوخ تقريبا من الشيخوخة، لكنها لا تزال بقيت بعناد في هذا المكان. جذورها قد نمت هنا لمن يعرف كم من السنوات كما ينمو الشاب منه.

وفيما يتعلق بخطاب الملك الشيطان لون ري القوي، ابتسم لي تشي ببساطة ولم يرفضه. إذا كان الناس الآخرين على استعداد ليصبحوا أصدقائه، سوف يكون سعيدا لجعله حليف!

كان الثمن اللازم لجد مثل مو تشن ليظهر الى حيز الوجود لا يمكن تصوره. هذه المرة لأن مو تشن أراد أن يدفن أجدادهم! وعلاوة على ذلك، قبل ختم نفسه مرة أخرى، يريد القيام بعمل جيد للتفاوض مع لى تشي لان هذا التلميذ الشاب كان يستحق تماما دعم المعبد.

 

بعد أن أصبح إمبراطور الخالد، حتى بمشاعر الشوق ل سو يو هي نادرا ما رأى الإمبراطور الخالد مين رن يبتسم بسعادة. حتى أنه كإمبراطور الخالد، لم يكن سعيدا كما كان خلال شبابه، ولم يعد بريقه اللامع هناك.

أصبح لي تشي أكثر ضمانا بعد فوزه بدعم معبد اله الحرب للطائفة. أراد أن يذهب على طريقه دون الحاجة إلى القلق بشأن المسائل الطائفة.

 

 

 

بعد ان بدأت لى شوان جيان وتشن باو جياو رسميا بتدريبهم المعزول، بدأ لى تشى رحلته الى مدن المائة الشرقية.

 

 

 

اخرج لى تشى تابوت سو يو هي من ذروة الشوق القمرية وبدأ فى رحلته. قبل مغادرته، أراد نان هوارين ونيو فين أيضا أن يأتوا.

 

 

 

ومع ذلك، لم يجلبهم لى تشى. ما فعله كان تمرير الحلول الحقيقية لنيو فين! وكان ولاء نيو فين قادرا على الصمود أمام الاختبار، لذلك لي تشي مرره له. في المستقبل، تحتاج الطائفة لحلزون الأجداد السماويين مثل نيو فين! تماما مثل اله الكارثة في الماضي الذي كان الوحش الإلهي الحامي للطائفة!

“في النهاية، فإنه لا يمكن أن يصل إلى الاكمال اللنهائي للداو العظيم لها! السماوات القديمة لن تسمح بذلك”. رأى لي تشي ندوب البرق على جذور شجرة الخوخ: “من يدري كم سنة أخرى سيستغرق ذلك؟”

 

 

وباعتباره من أتباع لى تشي، أراد نان هويرن بطبيعة الحال أن يتابع جانبه وأن يستخدم قوته من اجله. لسوء الحظ، يعتقد لي تشي أن طريقه سيكون طويلا ومرهقا حتى انه لم يجلب نان هوارين معه.

اخرج لى تشى تابوت سو يو هي من ذروة الشوق القمرية وبدأ فى رحلته. قبل مغادرته، أراد نان هوارين ونيو فين أيضا أن يأتوا.

 

 

وكانت المدن الشرقية المائة بعيدة جدا حقا عن الإقليم الأوسط الكبير؛ تم فصلهم بالملايين والملايين من الأميال. من يعرف كم من السنوات سوف يستغرق للوصول إليها فقط عن طريق المشي أو الطيران.

في وقت لاحق، لحظة حمل الإمبراطور الخالد مين رن إرادة السماء وأصبح إمبراطور الخالد. عاد إلى هنا وفتح عقل شجرة الخوخ لمنحها المصداقية. كان يعظ الكتاب المقدس لشجرة الخوخ القديمة هذه على أمل أن يوما ما، شجرة الخوخ القديمة هذه تكون قادرة على أن تولد من جديد مرة أخرى من الداو العظيم لها.

 

 

وبسبب هذا، فإن الطائفة لا تمانع في استهلاك كمية كبيرة من اليشم المنقى لفتح بوابة الداو ل لي تشي للذهاب إلى المدن المائة الشرقية.

منذ فترة طويلة، كانت هناك قرية في هذا المكان. وكان هذا منزل الإمبراطور الخالد مين رن عندما كان لا يزال صبي صغير في الحب مع فنون الدفاع عن النفس. كان هناك شجرة الخوخ زرعت أمام منزله. بعد وفاة والديه، كانت شجرة الخوخ القديمة هذه الشيء الوحيد بجانبه!

 

لحظة وجدت مجموعة غو تيشو أن معبد اله الحرب سوف ترسل اشخاص هنا لتعليم تلاميذ البخور المطهر، أصبحوا متحمسين للغاية!

ذهب لي تشي على الفور إلى مكان لحظة وصوله إلى أراضي المدن الشرقية. كان يريد أن يدفن سو يو هي في مكان معين لأنه وعدها.

 

 

 

في غابة خضراء عميقة وجبلية، في مكان فارغ مع الأعشاب الضارة والعشب البري في كل مكان، كانت هناك فقط الحيوانات والطيور في هذا المكان. لم يكن هناك أي علامة على البشر. تحت تلة صغيرة كانت شجرة الخوخ.

في وقت لاحق، لحظة حمل الإمبراطور الخالد مين رن إرادة السماء وأصبح إمبراطور الخالد. عاد إلى هنا وفتح عقل شجرة الخوخ لمنحها المصداقية. كان يعظ الكتاب المقدس لشجرة الخوخ القديمة هذه على أمل أن يوما ما، شجرة الخوخ القديمة هذه تكون قادرة على أن تولد من جديد مرة أخرى من الداو العظيم لها.

 

(ت.م.ا: أنا لا أعرف إذا الإمبراطور الخالد هنا جمع أم مفرد)

توفيت شجرة الخوخ تقريبا من الشيخوخة، لكنها لا تزال بقيت بعناد في هذا المكان. جذورها قد نمت هنا لمن يعرف كم من السنوات كما ينمو الشاب منه.

“إذا، تمت الصفقة!” نظر مو تشن الى لى تشي وسلم الرمز المميز له.

 

 

ولم يبدو أن هناك الكثير من الوقت المتبقي لأنه يبدو وكأنها يمكن أن تموت في أي وقت. ومع ذلك، بالنسبة لأولئك الذين لديهم عيون البصيرة، فإنهم سيكونون قادرين على رؤية أن هناك علامات البرق في جذور شجرة الخوخ. كان هذا عقابا من السماوات!

 

 

لهذا السبب، جمع غو تيشو جميع شيوخ وحماة الطائفة لاجتماع بين عشية وضحاها. خلال هذه الليلة، أصبحت طائفة البخور المطهرة العتيقة متحمس مع الطموح والدافع للارتفاع. كل قلوبهم تضمنت شجاعة متجددة من الرغبة في إحياء الطائفة!

“في النهاية، فإنه لا يمكن أن يصل إلى الاكمال اللنهائي للداو العظيم لها! السماوات القديمة لن تسمح بذلك”. رأى لي تشي ندوب البرق على جذور شجرة الخوخ: “من يدري كم سنة أخرى سيستغرق ذلك؟”

 

 

 

كان ل لي تشي الكثير من الذكريات حول شجرة الخوخ المتواضعة القديمة هذه. الذين عرفوا فعلا أن شجرة الخوخ القديمة هذه قد كانت مباركة ومحاضرة من قبل الإمبراطور الخالد؟

 

 

في نهاية المطاف، استقر لي تشي ومو تشن على صفقة، واستخدم لي تشي قدره الحقيقي لإضفاء الصبغة الرسمية عليه بينما استخدم مو تشن مكانة معبد اله الحرب.

(ت.م.ا: أنا لا أعرف إذا الإمبراطور الخالد هنا جمع أم مفرد)

 

 

أصبح لي تشي أكثر ضمانا بعد فوزه بدعم معبد اله الحرب للطائفة. أراد أن يذهب على طريقه دون الحاجة إلى القلق بشأن المسائل الطائفة.

منذ فترة طويلة، كانت هناك قرية في هذا المكان. وكان هذا منزل الإمبراطور الخالد مين رن عندما كان لا يزال صبي صغير في الحب مع فنون الدفاع عن النفس. كان هناك شجرة الخوخ زرعت أمام منزله. بعد وفاة والديه، كانت شجرة الخوخ القديمة هذه الشيء الوحيد بجانبه!

وبالمقارنة مع الإثارة، كان لي تشي لا يزال هادئا. تحدث ببطء: “مهما كانت سوف تدعمنا، سيكون هناك دائما حد؛ مواردهم لا تصل تماما لطلبنا! لن يكون معلموهم الحكيمون دائما هنا في طائفتنا!”

 

لي تشي أومأ وتحدث أخيرا: “هذا سوف يفعل. انتظر حتى اصل إلى الذروة واقبل إرادة السماء. كل هذه الامور الموعودة ستحدث”.

كغراب الظلام، بعد أخذ مين رن كتلميذ، قضى لي تشي وقتا طويلا في هذا المكان. في ظل شجرة الخوخ هذه، قبل الإمبراطور الخالد مين رن كتلميذه وقاده على مسار طويل ومضطرب من الداو. لم يكن حتى بعد ذلك بكثير قبل أن ياتي الإمبراطور الخالد مين رن الى هذا المكان. أدناه كانت شجرة الخوخ هذه بها العرق والدم من الإمبراطور الخالد مين رن.

 

 

كانت هناك أيضا أوقات عندما ابتسم الإمبراطور الخالد مين رن بسعادة عندما كان لي تشي – كغراب الظلام – يقف يراقبه فوق هذه الشجرة.

 

 

وبالمقارنة مع الإثارة، كان لي تشي لا يزال هادئا. تحدث ببطء: “مهما كانت سوف تدعمنا، سيكون هناك دائما حد؛ مواردهم لا تصل تماما لطلبنا! لن يكون معلموهم الحكيمون دائما هنا في طائفتنا!”

في وقت لاحق، لحظة حمل الإمبراطور الخالد مين رن إرادة السماء وأصبح إمبراطور الخالد. عاد إلى هنا وفتح عقل شجرة الخوخ لمنحها المصداقية. كان يعظ الكتاب المقدس لشجرة الخوخ القديمة هذه على أمل أن يوما ما، شجرة الخوخ القديمة هذه تكون قادرة على أن تولد من جديد مرة أخرى من الداو العظيم لها.

“هذا أمر مدهش حقا… أنا حقا لا يمكن حتى ان اجرؤ على تخيل هذا!” غو تيشو فقد الكلمات قليلا عندما رأى لي تشي. كان يعلم أن لي تشي سعى لتحقيق هذه النهاية فقط للطائفة.

 

“هذه المرة، بوجودي في الخارج، لقد أمضيت وقتا كافيا في الهواء القاتل. أخشى أن أقضي الوقت واقمع حياتي مرة أخرى داخل حجارة الدم الحمراء”. قبل مغادرته، قال مو تشن ل لي تشي: “ومع ذلك، فإن معبد اله الحرب لا يزال قادرا على تلبية مطالبك، فقط تواصل مباشرة مع الشيخ جيانغ من الآن فصاعدا!”

ومع ذلك، للوصول إلى الداو العظيم عندما كانت شجرة ليس سهلا. لم يكن هذا متسامحا مع السماوات العالية، لذلك شجرة الخوخ القديمة هذه تلقت أكثر من مجرد عقوبة واحدة من السماء، وكافحت من العصر القديم على طول الطريق حتى الآن! على الرغم من أنها لم تتمكن من الوصول إلى الداو العظيمم، كانت لا تزال قادرة على البقاء على قيد الحياة حتى الوقت الحاضر.

اخرج لى تشى تابوت سو يو هي من ذروة الشوق القمرية وبدأ فى رحلته. قبل مغادرته، أراد نان هوارين ونيو فين أيضا أن يأتوا.

 

كان ل لي تشي الكثير من الذكريات حول شجرة الخوخ المتواضعة القديمة هذه. الذين عرفوا فعلا أن شجرة الخوخ القديمة هذه قد كانت مباركة ومحاضرة من قبل الإمبراطور الخالد؟

في نهاية المطاف، حفر لي تشي قبر تحت شجرة الخوخ القديمة ووضع تابوت سو ي هي في الداخل. لي تشي تنهد بلطف وضعت أيضا آلة القانون القديمة في القبر قبل أن يقول: “رافقت آلة القانون هذه الشقي الصغير مين رن حياته كلها. الآن، لقد دفنتكم في المكان الذي أنجب الإمبراطور الخالد مين رن. وهذا يمكن ان يكون اعتبار الأوراق الساقطة تعود إلى جذورها!”

 

 

 

دفن المشاعر للتوق الى الماضي مع سو يو هي في هذا المكان، مكان مليء بضحك ومشاعر الإمبراطور الخالد مين رن!

الفصل 249: رحلة طويلة

 

كان ل لي تشي الكثير من الذكريات حول شجرة الخوخ المتواضعة القديمة هذه. الذين عرفوا فعلا أن شجرة الخوخ القديمة هذه قد كانت مباركة ومحاضرة من قبل الإمبراطور الخالد؟

بعد أن أصبح إمبراطور الخالد، حتى بمشاعر الشوق ل سو يو هي نادرا ما رأى الإمبراطور الخالد مين رن يبتسم بسعادة. حتى أنه كإمبراطور الخالد، لم يكن سعيدا كما كان خلال شبابه، ولم يعد بريقه اللامع هناك.

 

 

 

كان ذلك بشكل خاص بعد أن اختفى لي تشي – كغراب الظلام – في سباته. تحدث الإمبراطور الخالد مين رن لها أكثر عن شجرة الخوخ القديمة هذه. فانه لا يمكنه أن ينسى ذلك لأنه كان هناك الكثير من الذكريات في هذا المكان!

بعد ان بدأت لى شوان جيان وتشن باو جياو رسميا بتدريبهم المعزول، بدأ لى تشى رحلته الى مدن المائة الشرقية.

 

 

وبسبب هذا، استمرت هذه المشاعر المتوقفة لفترة طويلة دون تفريق. وكان طموحها النهائي أن تدفن تحت شجرة الخوخ القديمة هذه.

في نهاية المطاف، استقر لي تشي ومو تشن على صفقة، واستخدم لي تشي قدره الحقيقي لإضفاء الصبغة الرسمية عليه بينما استخدم مو تشن مكانة معبد اله الحرب.

“جيد!” لي تشي أومأ. على الرغم من أن غو تيشو كان عجوز، كان لا يزال يستحق التنوير. على الرغم من انه لن يكون قادرا على الوصول إلى مثل فاضل في هذه الحياة، لا يزال لديه مجال للنمو. وعلاوة على ذلك، في طائفة البخور المطهرة العتيقة، كانت بصيرته ليست سيئة.

---

ترجمة موقع ملوك الروايات. لا تُلهِكُم القراءة عن اداء الصلوات فى أوقاتها و لا تنسوا نصيبكم من القرآن

أشترك الان من هنا. ولامزيد من الاعلانات
لا تنسى وضع تعليق للمترجم فهذا يساعده على الاستمرار ومواصلة العمل عندما يرى تشجيعًا.

التعليقات

اعدادات القارئ

لايعمل مع الوضع اليلي
لتغير كلمة إله الى شيء أخر
إعادة ضبط