المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Versatile Mage 380

رصد الأمصال (المصول)!

الفصل 380: رصد الأمصال (المصول)!

.

.

.

مو فان كان ذكياً بما فيه الكفاية لمعرفة ذلك ان لينغ تشينغ كانت تعني شيئاً مخفياً. خفض صوته وسأل: “ايتها الأخت الكبرى، هل تعرفين شيئاً؟”

لينغ تشينغ قالت: “يمكن لأصدقائي الوصول إلى بعض المعلومات، وقضيت أيضاً بعض الوقت في التحقيق في هويات الجثتين الأولين اللذين تم العثور عليهما بعد ظهور الثعبان في المدينة. ولم أجد أي شيء مفيد، لكن يبدو أن هناك شخصاً يبدو مريباً للغاية الآن.”.

لينغ تشينغ كانت طويلة إلى حد ما وكانت تحمل حالياً نظرة حادة. كان لها هالة مختلفة تماماً عن الفتيات مع شخصية باردة.

لحسن الحظ، كانت لينغ لينغ شقيقتها. غير ذلك، مو فان ببساطة لن يستطيع ان يقترب من امرأة مثلها.

مو فان لاحظ شيئاً من لينغ تشينغ لهجة وقال: “الأخت الكبرى، هل تشكين في… الطاعون؟”.

سألت لينغ تشنغ: “هل تريد انقاذ الثعبان؟”.

كلاً من لي تيان ولينغ تشينغ كانوا يميلون نحو جانب حرَّاس الطوطم. لقد سألوا بالفعل السيد لو الذي كان يقود الفريق الطبي. وذكر أنه على الرغم من ان دماء ثعبان الطوطم الأسود كانت قادرة على مقاومة الفيروس، لم تكن كافية لعلاجه. هذا يعني ذلك ثعبان الطوطم الأسود لم يكن السبب الحقيقي للطاعون.

الى جانب ذلك، البلدة البيضاء تأثرت بشدة عندما وقعت الفاشية (الوباء، الطاعون)، ولكن ثعبان الطوطم الأسود كان يقيم في البحيرة الغربية من البداية. لو كان سبب الطاعون، لكانت أشد حالات اندلاع المرض قد حدثت للأشخاص القريبين من البحيرة بدلاً من ذلك.

الشيخ من محكمة السحر لي تيان ولينغ تشينغ قد حققوا في الحادث. ولقد حصلوا على بعض العملاء المتوقعين، لكنهم لم يتمكنوا من تحديد أهدافهم الحقيقية.

مو فان ألقى نظرة على المنهارة باليأس تانغ يوي الجالسة على حافة الجسر وقال: “أنا اريد، لكن … “.

مو فان يعلم أنهم لم يكن لديهم أي دليل مقنع، ولكن غريزته كانت تخبره بذلك ان ثعبان الطوطم الأسود لم يكن شرير.

بدلاً من هذا مو فان بالأحرى كان يشعر بذلك، لأنه لم يره الانسة تانغ يوي عاجزة جداً من قبل.

لينغ تشينغ قالت: “لقد تم تعيين اناسي (تابعيني، زملائي) للقلعة الغربية. ولم يكن لدي أي شخص للمساعدة. إذا كنت على استعداد لمساعدتي، فتوجه إلى البلدة البيضاء حالاً لمعرفة ما إذا كان هناك أي أثر للوحوش الشيطانية الأخرى”.

قال مو فان: “لقد اعتقدت أن شخصاً ما قد حقق بالفعل هناك. هل هذا من شأنه أن يحدث أي فرق؟”.

البلدة البيضاء كان مكان اندلاع الطاعون، وبالتالي فإن الحكومة قد أرسلت أناس كثيرين من محكمة السحر الى هناك. ماذا يمكن أن يجد هناك؟

لينغ تشينغ قالت بصرامة: “إذا كان شخص ما يخفي عن قصد الحقيقة، أو يمنع الناس من العثور على السبب الحقيقي، اذاً حينها كانت كل جهود الحكومة ستذهب سدىً. لقد طلبت بالفعل من لينغ لينغ للذهاب الى البلدة البيضاء. سوف يعاد اجتماعك معها هناك. تذكر، ليس لدينا الكثير من الوقت. في اللحظة التي يتم فيها قهر وارجاع صقور السحر البيضاء، تشو مينغ سيأتي بالتأكيد ليقتل ثعبان الطوطم الأسود على الفور. لا يوجد شيء يمكننا القيام به بمجرد موت الوحش، وسيكون من الصعب اكتشاف الحقيقة”.

مو فان قال وهو ينقر على صدره: “اذا كانت الأخت الكبيرة تحقق بالفعل حينها. لا تقلقي، إذا كان هناك بالفعل شيء مريب في البلدة البيضاء، أعدك أن أجد ذلك!”.

قالت لينغ تشنغ: “عظيم، سوف نتحرك بشكل منفصل. يرجى العثور على الحقيقة قبل عودتهم!”.

مو فان كان مشوشاً وقال: “ليس لدي أدنى فكرة من أين سأبدأ. ماذا أفعل أولاً؟”.

“لقد قمت بالفعل بإرسال المعلومات إلى لينغ لينغ. إنها سوف تعطيك خلاصة المعلومات.”

“حسناً.”

……..

لينغ تشينغ غادرت بسرعة. ومو فان لا يزال ليس لديه أي فكرة عن الدليل التي كانت قد اكتشفته قبل لحظة.

وفي كلتا الحالتين، مو فان وافق على أن هناك شيئاً مريباً حول الحادث برمته، إذا كان هناك أمور اكثر مما هو الحال كالطاعون المكشوف.

أمور لم يستطيعوا مشاهدتها من على السطح، لذلك فهو مصمم على كشف النقاب عنها.

وبعد تعليمات لينغ تشنغ، مو فان وصل في البلدة البيضاء بعد حلول الظلام.

البلدة البيضاء كانت في تأمين (حجز صحي) كامل. كان الدخول إلى المدينة أو مغادرتها مزعجاً بشكل لا يصدق، ومختلف تماماً عن الوضع قبل بضعة أيام.

كما ان مو فان كان مضطرباً في محاولة لإيجاد طريقة للتسلل إلى البلدة، تلقى مكالمة من لينغ لينغ التي حثته على إعادة الالتقاء معها عند المدخل الرئيسي.

عندما مو فان شق طريقه نحو المدخل الذي كان يخضع لحراسة مشددة، لينغ لينغ كانت ترتدي ثوبا أسود مع زهور عليه كانت تقف في زاوية صغيرة. كانت عيناها المائية تحدقان في مو فان الذي وصل متأخراً. وزاد ذيل الحصان المزدوج لها اللافت للنظر للغاية سحرها بشكل كبير. مو فان لا يسعه إلا أن يشعر برغبة كبيرة في احتضانها وفرك خديها كطفلة صغيرة لطيفة.

لينغ لينغ كانت نفسها كالمعتاد وقالت: “كنت أعلم أنك لن تموت بهذه السهولة”.

هي نظرت في مو فان لفترة من الوقت، قبل ظهور ابتسامة على وجهها.

مو فان مد يده وقرص خدها وقال: “أنتِ تصبحين أجمل”.

لينغ لينغ لوت شفتيها على الفور. لقد كرهت ان يُقْرَصْ خديها أكثر شيء. الفتاة التي كانت مثل الأميرة النبيلة الصغيرة منذ لحظة تحولت على الفور إلى قطة برية مستعرة، مدت مخالب يدها إلى نقطة الصفر لمو فان (قريبة جداً منه او وجهه مش متأكد)، كما لو كانت مصممة على قتل مو فان على حساب حياتها الخاصة.

مو فان أوقف رأس لينغ لينغ بيده، ومنع ذراعيها وساقيها من الوصول إليه. ضحك وقال: “حسناً، حان الوقت للتركيز على العمل الحقيقي”.

لينغ لينغ صرخت مثل شبل شرسة وقالت: “همف، إذا كنت تجرؤ على قرصي مرة أخرى، فسأقطع يديك!”.

سأل مو فان: “ذكرت أختك أنها قدمت لك بعض المعلومات. ماذا كانت؟”

كالعادة، لينغ لينغ فتحت حاسوبها المحمول الصغير ووضعته على ساقيها وقالت: “مم، في الواقع انا التي كنت مسؤولة عن العملية أيضاً! منذ حوالي شهرين، أخبرتني أن أنظر إلى مجموعة من مصل الدم التي نقلتها الحكومة. وتم توفير مصل الدم إلى محطات الراحة، وخطوط الدفاع. والقلاع في محافظة تشي جيانغ. أنت تعرف أن هناك خسائر لا حصر لها من قتال الوحوش الشيطانية. ويستخدم معظم الصيادين خمس دخلهم لشراء مصل الدم، لمنع أنفسهم من الموت بسبب فقدان الدم المفرط في البرية. في محطات الراحة وخطوط الدفاع والقلاع هي أماكن تتطلب قدراً كبيراً من مصل الدم … “.

كانت مصول الدم شائعة جداً ولكنها غالية في الإمدادات الطبية. وكانت تستخدم عادة كإمدادات الدم.

السحرة مع سحر الشفاء كانوا الأقل شيوعاً من العناصر الأخرى. ولا يمكن للمعالجين الاعتناء بكل شخص مصاب. لذلك، كانت الأمصال التي اخترعها المعالجون في غاية الأهمية. من بينها، كانت مصول (امصال) الدم لديها طلب عالي. بعد استهلاك مصل الدم، كانت قدرة الساحر على إنتاج دم جديد أقوى بعشر مرات. يمكن علاج معظم الجروح الخارجية في فترة زمنية قصيرة عن طريق استهلاك مصل الدم ولفه في الضمادات، بافتراض أن الجروح لم تكن مصابة (لم تكن مصابة بالبكتيريا او غير معقمة).

وكانت أمصال (مصول) الدم مكلفة إلى حد ما. وسينفق السحرة الذين قضوا معظم وقتهم في القتال في البرية جزءاً من دخلهم عليهم، وبالتالي يمكن لمقدمي (بائعي، موزعين) الدم أن يحققوا أرباحاً كبيرة بسهولة…

سأل مو فان: “ماذا بخصوص مصل الدم؟”.

قالت لينغ لينغ: “يتم تنقيح مصل الدم باستخدام نوع خاص من الدم يتم الحصول عليه من الوحوش الشيطانية. ومن المفترض أن تخضع العملية برمتها لمراقبة صارمة، ويجب أن تمر المنتجات بعدة اختبارات قبل توزيعها على محطات الراحة أو الجيش أو بيعها إلى الصيادين أو التجار … اكتشفت أختي أن شخصاً ما حاول إنتاج مصل دم باستخدام مكونات مختلفة لتحل محل الدم الخاص، والذي انتهى به الأمر إلى إنتاج مجموعة من مصل الدم المعيب”.

قال مو فان في لهجة مفاجأة: “باعة ذوي قلوب سوداء؟”.

لينغ لينغ قالت: “جمعية السحر هي المسؤول عن مصل الدم، وسيكون للحكومة أيضاً إمدادات منها. وسيكون الأمر أسهل بكثير إذا كان البائعون فقط متورطين”.

رفع مو فان حواجبه في دهشة وقال: “هاه؟”.

يبدو أننا حصلنا على الهوام* في الحكومة وجمعية السحر ايضاً!

(حسب ما فهمته من ترجمة جوجل المتعددة فمعنى الكلمة: اشخاص مؤذيين، أناس طفيلية تهتم بمصالحها الخاصة ولا تهتم بأذية الآخرين لمصالحهم. أناس ذوي اخلاقيات معدومة وخسيسين من اجل مصالحهم يفعلون أي شيء.)

============

ان شاء الله تعجبكم طريقة الاقواس لتوضيع الكلمة نفسها في السياق.

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط