المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Versatile Mage 306

الشيء المهدد للحياة!

الفصل 306:

.

.

.

أفضل موضوع اختبار؟

بسبب عناصره المزدوجة بالفطرة؟

عقل مو فان حُشِدَ مع المزيد من الأسئلة. وفقا لما قد ذكره لو نيان، لقد جربوا على عدد لا يحصى من الناس، وكانت موضوعات الاختبار ماتت بعدها في الأساس. لذا ما كانوا يفعلونه ربما كان غير إنساني، وإلا فلن يكونوا سريين بشأنه.

لماذا سيكون العناصر المزدوجة بالفطرة لديه تجعله أفضل موضوع اختبار؟ لماذا سيكون العنصر الجديد متعلقاً بالعناصر المزدوجة بالفطرة له؟

مو فان كان متردداً في فضح العناصر المزدوجة بالفطرة الخاصة به لأنه كان قلقاً من حدوث شيء كهذا. ومع ذلك، الورقة لا يمكن لها أن تغطي النار. كانت مسألة وقت فقط حتى يتم الكشف عن موهبته. لم يظن أنه سيُستهدف بهذه بسرعة، لأنه لم يعرض موهبة العناصر المزدوجة بالفطرة الخاصة به الا في الآونة الأخيرة، ناهيك عن أن يكون مستهدف من قبل مجموعة من سحرة المعركة المجانين.

مو فان سأل: “ماذا علاقة العناصر المزدوجة بالفطرة لدي وان يكون لها أي علاقة مع العنصر الجديد؟”.

لو نيان لم يكن غبياً وقال: “دعه يذهب أولا”.

مو فان قال: “أخبرني، وسأسمح له بالرحيل”.

لو نيان قال: “هل تعتقد أنني أبلغ من العمر ثلاث سنوات؟ أنت ميت بغض النظر عن ماذا. أطلق سراحه، وسأعطيكم موت سريع. إذا نجح العنصر الجديد، فقد نحتفظ بأسمائكم على نصب تذكاري”.

مو فان عرف ذلك ان لو نيان كان ينفد منه الصبر. التفت ونظر في مو نينغ شيويه.

مو نينغ شيويه أومأت.

النيران التي غمرت جسم مو فان بدأت تضعف ببطء. وخفف قبضته على عنق لو تشينغ هي.

لو نيان واصل الحديث مع ابتسامة: “نجح الأشخاص الذين خضعوا للاختبار في البقاء لفترة قصيرة فقط. علاوة على ذلك، سيفقدون أيضاً قدرتهم على التفكير بعقلانية، لأن أجسامهم لا تستطيع تحمل العبء الناجم عن العملية. سوف يموتون فوراً بمجرد فعالية الاختبار مع نفاذ مخدر العنصر. وشعروا أن كل قوة حياتهم قد استنفدت خلال فترة قصيرة من الزمن. لم يكن لدينا ناج واحد على الإطلاق منذ بدء التجربة.”

لو تشينغ هي مشى نحو أخيه وهو يرتجف في خوف. لقد كان خائفاً، لأنه كان لا يزال في المدى ليحرق إلى رماد من هجوم مو فان. لن يتمكن أخوه من إنقاذه في الوقت المناسب.

مو نو جياو قاطعته: “مثل هذه التجربة الشريرة! أنت تعامل حياة البشر كما لو لم تكن لها قيمة!”.

لو نيان وأضاف: “بغض النظر عن رأيك، كانت التجربة مستوحاة من مراقبة بعض الوحوش الطفيلية المتطفلة…”.

في هذه المرحلة، لم يكن يهتم بما إذا كانت التجربة قد وصفت بأنها غير إنسانية. حتى وإن جمعية السحر حظرت الطريقة، فإنه لن يستسلم. لقد كانوا قريبين جداً من النجاح. بمجرد أن تعمل، لن يكون العالم تحت سيطرة السحرة.

مو فان ارتجف قلبه. وتذكر على الفور شبحة الجلد الحرشفي الملكة الأم وقال: “الوحوش الطفيلية. أنت تستخدم البشر الأحياء كمضيفين لهم؟”.

شبحة الجلد الحرشفي الملكة الأم قد تحول الإنسان إلى وحش. عادة، فإن هذه الوحوش لديها قدرات قتالية قوية. الساحر العادي لم يكن مكافئ لهم.

انها تناسب حالة فقدان الفكر العقلاني!

“لا تحتاج إلى معرفة التفاصيل. لا تؤوي ضغينة ضدنا. لقد مات الكثير من الناس بموت سلمي، أو ينبغي أن أقول، بلا معنى. لقد قُتل كثيرون على أيدي الوحوش الشريرة، وهم محزنون للغاية. وفي الوقت نفسه، تموت من أجل ولادة عنصر جديد، مثل هذه التضحية الكريمة…”.

لو نيان توقفت في منتصف جملته.

لو نيان كان في النهاية بمسافة آمنة منه، وبالتالي لم يكن هناك أي نقطة لتضيع أي وقت آخر معهم. كانت أولويته هي قتل الآخرين، وإحضار الشخص ذو العناصر المزدوجة بالفطرة مرة أخرى حتى يتمكنوا من المضي قدماً في التجربة.

مو فان انفجر في اللعن: “في المرة القادمة التي أراك فيها، سأدوس عليك بالأرض وأبصق عليك. يا ابن اللعين سليل زواج الأقارب المسخ المتخلف*. يمكنك أن تحلم بطموحك في الجحيم!”.

(يقصد ان لو نيان يشبه المسخ المتخلف نتيجة لطفرة جينية تحدث عند زواج الأقارب. او يقصد الكاتب بشكل افظه نتيجة لتزاوج شخصين من نفس الدم او شي هيك. حاولت اجيب لها معاني كثيرة ولكن ذا افضل شي طلعت فيه.)

لو نيان لم يعامله بجدية. لقد بدأ بالضحك وقال: “إذا تمكنت من النجاة من التجربة اولا… اقتلوهم!”.

لو نيان لوح بيده وأعطى الأمر.

تم إطلاق هالة جليدية ساحقة من خلف موقع مو فان.

انجرف شعرها الطويل الثلجي بأناقة. كان وجهها الساحر ممتلئاً بالغضب، حيث طفت شخصيتها الرائعة في منطقة متجمدة فجأة!

“قوس الكريستال الجليدي!”

مو نينغ شيويه قد تحولت على الفور إلى إلهة جليدية. وظهر القوس السحري الذي يمكن أن يحول المكان بأكمله إلى مملكة جليد فاتر بين ذراعيها الممتدتين!

تساقطت الثلوج بوحشية، انتشر الصقيع بسرعة، تجمدت الأرض بوتيرة مجنونة، وحتى السحب تحولت إلى ثلج!

رفعت نظرتها الجليدية وهي تتنفس بعمق. مو نينغ شيويه لم تعتقد ابدا انها سوف تستخدم قوس الكريستال الجليدي مرتين خلال أربع وعشرين ساعة. يمكن أن تشعر أن الطاقة الموجودة داخل جسدها يتم سحبها لدرجة الجفاف، لدرجة أنها قد تشعر حتى أن قوة حياتها تتعرض للتجفيف التام من قبل قوس الكريستال الجليدي.

ومع ذلك، كان عليها أن تأخذ المخاطرة.

مو فان كان يحاول كسب لها بعض الوقت. اللحظة التي احتجز فيها لو تشينغ هي كرهينة، مو نينغ شيويه أدركت أنه سيتم القضاء على المجموعة بأكملها إذا فشلوا في الرد في الوقت المناسب.

مو فان فهم على الفور نيتها بعد رؤية نظراتها. مواجهة مثل هذه القوات القوية من سحرة المعركة بقيادة قائد الساحر المتقدم، كان أملهم الوحيد قوس الكريستال الجليدي.

إذا كانت ستعرض حياتها للخطر، فإن السهم الذي استدعته يمكن أن يندلع بقوة مماثلة للسحر المتقدم!

لو نيان فتح عينيه على نطاق واسع وانفجر بالصراخ: “مجال… بذرة جليد من المستوى الروحي مستحيل… هذا مستحيل!”.

بذرة جليد من المستوى الروحي وقوس الكريستال الجليدي التي يمكن أن تطلق العنان لهجوم مماثل للسحر المتقدم. السهم وحده يشكل تهديدا كبير لمجموعة لو نيان.

عندم انتشر المجال نحو سحرة المعركة، يمكن أن يشعروا بأجسادهم يجري قضمها بالصقيع. سرعة التفعيل للتعويذة المتوسطة أصبحت بطيئة للغاية. حتى السحر المتأثر الخاص في لو نيان قد تأثر.

استمر السهم في التبلور. بدأ جسده في الظهور.

هذه المرة، قوس الكريستال الجليدي لمو نينغ شيويه شعر ان قوته المُنْتَجَةَ أقوى من سابقتها. أثارت مرحلة الانشاء وحدها عاصفة جليدية مروعة من حولها.

يقف في عين العاصفة، مو نينغ شيويه سحبت سلسلة القوس وشدتها للوراء بالكامل.

عندما أطلقت السهم بين أطراف أصابعها، انطلقت نغمة حادة، مثل صراخ عاصفة ثلجية!

القتل دون سبب فقط لطموح سخيف، وتجاهل حياة البشر مثل الفاتيكان الأسود؛ كانت كلماته قد أغضبت تماماً مو نينغ شيويه!

حتى لو كان إطلاق السهم يكلفها حياتها، فسوف تجر هؤلاء القتلة الدمويين حتى الموت معها. لم يكونوا يستحقون ارتداء الزي المقدس لسحرة المعركة.

طار السهم في خط مستقيم تماماً بالتوازي مع الأرض. تجمدت الأرض والأشجار والحجارة وحتى الهواء تماماً أثناء طيرانه.

لو نيان كان سريع الاستجابة. وهرب على الفور جانباً.

قوس الكريستال الجليدي اخترق في الهواء بعواء وضرب صدر ساحر المعركة الذي كان الصب تعويذة البرق.

لم يخترق السهم هدفه، ولكنه انفجر عندما اتصلت طرفه بصدر الهدف.

ازدهرت زهرة جليدية التي لا نهاية لها، وهو مشهد مذهل، والمكان بأكمله غطي بالصقيع وبلورات الجليد.

كان من المفترض أن يوقظ الضوء عند الفجر العالم، حتى يشير للطيور لتغني بألحان لطيفة. ومع ذلك، ومع توقف الانفجار، سقط المكان كله في صمت ميت. لم يكن هناك أي مؤشر على الحياة، كما لو كان الوقت متجمداً أيضاً.

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط