Soul of Negary 314

رد فعل متسلسل

『الفصل≺314≻ المجلد≺4≻ الفصل≺39≻: رد فعل متسلسل』

”لوردي؟ لوردي؟ ” ايقظ صوت مي يي شو فو من تفكيره.

 بالنظر إلى العالم أمامه، لم يشعر شو فو بأي شيء سوى واجهة مزيفة. منذ أن تمكن أحد شو فو من اختراق قيود عين الحشد ولاحظ ‘ذواته’ الآخرى من خلال روحه الحقيقية، فإن أي شو فو استيقظ، أو كان قادرًا ببساطة على مراقبة روحه الحقيقية، سيكون قادرًا على الوصول إلى المعلومات المشتركة.

والحس السليم لشو فو هذا كاد ان ينقلب ويتحطم من حصوله على هذه المعلومات.

 لن يتمكن أي شخص من قبول مثل هذه الحقائق بهذه السرعة، كونهم واحداً فقط من أصل 8888 متطابقين، بالإضافة إلى حقيقة أنهم كانوا مجرد بيادق في يد كيان ما.

 ‘إذن ما أنا بالضبط، ما معنى وجودي، وأين يتجه مستقبلي؟’

 كان شو فو يشعر باليأس غير المسبوق. حتى عندما أصبح متحجرًا وسقط في المحيط، كان لا يزال واثقًا تمامًا من أنه سيتمكن من العودة يومًا ما.

 ومع ذلك، فقد أخبره شخص ما للتو أن شخصيته وثقته كانت نتاج قناع شيطان الحجري، وإذا لم يكن قد التقطه في ذلك الوقت، فسيظل نفس الجبان الذي أطلق على رفيقه من أجل الهروب .

 “لا، هذا ليس ما أنا عليه!” قام شو فو بقبض قناع شيطان الحجري بإحكام، وانفجرت هالة الدم باستمرار من جسده.

 تسبب الوجود المتفوق في تراجع مي يي عن غير قصد. لم يستطع أن يفهم لماذا تصرف هذا السلف فجأة بهذه الطريقة، هل يمكن أن يكون ذلك لأنه استوعب الكثير من الذكريات وأصيب بالجنون؟

 مع ضوضاء تكسير خافتة، تكسر قناع الشيطان الحجري ببطء، وتحطم في النهاية إلى قطع. كان شو فو يحدق في مفاجأة في قناع الشيطان الحجري المدمر، فجأة أستيقظ.

 منذ أن تمكنت من تدمير قناع الشيطان الحجري الذي خلقني، طالما أنني أستمر في النمو بشكل متزايد، سأكون قادرًا على تجاوز حتى نيجاري.

 أستعاد شو فو ثقته بنفسه، أعاد بصره إلى الشخص الذي بدا خاضعًا تمامًا أمامه.

 بمشاهدة القناع الشيطاني الحجري يتحطم إلى أجزاء، كبح مي يي المشاعر المتقلبة في قلبه وحافظ على إحساسه اللامتناهي بالاحترام تجاه شو فو في ذهنه.

 بعد الوصول إلى المعلومات المشتركة بين جميع ذواته المتوازية في العالم، عرف شو فو الكثير من الأشياء، بما في ذلك المعلومات المتعلقة بهذا الشخص المسمى مي يي. في أحد العوالم الموازية، وبسبب عامل غير معروف، كان الوقت يتدفق بشكل أسرع قليلاً مقارنة بالوقت في هذا العالم، لذلك كان هذا العالم متقدمًا بحوالي 3-4 سنة.

 في ذلك العالم، استطاع مي يي أن ينتهز فرصته بنجاح وسرقة قناع الشيطان الحجري غير المنكسر، مستخدمًا إياه ليتطور إلى نوع مختلف من الاسلاف، وفي نفس الوقت وصل إلى حد تجميع الهالة. وصل إلى حالة التزامن التام للعالم – الإنسان – الإرادة، وبذلك حقق المستوى الثاني من الصحوة، والذي كان أيضًا المرحلة الثانية من التحرير.

 أصبح شو فو في ذلك الخط الزمني متحجرًا جزئيًا بواسطة مي يي، وتحول إلى تمثال يمكنه التحدث فقط، وتركه عرشه لإظهار مجده.

 كان مي يي حقًا فردًا مثيرًا للإعجاب، بغض النظر عما إذا كنت تتحدث عن قوته أو اجراءاته أو قدرته على اغتنام الفرص ؛ وهذا هو سبب نجاحه عندما كان شو فو مهملاً للحظة واحدة.

 ارتجف جسد مي يي بدافع الخوف، فقد أدرك نية القتل الموجودة في نظرة شو فو، مما أدى إلى خفض رأسه إلى الأسفل.

 “لماذا تخفض رأسك؟” فجأة ضحك شو فو بصوت عال وسأل. وهو يلف ملابس الموتى على جسده، وقال لمي يي: “أستطيع أن أرى أفكارك الداخلية، وكذلك طموحاتك وعدم رغبتك في البقاء تحت الآخرين. إذا سنحت لك الفرصة، فسوف تخونني دون تردد … “

 “هذا المرؤوس لن …” سجد مي يي ورأسه يحفر في الأرض، وجسده يرتجف دون توقف، ويعرض خوفه تمامًا.

 “توقف عن تمثيلك، مي يي، لا أمانع في طموحاتك، طالما أنك تعرض قيمة كافية لي لأسامح مثل هذه الطموحات” أثناء فحص المعلومات المشتركة بين 300 شخص آخر، قال شو فو لـ مي يي: “الآن، سلم لي تجميع الهالة “

 اجمع كل قوة هذا العالم واهرب؟ يالها من مزحة.

 لم يكن شو فو هذا خائفًا على الإطلاق من نيجاري. يمكن للمرء أن يقول أن الجهل كان نعمة، أو أنه لا يعرف حدوده، ولكن بغض النظر، لم يكن خائفًا من الاستسلام.

 “تعالوا إليّ يا أعدائي. كونوا مغذياتي وساعدوني في اختراق حدود هذا العالم “أثناء النظر بعيدا، استمع شو فو إلى شرح مي يي لتجميع الهالة وحفظ كل كلمة.

 تجميع الهالة واللاموتى لديهم علاقة كبح وتعزيز متبادلة. بالنسبة لـ شو فو، كانت المرحلة الأولى من مزامنة الرجل والأرادة تحمل صفرًا من الصعوبات، وكان لديه بالفعل القدرة على القيام بذلك عندما تم تحويله لأول مرة بواسطة قناع الشيطان الحجري، لذا فإن الشيء الوحيد الذي تم تحسينه هو أنه يمكنه الآن القيام بذلك بشكل منهجي، والذي كان زائد عن الحاجة إلى حد ما بالنسبة للاموتى ككل.

 تكمن الصعوبة الحقيقية لـ تجميع الهالة في مرحلتها الثانية: تزامن العالم والإنسان، والذي يمكن للبشر تحقيقه إذا كانوا موهوبين بدرجة كافية، إلى جانب عامل ضئيل من الحظ. ومع ذلك، كان هذا شبه مستحيل بالنسبة إلى اللاموتى.

 كان هذا لأنهم ورثوا قدرتهم من التماثيل الحية، وتزامن أنفسهم مع العالم يعني نفس الشيء مثل الانتحار. إذا حاولوا مزامنة جوهرهم مع العالم، فسيكونون متحجرين قبل أي شيء آخر ؛ ونظرًا لأنهم لم يتمكنوا حتى من اجتياز هذه المرحلة، فلن يتمكنوا من تحقيق مزامنة العالم – الرجل – الارادة.

 ومع ذلك، تمكن مي يي بالفعل من القيام بذلك لاحقًا. أثناء استخدام جسد لاميت، اخترق الحدود ووصل إلى التزامن التام للعالم – الإنسان – الإرادة، الذي تخلص من ضعف اللاموتى وأصبح سلفًا تجاوز حدوده.

 نظرًا لأن مي يي كان قادرًا على القيام بذلك، كان شو فو واثقًا من أنه سيكون قادرًا على فعل الشيء نفسه، أو ربما أفضل، لأن هذه ستكون الطريقة الوحيدة التي يمكنه من خلالها تحقيق طموحاته في تجاوز هذا العالم وهزيمة نيجاري.

 بخلاف تجميع الهالة، هناك أشياء أخرى.

 ومضت عيون شو فو. تمكن وريث هذا الجيل لعشيرة مي، مي زي، من تعديل تجميع الهالة وخلق تقنية النقطة اللاوجود، والتي كانت أيضًا فكرة بارعة. من خلال تحويل نفسه إلى نقطة غير موجودة، سيتحمل هجمات الآخرين ويراكم الهالة، ثم يعكسها ليحولها إلى قوته الخاصة.

⦑اعتقد ان التقنية تجعله غير موجود وموجود في نفس الوقت ولا يتأثر بينما يراكم الطاقة، لذا سوف اسميها نقطة اللاوجود (طبعا ستتغير بحسب السياق) الى ان يظهر عكس ذلك⦒

 بالإضافة إلى قوة الآخرين، مثل لهب الايمان من فو المركزي، و التشكيلة الحربية للإمبراطورية، وكل المعرفة الخاصة بفرقة الزمكان الفائقة، فضلاً عن المعلومات المشتركة من كل شو فو الآخرين.

 بالمقارنة مع العوالم الموازية الأخرى التي تتميز بتفردها، فإن العالم الموازي لـ شو فو لا يبدو أنه يحتوي على أي شيء مميز.

 ‘إذا لم يكن هناك أي شيء، فسأبتكره، وسأتخطى بالتأكيد هذا العالم.’

 كان شو فو يشعر بإحساس غير مسبوق بالتحفيز، ويكتسب الإلهام من كل ما كان على اتصال به، وشكل العديد من الأفكار: “هكذا هي ؛ هذا ما ينبغي أن يكون! “

 خلف شو فو، زاد تقييم مي يي له، وكان يبذل قصارى جهده لعدم النظر إلى شظايا قناع الشيطان الحجري. في هذه اللحظة بالذات، كان يشعر بإحساس بالخسارة، فقد حول نفسه عن قصد إلى لاميت من أجل إظهار مواهبه، حتى أن مساعدة اللاموتى في العثور على تمثال شو فو كان فقط من أجل مناورته الأخيرة.

 كان واثقًا من أنه كان قادرًا على اغتنام الفرصة ليصبح كيانًا يقف فوق كل شيء، لكن ثقته تتزعزع الآن. مع تدمير القناع الشيطاني الحجري، اختفى أحد أعمدة خطته، وأظهر شو فو أنه أقوى بكثير مما تخيله مي يي.

 ‘لا، لا تزال هناك فرصة، ما زالت لدي فرصة.’

 خطة مي زي المؤقتة، إذا نجحت، ستمنحني فرصة أخرى.

 تخلى مي يي عن كل فكرة عن التراجع. لم يعد لديه طريق للتراجع، وكان هذا اختياره الشخصي. إذا لم يستطع اغتنام الفرصة ليصبح ألمع شمس، فإنه سيحترق باعتباره الشرارة اللامعة، ولن تضيع حياته بالتأكيد!

 في موقع آخر، مي زي الذي كان يتحدث مع فرقة الزمكان الفائقة أدار رأسه فجأة نحو مسافة بعيدة. مد يده نحو ظهره، حيث ظهرت ببطء علامة على شكل يد أصبحت ساخنة. حتى أنه يمكن أن يشعر بصوت ضعيف بقوة الإرادة الهائلة لهذين الاثنين اللذين يشتركان معه في نفس الأصل.

 ‘إنه قوي للغاية بشكل غير متوقع، وربما ينبغي علي أيضًا إجراء بعض الاستعدادات.’

 ظهرت مثل هذه الفكرة في ذهن مي زي.

 ‘كنت أعتقد أن تقنية نقطة اللاوجود ستكون كافية، لكن هل كنت ساذجًا جدًا؟’

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: محتوى محمي!!

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط