المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Versatile Mage 305

أفضل موضوع اختبار

الفصل 305:

.

.

.

“إذا كان هذا هو الحال، فلن أتبادل حياة أخيك لأي واحد منا. أريد فقط معرفة الحقيقة. سأدع أخيك يذهب إذا أخبرتنا لماذا تتصرف مثل الفاتيكان الأسود. على الأقل، اسرارك ستبقى مدفونة هنا في المدينة المهجورة.”

لو نيان تفاجأ جداً.

لم يتفاجئ من التغيير المفاجئ للطفل، ولكن لأن الطفل بدا لديه رباطة جأش شديدة إلى حد ما، على الرغم من أنه كان يطلب إنقاذ حياته من قبل. أي شخص آخر قد سقط على ركبتيه وتوسل بدلاً من ذلك.

لو نيان غمغم: “هل يحاول كسب الوقت؟”.

مع تجربته العميقة، لو نيان حدد بسرعة ذلك ان مو فان كان يحاول إضاعة الوقت. ومع ذلك، لم يستطع معرفة المعنى الكامن وراءه. لا أحد سيأتي إلى هذا المكان المقفر لإنقاذهم. إلى جانب ذلك، مع القوة التي أظهروها، لم يتمكنوا حتى من التعامل مع مرؤوسيه، ناهيك عن إلحاق الهزيمة به، الساحر المتقدم!

لو نيان قبل أخيراً طلب مو فان بعد تردد طفيف.

بالتأكيد كان يستحق كل هذا العناء أن يتاجر بحياة شقيقه بمجرد الحديث. لو نيان لا شك لديه في أن الطلاب سوف يسحبون شقيقه معهم إذا قُتلوا. لقد كان على دراية بالكبرياء النهائي وحثه على الانتقام من وسحب اضعف شيء معهم قبل موتهم.

“هناك تجربة…” لو نيان بدأ يروي بنبرة هادئة ثم اكمل: “قد يكون هذا هو السبيل الوحيد لمنع البشر من خداع أنفسهم.”

مو فان قال: “من أجل الجنس البشري؟ كم هذا رائع. ما علاقة ذلك ببعض الطلاب الذين يقومون بتدريبهم؟ هل تقول لي إنه يتعين علينا السكوت لأننا شهدنا تجربتك المخزية؟ المشكلة هي أننا لم أر شيئاً!”.

“وقح؟” لو نيان أخذ رشفة من أنبوبة وقال بابتسامة: “لا على الإطلاق. كل مساهمة للبشرية في الماضي انطوت دائما على تضحيات. صحيح أن العديد قد ماتوا في التجربة، وحياتك ليست سوى قطرة في محيط. ومع ذلك، فإن الفرق الذي ستحدثه عندما تنجح هو قصة مختلفة تماماً. لن نعيش بعد الآن تحت سيطرة الوحوش الشريرة. في الواقع، يمكننا حتى تدمير موائلهم ومعاقلهم … ”

مو فان سخر منه وقال: “اذا، بكل الوسائل، تابع خطتك الطموحة. لماذا تقتلنا هنا بدلاً من ذلك؟”.

بينغ ليانغ جمع شجاعته ولعنهم وقال: “ما هو الفرق بين القتل العشوائي واولاد الملاعين من الفاتيكان الأسود؟ توقف عن المحاولة في أن تبدو نبيل للغاية!”.

لو نيان قال: “همف، ماذا يعرف طلاب يقضون وقتهم في أبراج عاجية عن العالم الخارجي؟ سيقول لك أساتذتك فقط المعارك المنتصرة التي خضناها. أراهن أن أحداً لم يخبرك بعدد الأرواح المفقودة في المعارك ضد الشياطين. كم عدد المدن التي دمرت… يتظاهر البشر بأنهم حكام العالم، حيث يولد المزيد من الأبطال لإنقاذ الناس، مما يضمن أن يعيش المدنيون حياة سلمية.”

“هراء مطلق! أولئك الذين لم يختبروا معركة بعد لن يفهموا أبداً. البشر يكافحون فقط للبقاء على قيد الحياة وهم يتكاثرون بلا عقول. إنهم يعتقدون أن البشر سوف يصبحون أقوى مع كل جيل.”

“لا يعرفون سوى القليل، عندما يصل عدد البشر إلى نقطة معينة، فإن الوحوش الشيطانية ستقيم وليمة بعد ذلك. سوف يأتون الينا ليأكلونا وسيظلون محافظين. لن يأكلونا جميعاً، لأننا لن نكون قادرين على التكاثر إذا لم يتم ترك أي منا. لن يكونوا قادرين على إقامة وليمة أخرى بعد الآن. الحروب؟ إنها مجرد علامات على أن الوحوش الشريرة جائعة، وهناك ما يكفي من البشر ليكونوا طعامهم”.

لو نيان لم يبتسم وهو يلقي خطابه. كان وجهه مليء بالغضب.

كان قد قاتل الوحوش الشريرة في الحروب الحقيقية. كان يعرف الحقيقة أكثر من الطلاب الذين عاشوا فقط في الأبراج العاجية.

…….

مو فان يمكن أن يشعر بغرق قلبه.

كانت الكلمات قد أطاحت بالكامل بقيمها. كان الأمر أشبه بنص غسيل دماغ قدمه الفاتيكان الأسود، إذا كان أكثر تطرفاً.

إذاً كانت كارثة مدينة بو مجرد تصوير صغير لما تبدو عليه حرب حقيقية، لو نيان على الأرجح يتحدث بالحقيقة.

ومع ذلك، مو فان لم يظن البشر تافهين كما وصفهم لو نيان، خاصةً كيف ذكر أن الوحوش الشريرة كانت تترك البشر يعيشون لضمان إمداداتهم الغذائية!

وبعبارة أخرى، فإن البشر الذين بقوا على قيد الحياة حتى الآن لم يكن بسبب مدى جودة السحرة الذين كانوا يحمونهم. ولم تكن سوى مؤامرة أنشأتها الوحوش الشيطانية حتى يتمكنوا من الاستمرار في الوليمة عليها.

هل كان حقيقيا؟ مو فان لا يمكن أن يقول.

لو نيان ضحك بشكل قاتم وقال: “البشر لديهم القدرة على العيش والإبداع والتكاثر. هذا لا يعني أننا عظيمون. هذا يعني فقط أننا أكثر ملاءمة لتربية الماشية. إنهم لا يحتاجون حتى إلى القلق بشأن إطعامنا”.

في الواقع، لقد استمتع بإلقاء الخطاب.

عندما التحق بالجيش لأول مرة، فكر أيضاً في السحرة الذين كانوا أولياء أمر البشرية، وأوقفوا غزو الوحوش الشريرة. في النهاية… أدرك كم كان البشر غير مهمين عند مواجهة حزمة أو حشد أو حتى مملكة من الوحوش الشيطانية!

نظرته للعالم تم سحقها في المعارك. على هذا النحو، شعر بسعادة لا توصف عندما جاء دوره لتدمير نظرة الطلاب إلى العالم أيضاً.

مو فان إعادة توجيه انتباههم مرة أخرى إلى الموضوع وقال: “ما قلته مرتبط بالبشرية جمعاء، لكن ما علاقة ذلك بنا؟”.

لم يكن مهتماً بمناقشة الصورة الكبيرة. أراد فقط أن يعرف لماذا لو نيان لن يدخر حياتهم.

لم يقابله أبداً في حياته. ولم يسمع قط بهذه التجربة.

“التجربة تدور حول…”لو نيان توقف للحظة. لن يكون هذا كثير من السر في وقت قريب. بعد هذه الفكر تابع: “عنصر جديد!”

مو نو جياو وتشاو مان يان صرخوا: “ماذا قلت للتو؟”.

لقد تجعدت شفتين لو نيان إلى الأعلى كما كرر قائلاً: “عنصر جديد. إذا نجح، فسنكون مخترعين لعنصر جديد!”

“عندما تم اكتشاف السحر لأول مرة، أعطانا القوة لتحدي الوحوش الشريرة. كانت المشكلة، بعد عشرات الآلاف من السنين، العناصر التي أيقظناها ليست في أي مكان قريب بما فيه الكفاية ضدها. لقد حصلنا على لمحة من الأمل عند اكتشاف العنصر الأخير، تم إيقاظ عنصر البرق، لكن من الواضح أن هذا لا يكفي. نحن بحاجة إلى عناصر أقوى.”

عيون لو نيان أومضت بالإثارة.

لقد كان شيطان قاتل هادئ وحاسم من قبل، ولكن فقد كان أشبه بمجنون مهووس بشغفه الآن.

سلوكه المجنون المتحمس كان شيئاً حتى لو تشينغ هي لم يسبق له ان رآه من قبل. لقد أخفى تماماً جنونه من قبل مظهره الخارجي الهادئ.

تشاو مان يان هرع وقال بعدم تصديق: “هل تخبرنا أنكم تخططون لاختراع عنصر جديد؟”.

لو نيان ابتسم بتكلف وقال: “هذا صحيح. هل تظن حقاً أنني في الحقيقة فقدت عقلي؟”.

تشاو مان يان ليس لديه فكرة ماذا يقول: “لكن… كيف…”.

لو نيان أشار إلى مو فان كما لو كان يبحث في عينة مثالية بشغف شديد وقال: “أنت، مو فان، هو أفضل موضوع اختبار للعنصر الجديد!”.

مو فنا أشار على نفسه وقال: “أنا؟!”.

“نعم أنت بسبب عناصرك المزدوجة بالفطرة!”

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط