المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Versatile Mage 38

محطة جبل قمة الثلج

الفصل 38 – محطة جبل قمة الثلج

.

.

.

وبينما كانوا يجلسون في الحافلة، مروا عبر الأراضي القاحلة للمناطق الخارجية للمدينة. في لحظات من الزمن، ظهرت الغابة الجبلية في مرمى بصر الجميع.

كانت غابة الجبال خضراء وعميقة للغاية، وكان محيطها وافر النمو وقوي. كانت الأعشاب تنمو بكثرة فيها، وكانت قمة الجبل البعيدة غير متساوية وكانت السحب سميكة.

“هل تراه؟ هذا الجبل الوحيد والعظيم جبل قمة الثلج، وكذلك هو حدود مدينتنا مدينة بو.”

يقول المساعد العسكري، بان ليجون، الذي كان طول شعره بطول السبابة فقط: “تعد مدينة بو مدينة متوسطة الحجم. في الحدود الامامية لمدن السحر، والإمبراطوريات، والمدن الكبيرة، لن يُطلق على حدودها الآمنة مجرد محطة، أو حتى معقل صغير”

قال وانغ سان بانغ: “بالحديث عن ذلك، بما أنك قريب بشكل دائم بالوحوش السحرية، فهذا يعني أنك يجب أن تكون ساحراً متوسطاً؟”

اجتاحت بان ليجون نظرتها عبر وانغ سان بانغ وسخرت منه: “لماذا يوجه السحرة ذو الرتبة المتوسطة تافهين مثلكم​​؟”

عندما سمع وانغ سان بانغ هذا، شعر بالضيق وهمس: “إذن يا رفاق أنتم مجرد سحرة من المستوى الأساسي، هذا ليس شيئاً يستحق التباهي به”.

عندما قال وانغ سان بانغ ما كان يفكر فيه الجميع، بدأ المرشدان العسكريان يضحكان في وقت واحد. كان من الواضح أنهم اعتقدوا أن كلمات وانغ سان بانغ كانت طفولية أكثر من اللازم.

عندما دخلت الحافلة الجبل، كانوا على الطريق لأكثر من نصف يوم.

لم يكن مو فان يجلس على ولا يفعل شيئاً لأكثر من نصف يوم. بل كان يحافظ على تدريب نموه في “التأمل” في الجزء الخلفي من الحافلة.

كان هو والحافلة لهما نفس المصير. عندما أكمل توصيل سبع نجوم وضربة البرق، كانت أيضاً في الحافلة قد وصلت.

هذه المرة، شعر مو فان كأن عنصر النار الخاص به قد حدث فيه تغير إلى شيء.

لقد سمح مستوى النمو لدى مو فان للترقية بشكل كبير. لقد مر عام منذ الفحص السنوي، وأدرك مو فان أنه لم يصبح فقط مسار النجوم الخاص به مشرقًا للغاية، ولكن النجوم داخل مسار النجوم الخاص بعنصر النار مرت بتغييرات هائلة.

في الماضي، كان تألق النجم مشرقًا في بعض الأحيان وأحيانًا مظلمة. في الوقت الحالي، يمكن القول بأن تألق النجم مستقر للغاي.

وقيل إنه عندما تبدأ النجوم بالتألق، ستتحسن قدرته على استخدام السحر. قد يتبع تأثير ذلك في زيادة سرعة التفعيل وقوته أيضا!

لقد أمضى العام الثاني بأكمله من المدرسة الثانوية يزيد مستوى نموه لهذا.

أتساءل ما هو نوع القدرة التي يمتلكها المستوى التالي من انفجار اللهب، لا أستطيع الانتظار!

……

في النهاية، وصلوا أخيرًا إلى محطة جبل قمة الثلج.

على الرغم من أنهم قالوا إنها كانت معقلاً صغيراً، إلا أن هذا المكان لم يكن مجرد قرية بدائية.

استخدمت محطة المعقل الجرف المتعرج بشكل لا مثالي خاصة بجوانبه. كان ارتفاع المنحدرات يصل إلى مائة متر على الأقل، ولم يكن بإمكانك رؤية السماء إلا إذا كنت تدير رأسك إلى الخلف بالكامل.

شكلت المنحدرات على الجانبين جدار طبيعي. بالإضافة إلى ذلك، كان أمام وخلف طريق الوادي بابين حجرين كبيرين مغلقين. كانت محطة المعقل بأكملها مثل حامية حصن صغيرة داخل الوادي.

خرج تشانغ جيان قوه من الحافلة ونظر إلى الأبواب الحجرية الواقية الكبيرة. لم يستطع أن يشعر إلا أنه يشعر بفخر عميق وقال: “هذا هو معقل قمة الجبل الثلجي. يقال إنه بخلاف نوع “الوحوش السحرية” من النوع الطائر عالية المستوى، وبالإضافة إلى تلك التي تتمتع بقدرة على التسلق، فإن الجدران الحامية لحصن جبل الثلج الثلجية هذه يمكن أن تعرقل الغالبية المطلقة من المخلوقات الشريرة التي تقوم بأعمال سيئة من المنطقة الآمنة. علاوة على ذلك، نظراً لمحطة جبل قمة الثلج، لم يكن لدينا أي تقارير مخيفة حول الأشخاص الذين يتعرضون للأذى في منطقة الأمان لسنوات عديدة. “.

سألت طالبة شابة با زهو مين بينما كانت بينما تمثل انها الطالبة الجيدة: “معلم، سمعت أن هذا الباب الحجري الواقي مصنوع من قبل السيد الذي بنى مدينة بو، ساحر عنصر الأرض الساحر تشانغ يوهينغ. لا يوجد سحر تحت المستوى المتوسط ​​قادر على تحريكه؟”.

سار تشانغ جيان قوه في المقدمة، تتبعه المجموعة الثالثة. وبدا وكأنه مرشد سياحي يأخذ الطلاب في نزهة حول المدينة القديمة: “هذا صحيح. يبدو أن الباب الحجري قديم بعض الشيء، لكن الحقيقة هي أن صلابته ليست بأي حال أدنى من الصلب.”.

لم يمض وقت طويل بعد، وصلت مجموعات الحافلات الأربع الأخرى على التوالي. كان الطلاب المئة من النخبة في مدرسة السحر تيان ليان الثانوية يقفون معاً تحت الباب الحجري الطويل والقوي.

على جانبي البوابة الحجرية كان اثنان من الحراس. وكان من بينهم ساحر المعركة الذي لم يرتدي زيه العسكري. كان يلعب على مهل مع الشعلة في يديه. كان اللهب الصغير مثل حيوان أليف مطيع. يتحرك بنشاط في يديه. من حين لآخر، كان يطفو على جسده، ويبدو جميلاً بشكل رائع.

عندما لاحظ مو فان هذا، كان مندهشا.

من الطريقة التي كان يلعب بها بالنار، استطاع مو فان أن يقول إن الرجل كان أكثر مهارة مما كان عليه. لقد بدأ يتساءل عن مدى القوة التي يمتلكها سحرة المعركة الذين يرتدون الزي المدني بالمقارنة مع انفجار اللهب الخاص به.

رفع لوه يونبو رأسه وهو يبتسم نحو ساحر عنصر النار الذي كان يلعب بالنيران: “يا زعيم زانغ كونغ، كيف يمكن انه تم تعيينك لهذا المنصب اليوم؟”.

لم يخفي الرجل الذي يدعى زانغ كونغ شخصيته وهو يبتسم: “ليس لدي ما افعله. سمعت أن هناك بعض الفتيات في المدرسة الثانوية سيأتون إلى هنا اليوم، لذلك جئت إلى هنا على وجه التحديد للتحقق من ذلك بنفسي.”.

على الجانب، جعدت تشو مين حواجبها الصغيرة. كان ذلك لأنها يمكن أن تشعر بالفعل هذا الساحر الذي يدعى زانغ كونغ كان ينظر إليها بالفعل كما انه يتفحصها.

“وسيم جدا.”

“نعم، ببساطة يمكن ان تقارن النقانق الصغيرة من مدرستنا معه، لديه ايضا هالة رجولية كهذه”.

“وهو أيضاً صادق جداً.”

لم يعد بإمكان الفتيات القلائل اللواتي كن مفتونات في الفصل الحفاظ على هدوئهن وبدأن على الفور في الحديث باستمرار.

صوت بدا وكأنه لا يحب توجيه الطلاب جاء من نائب الكابتن، بان ليجون، وكان في صوتها ملاحظة بسيطة من العشق باتجاه زانغ كونغ: “ايتها الفتاة الصغيرة، لا تجعدي حاجبيك نحو رئيسنا زانغ كونغ. إنه أحد الخبراء النادرون هنا “.

“لقد سمعت باسم زانغ كونغ. أليس ذلك ساحر النار الذي ذبح أكبر كمية من الوحوش السحرية في محطة جبل قمة الثلج؟ “رفع تشانغ جيان قوه رأسه فورًا وقال:” إنه لشرف أن أقابلك. ”

وقال وانغ سان بانغ: “لقد قتل فقط بعض الوحوش السحرية، ما هو الامر المثير للإعجاب في هذا الشأن؟”.

قال زانغ كونغ الوسيم “إنه في الواقع ليس رائعا. عندما اقترح دنغ كاي فكرة وجوب حضور الطلاب هنا لإجراء بعض العمليات، رفضت ذلك …”.

قال تشانغ جيان قوه: “لقد مر على التحذير عام، حالياً، لن تكون هناك أية مشكلة. كسحرة، ما زلت بحاجة إلى الجانب العملي بغض النظر عن أي شيء. لا يمكنك تمديدها لمجرد تحذير من العام الماضي، “.

قال زانغ كونغ بضحكة كبيرة: “أنا لا أمانع حقا طالما أنك لا تدع الطلاب يتجولون بالأنحاء. لا أريد أن أرى هذه الفتاة الجميلة الرقيقة والحساسة يأكلها الذئب السحري ذو العين الواحدة”.

ابتسم تشانغ جيان قوه.

كان الشخص الآخر خبيراً حقيقياً. حتى لو هاجم امرأة بعنف، كان هو، كمدرس، غير قادر على فعل أي شيء.

التحذير من عام مضى؟

كان سمع مو فان بهذا الأمر من عمته. ومع ذلك، بما أن مو فان قضى معظم وقته داخل البرج السكني للمدرسة، فإن الأمور الخطرة التي حدثت في العالم الخارجي لم تكن معروفة له.

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط