المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Versatile Mage 220

الوقوع في الفخ عن طريق الخطأ

الفصل 220

 

.

 

.

 

.

 

على طول ضفة نهر هوانغبو، كان هناك ضوء قادم من موقع مرتفع من بعيد. كانت هذه الأضواء تومض بألوان مختلفة لأنها تنعكس على سطح النهر. بعد حركة التيار، بدا وكأنه شريط عائم وملون في الظلام.

 

 

وتنبعث رائحة كريهة تشبه البراز، مما يؤدي إلى تدمير المشهد الجميل على الفور. تبع ذلك أعداد من الشخصيات السوداء تخرج من النهر، واحدة تلو الأخرى. جاءت الرائحة على وجه التحديد من هؤلاء الاشخاص.

 

 

كان الأشخاص الخمسة في المقدمة، بدا وكأنهم كانوا يطاردون الحيوانات أثناء سماعهم لضوضاء شديدة جداً.

 

 

وبدأوا التحرك بسرعة نحو شو جيانغ آن لأنهم اضطروا للتجمع هناك قبل أن تصل أهدافهم إلى هناك!

 

 

ارتدى رجل عباءة رمادية طويلة غطت جسده وقناعاً يغطي وجهه قال: “هوى سي، يمكنك البقاء في الخارج. في الثانية التي ترى هدفنا، أخبرني على الفور”.

 

 

كان الخمسة جميعهم يرتدون عباءات رمادية طويلة. جميع أجسادهم تنبعث منها رائحة غريبة، ومن نظرة واحدة، يمكنك أن تقول إنهم ليسوا أشخاصا طيبين.

 

 

وقف شخص يدعى هوي سي على الفور حارس في الخارج وقال: “نعم يا سيدي”.

 

 

دخلوا مصنع رث إلى حد ما. بدا هذا المصنع وكأنه يعيد تدوير اللحوم ذات الجودة المنخفضة، لأنه يشبه رائحة اللحوم في كل مكان. كان هناك الكثير من الأشياء الأخرى مختلطة مع ذلك، لذلك كانت رائحة أشبه طعام الكلاب، ويمكن أن تباع بسعر جيد في مكان ما.

 

 

المصنع لديه بعض الآلات تعمل بالفعل. ومع ذلك، لم يكن هناك شخص واحد في الداخل، وربما لا أحد موجود بداخل مائة متر.

 

 

أشار هوي يي إلى الوحوش الظلامية التي كانت تزحف وتسجد في كل مكان على الأرض التي كانت لا تعرف غير الاستماع وتنفيذ الأوامر وقال: “بمجرد أن نحقق هدفنا، تذكروا أنه يجب أن يكون على قيد الحياة. لا تفشلوا، وإلا فإنكم تعرفون ماذا سيحدث”.

 

 

كان الثلاثة الآخرون ينظرون إلى الوحوش الظلامية، ولم يستطيعوا إلا أن يرتجفوا ببرودة.

 

 

الجزء الأكثر رعباً عن الفاتيكان الاسود كان ذلك بمجرد ارتكاب خطأ، فان العقوبة التي ستحصل عليها كانت أسوأ من الموت!

 

 

….

 

 

خارج المصنع، اقترب رجل يرتدي الزي الأرجواني ببطء. كانت عيناه مهيبتين للغاية في منتصف الليل.

 

 

قال الرجل تجاه الفتاة المجاورة له مع ذيل حصان: “لولو، فلتبقي هنا”

 

 

قالت الفتاة مع ذيل حصان التي تسمى لولو: “لا تدخل، تبدو خطيرة للغاية … شو تشاو تينغ لماذا تتابع هؤلاء الناس؟ فقط ما هي تلك الأشياء نصف البشرية ونصف الوحش؟”.

 

عندما اكتشف عن غير قصد رائحة نفاذة غير عادية من أحد الطلاب، شو تشاو تينغ بدا وكأنه تحول إلى شخص مختلف. لم تفهم تشانغ لولو ما حدث فقط، ولم تستطع الا أن تتبع شو تشاو تينغ.

 

 

شو تشاو تينغ قال في لهجة خطيرة جداً: “لا تسألي، عليك فقط البقاء هنا. إذا لم أعود في حدود عشر دقائق، يجب أن تغادري على الفور. تذكري، لا تبقى هنا!”.

 

 

في الأصل، شو تشاو تينغ كان مع تشانغ لولو يبحثون عن أدلة لوحش الظل سوياً. ومع ذلك، عندما كانوا يبحثون عن أدلة حول الملعب، شو تشاو تينغ التقط رائحة غير عادية للغاية.

 

 

كانت هذه رائحة شيء شو تشاو تينغ لن ينساه أبداً. ذلك لأن هذه الرائحة كانت تنبعث من مخلوق له جسد أسود اللون ظهر خلال مصيبة مدينة بو.

 

 

شو تشاو تينغ أمل حقا أن شعوره بالرائحة لديه مشكلة. ومع ذلك، عندما كان يتتبع هذا الطالب بطريقة خلسة، اكتشف أن الطالب كان يملك وحشاً مظلماً!

 

 

_ الفاتيكان الاسود! _

 

 

_ كان من ناس الفاتيكان الاسود! _

 

 

_ يبدو أنهم يخططون لشيء ما مرة أخرى! _

 

 

شو تشاو تينغ يكره الناس من الفاتيكان الاسود إلى العظام. كانوا الناس الذين تسببوا في وفاة عائلته.

 

 

بالقرب من كمزل عائلة شو تشاو تينغ كان يوجد نفق مخبأ تخرج منه الوحوش. وعندما ذهب إلى المناطق الآمنة للعثور على أسرته بروح من الاكتئاب، لم يجد سوى ورقة بيضاء مع أسمائهم عليها. كان والده ووالدته وشقيقه الصغير واسم جدته كلها على الورق الأبيض.

 

 

كان قد نجا، ولكن فجأة، كان قد اصبح بمفرده.

 

 

شو تشاو تينغ بذل قصارى جهده لنسيان الكارثة، أراد أن يعيش مرة أخرى في بيئة جديدة. التقى فتاة جيدة، وكون معها جعلته سعيداً جداً. هذا جعله ينسى الألم …

 

 

ومع ذلك، اليوم، هذه الرائحة.

 

 

هذا النوع من الرائحة كان ينبعث من طالب في معهد اللؤلؤة. عندما تابع هذا الطالب إلى هذا المكان، اكتشف بالفعل أن هذا الطالب كان عضواً في الفاتيكان الاسود.

 

 

ويبدو أن هذا المصنع هو عشهم.

 

 

كان عليه أن يذهب إلى هناك لتأكيد ذلك. إذا كان هذا هو الحال بالفعل، فسيقوم على الفور بإخطار محاكم السحر لجعلهم يأتون إلى هنا.

 

 

هؤلاء الملاعين من الفاتيكان الاسود. كان عليه أن يزيلهم كلهم ​​تماماً من هذا العالم!

 

 

….

 

 

شو تشاو تينغ قد تسلل بالفعل ببطء الى المصنع. كان المصنع كبيراً للغاية، وكانت هناك العديد من الأماكن يقدر فيها على الاختباء. شو تشاو تينغ كان واثقاً في قدرته على حماية نفسه.

 

 

كانت تشانغ لولو تنتظره في الخارج. لم يكن لديها أي تعويذة للحركة، لذلك فإن الشيء الوحيد الذي يمكنها القيام به هو الانتظار في الخارج والحراسة.

 

 

كانت قلقة جداً. لم تكن تعرف من هؤلاء الأشخاص، ومع ذلك، فقد شعرت أنهم كانوا وحشيين للغاية. إذا تم اكتشاف شو تشاو تينغ، اذا قد لا تكون حياته مضمونة.

 

 

….

 

 

شو تشاو تينغ كان قد ايقظ عنصره الثاني. وكان العنصر الثاني له هو عنصر الرياح.

 

كان هذا شيئاً جيداً نسبياً بالنسبة له. فقد كان يحتاج إلى تعويذة تسمح له بالتحرك بسرعة. خلاف ذلك، كان لديه قوة مدمرة قوية كعنصر البرق، ولكن لا توجد قدرات لحماية نفسه.

 

 

شو تشاو تينغ قد تسلل من خلال نافذة مكسورة. كان يقف على أحد تلك القضبان الفولاذية المتقاطعة عندما كان يطل على المصنع الكبير والواسع.

 

 

قال شو تشاو تينغ: “لقد كانوا بالفعل هنا. واحد، اثنان، ثلاثة، أربعة… غريب. لماذا هم ينقصون واحد؟”.

 

شو تشاو تينغ كان يشاهد هذا من أعلى، ولم يكتشف سوى أربعة أشخاص يرتدون ملابس رمادية يختبئون هنا. لقد بدوا وكأنهم ينتظرون شخصًا ما في ليوقعوه في كمين.

 

 

بصوت غامق وبارد تحدث من خلفه: “هل تبحث عني؟”.

 

 

شو تشاو تينغ صدم وجهه وهو ينظر وراءه. أدرك أن أحدهم كان يقف في مكان ليس بعيداً عنه.

 

 

شو تشاو تينغ ذهل.

 

 

كيف وجده؟ هل يمكن أن يكونوا في الواقع قد أقاموا فخاً داخل هذا المصنع؟

 

 

غير ممكن! عندما كان يتابعهم من قبل، لم تكن هناك طريقة تمكنهم من اكتشافه.

 

 

“ضربة البرق: صدمة الغضب!”

 

 

شو تشاو تينغ كان سريع إلى حد ما، وبسرعة كثف البرق بداخل يديه.

 

 

بصمات البرق ظهرت على الفور في محيطه كما شو تشاو تينغ ربط بسرعة نجومه. لقد تحولوا إلى زوجين من الثعابين الأرجوانية أثناء توجههم نحو الشخص الذي يقف خلفه.

 

 

البرق سيمشي من خلال قضبان الصلب. ضربة البرق هذه كانت قادرة على الفوز في اللحظات المهمة.

 

هوي يي الذي بدا وكأنه كان القائد بدا على الفور في رد الفعل وقال: “إنه عنصر البرق، لقد ظهر الهدف! ألقوا القبض عليه!”.

 

 

كان الثلاثة الآخرون قد أعدوا بالفعل مصيدة. تبعاً للأوامر، ظهرت أشكال سوداء من جميع المخارج والنوافذ. وبدأت رائحة قوية من البراز في الارتفاع في كل مكان.

 

 

شو تشاو تينغ نظر حوله في محيطه في حالة صدمة، وأدرك أنه كان محاطاً بالكامل.

 

 

في الجبهة كان حوالي عشرة منهم، على الخط من قضبان الصلب ظهر شريط من سبعة اشياء. والتي خرجت من النوافذ ايضاً، كان هناك حوالي ثمانية آخرين!

 

 

كان هناك ما مجموعه خمسة وعشرون من الوحوش الظلامية!

 

 

شو تشاو تينغ لم يكن من الممكن أن يتصور أنهم أقاموا بالفعل فخاً هنا لتطويقه …

 

 

كيف تمكنوا من اكتشاف أنه يتابعهم؟

 

 

شو تشاو تينغ صاح، ووجهه مليئ بالغضب الشديد: “أنا سوف اقتلكم!”

 

 

==========================

 

الفصل 220 – الوقوع في الفخ عن طريق الخطأ

 

==========================

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط