المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Versatile Mage 163

الصاعقة القاسية!

الفصل 163

 

.

 

.

 

.

 

تساءل تشونغ تشن هوا، رئيس مدرسة الأرض وقال: “العميد شياو، لقد وصل بالفعل الى مئة وخمسين طالباً، هل سنقدم له حقاً كل الموارد إذا هزم مائتين؟”

 

 

في البداية، لم يأخذ أي أحد كلمات مو فان على محمل الجد، وقد عاملوه جميعاً على أنه مجنون.

 

 

ولكن الآن، مع اقتراب العدد من اكثر واكثر من العدد الذي اعطي لمو فان، كان جميعهم متوترين.

 

 

إذا كان لوه سونغ وتشوانغ لي فنغ فقط سحرة من المستوى المتوسط​، وكان السحرة الآخرون فقط من المستوى الأساسي، فلن يتمكن حتى إرسال خمسين رجلاً آخر من تغيير نتيجة هذه المباراة!

 

 

عندما فكروا في الأمر مرة أخرى، ربما كان الذئب الروحي قوياً جداً. حتى عندما كان لا يزال يتطور، فلا ينبغي له ان يكون لديه طاقة كافية او أي قوة بعد مضي وقت طويل!

 

 

انطلاقاً من الإصابات التي لحقت بالذئب، لا ينبغي أن يكون قادر على مواكبة الأمر بعد الآن، لكن الذئب لا يزال ينبعث منه الوجود المرعب، كما لو كان لا يزال بإمكانه قتال مئات من المنافسين الآخرين!

 

 

قال شاب مع حضور جميل: “أخي، لقد حان دورك الآن. مواردنا سوف تؤخذ بعيدا اذا جعلنا هؤلاء الحمقى يستمرون هكذا ويعبثون بالأرجاء”

 

 

أجاب شاب قوي البنية، حيث وقف من كرسيه بثقة في عينيه وقال: “أفكارك هي بالضبط نفس أفكاري. (تنهد) … لم أكن أريد القتال على الإطلاق. حسناً، ليس هنا على الأقل”.

 

 

قال رجل آخر أنيق ورشيق وهو يلعب بحلقة باهظة الثمن على إصبعه: “هذا مثير للاهتمام حقاً. جاء بيدق من لا مكان إلى شنغهاي وتسبب في مثل هذه المشاجرة. من كان يظن أن شخصاً ما من العاصمة سيسرق الأضواء منا، ثم هناك هذه السمكة الصغيرة هنا … باي كانغ فينغ، كنت أول من بيننا ينهي ستار أطلس، لذلك سنترك الأضواء لك”.

 

 

ضحك الرجل القاسي الذي باي كانغ فينغ وقال: “بالطبع، إليكم نصيحتي إلى القليل منكم. اقضوا مزيداً من الوقت على تدريب نموكم، وإلا فلن تتمكنوا من الاختباء هنا عند حدوث مثل هذا الموقف مرة أخرى. لقد اهنتم عائلات مو دو الأربعة”.

 

 

شين شان هي قل متأففاً: “همف، هناك دائماً أشخاص محظوظون بدرجة كافية لدخول المستوى المتوسط ​​في سن مبكرة، لكن ماذا بعد؟ يوجد الكثير من الناس في هذا البلد، وما نفتقر إليه أكثر هو العباقرة. لأنك قد تكون عبقرياً في الوقت الراهن، ولكن من يستطيع أن يضمن أن هذه العبقرية ستكون كما هي قوية في المستقبل!”.

 

 

ضحك باي كانغ فينغ وهو يسير نحو الساحة وقال: “تعلم التحكم في اطلس النجوم بشكل صحيح. سأنتهي من هذا الشقي على الفور وأدع طلاب معهد اللؤلؤ يعرفون أن عائلتنا باي هم ملوك شنغهاي!”.

 

 

 

…..

 

 

 

اخذ باي كانغ فينغ وقته وهو يدخل الساحة، حيث كان هناك أكثر من عشرين شخصاً لا يزالون أمامه.

 

 

على أي حال، طالما أنه لم يكن هناك أكثر من خمسين شخصاً، فمن المؤكد أن الذئب الروحي الشقي هذا سيُهزم على يد باي باي كانغ فينغ.

 

 

“يا زميل، من أي مدرسة أنت؟ نحن نعتقد ذلك ان…”

 

 

مع لمحة، لوح باي كانغ فينغ بيديه ورفض الطالب الذي بدا أنه قائد مجموعة من خمسة رجال بقوله: “لا أخطط للقتال معكم. سأكون كافياً للتعامل مع الذئب الروحي دون ترك أي قدرة على التحمل والساحر نصف المستوى المتوسط ​​المستوى”

 

 

بعد ذلك، تجاهل هؤلاء الرجال وذهب إلى مدخل الساحة وحده.

 

 

 

….

 

 

 

“اللعنة، أخيراً، شخص قوي!”

 

 

تساءل قائد مجموعة الطلاب: “عشرين آخرين للوصول إلى مائتين، أشكر السماء … بالمناسبة، هذا الرجل يبدو مألوفاً، أشعر أنني رأيته في مكان ما من قبل؟”

 

 

“إنه باي كانغ فينغ، من عائلة باي!”

 

 

“نعم، لقد وصل أملنا! انه باي كانغ فينغ!”

 

 

على الفور، وضع العميد شياو وغيره من رؤساء المدارس المختلفة جميعهم أعينهم على باي كانغ فينغ. من بينهم، ابتسمت سيدة من المدرسة المقدسة وقالت بلطف: “وانا هنا اعتقدت أن ابن أخي سيكون قادراً على الجلوس بصبر”.

 

 

فكر تشو تشنغ هوا في نفسه وشعر بالارتياح: “بدأت عائلة باي في التصرف، يجب أن تنتهي هذه الفوضى هنا الآن”.

 

 

قالت السيدة: “إن الموارد المقدمة للطلاب الجدد قد لا تكون قادرة على الحصول على اهتمام أفراد من عائلات ضخمة مثل عائلة باي، لكن من المحتمل ألا يتمكنوا من الوقوف جانباً عندما تتعرض سمعة معهد اللؤلؤة للتهديد”.

 

 

 

……

 

 

 

في الساحة، كان باي كانغ فينغ يقف بالفعل هناك بمفرده، واثق تماماً.

 

 

لقد بدا تماماً مثل لوه سونغ، الذي أهلك الطلاب من مدرسة عنصر الاستدعاء الثلاثة بمفرده منذ فترة قصيرة. مشى الاثنان إلى الساحة بمفردهما وكانا يواجهان الوحوش التي تم استدعاءها والتي أثبتت منذ زمن طويل أنه من الصعب التعامل معها بهدوء.

 

 

“أنت مو فان؟” سأل باي كانغ فينغ كما ظهرت ابتسامة لطيفة على وجهه. ركز على مو فان وقال: “مثير للاهتمام، يجب أن أقول إنك أحد أفضل الطلاب الجدد في المدرسة. ومع ذلك، فأنت وانا كلانا يعلم أنه بمجرد وصولنا إلى هذا المستوى، فإن السحرة في المستوى الأساسي ليسوا أكثر من مجرد حشرات بشعة … ما يسمى مئتي شخص هنا هم مجرد حمقى جاءوا في مجموعات من خمسة، لا يوجد شيء يجب أن نفخر به إذا كان كل ما فعلته هو التنمر عليهم”.

 

 

مو فان من ناحية أخرى، كان يحدق أيضاً في هذا الرجل الذي كان على وشك قتاله بنفسه. انطلاقاً من وجود هذا الشخص، علم مو فان أن هذا الخصم الجديد يمتلك قوة تتفوق بكثير على تشوانغ لي فنغ.

 

 

“أنت ذكي تماماً، في الواقع، لتتمكن من استغلال مزايا المستوى المتوسط ​​للحصول على المزيد من الموارد. ربما كان الأمر جيداً بالنسبة لك إذا كنت قد أغضبت فقط أولئك الذين ليس لديهم خلفية قوية، ولكن ألا تعتقد أنك نسيت الآخرين مع خلفية ضخمة بين الطلاب الجدد؟ اللعنة عليك!”

 

 

وضع باي باي كانغ فينغ تعبيراً غاضباً، وفي لحظة واحدة، مزق مظهره اللطيف بعيداً وهو يلعن في مو فان.

 

 

ومع ذلك، توقف عن الشتم على الفور تقريباً حيث رأى أن مو فان قد بدأ بالفعل في تكوين نجوم أطلس بنفسجي أثناء حديثه. إذا لم يكن من أجل حواسه لأن يكتشف أن كمية هائلة من طاقة البرق قد بدأت تتراكم حوله، ربما لم يدرك باي كانغ فينغ أن نجوم أطلس كانت تتشكل، لأن هذا اللقيط المتستر قد استخدم جسد الذئب الروحي لتغطية جسده في خط الأفق!

 

 

وبخه مو فان وقال: “فقط اسكت، هل يمكنك؟”.

 

 

لقد اصبح باي كونغ فينغ غير قادر على الكلام مع تعبير: “!!!!!!!!!”

 

 

تشكلت نجوم اطلس بالكامل تحت أقدام مو فان، وبدأت مسارات النجوم في نقل الطاقة البنفسجية، وفي كل مرة تنتقل فيها الطاقة من مسار نجمة إلى آخر، ستزداد قوة نجوم اطلس لعنصر البرق شيئاً فشيئاً.

 

 

عندما يحين الوقت، أشار مو فان بإصبعه مرفوع نحو السماء الزرقاء أعلاه!

 

 

دون أي تحركات أو علامات مبهرجة، فإن سحر المستوى المتوسط ​ل​عنصر البرق سيتكون من أي مكان. لقد أدى هذا إلى شعور قاتل بالرغبة في القتل، دون أي هراء آخر. عندما أشار مو فان بإصبعه إلى أعلى، تشكلت صاعقة فوق رأس باي كانغ فينغ من العدم!

 

 

لم يمر وقت طويل قبل أن يبدأ البرق في الهياج في كل مكان حول الساحة!

 

 

هووونغ ~~~!!!!

 

 

صرخت صاعقة الرعد التي ثقب الأذن عبر الساحة، وتسببت لبعض الطلاب في تغطية آذانهم في خوف.

 

 

أمام عيني مو فان، ضُرب البرق البنفسجي الى الأسفل من السماء، وانتقل وتوجه مباشرة نحو باي كانغ فينغ مثل تنين ينزلق ويهجم نحو فريسته.

 

 

مع انفجار مدمر، هبط البرق مباشرة على باي كانغ فينغ! قبل أن يهبط البرق حتى، كانت الأرض حول باي باي كانغ فينغ قد تمزقت بالفعل بسبب كمية الكهرباء الضخمة!

 

 

كانت الطاقة قوية لدرجة أن المعلم غو هان، الذي كان يقف هناك لحماية الطلاب، عبس وأظهر تعبيراً عصبياً متوتراً بعض الشيء.

 

 

لكي نكون صادقين، حتى أنه لم ينجح في الرد في الوقت المناسب، والآن لم يكن متأكداً مما إذا كان بإمكانه مساعدة باي كانغ فينغ على مواجهة هذا السحر الخارق الذي أطلقه مو فان ….

 

 

======================

 

الفصل 163 – الصاعقة القاسية!

 

======================

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط