المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Warlock Of The Magus World 464

عد الغنائم

[ المترجم : أنتهينا من الفصول القديمة ، نبدأ بقا الدفعة الجديدة 😀 ] .

فقط بعد الانتهاء من نهب جسد الرقم 5 ، قام  ليلين  بتحويل نظره إلى القناع الأسود ، وأصبح تعبيره خطيراً .

إن إكراه الرقاقة  لا يمكن أن يستمر لفترة طويلة ، بمجرد أن يتلاشى ، سيحصل المتحكم على هذه الحشرات على الأخبار على الفور … “.

المسحوق الذي استخدمه على الحشرات لن يعمل إلا مرة واحدة ، علاوة على ذلك ، بمجرد زوال التأثير ، كان يخشى أن هذه الحشرات ستستمر في تسريب جميع المعلومات إلى غرفة التحكم المركزية.

لم يستطع ليلين السماح بذلك ، بمجرد أن فكر في ماجوس نجم الفجر خلف الكواليس ، شعر بالبرد.

لحسن الحظ ، لا يزال الطرف الآخر لا يعرف هويته ، وطالما أنه من الممكن محو الدليل بوضوح ، كانت هناك احتمالات أنه قد يتمكن من الإفلات من الملاحظة.

بمجرد أن فكر في ذلك ، سقط لهب أخضر على القناع ، وازداد حجمه.

كان من الممكن سماع الانفجارات من القناع ، لينة جداً بحيث لا يمكن للمرء سماعها دون مساعدة الرقاقة .

بعد التأكد من أن الحشرات قد هلكت ، أحرق ليلين المنطقة بأكملها إلى رماد ، وضحك بشكل قاتم قبل المغادرة.

……

مع انسحابه في الوقت المناسب ، لم يتمكن ليلين من رؤية مظهر ليو المجنون عند وصوله.

كان ليلين حريصاً جداً على تجنب الأماكن التي يمكن أن يراقبها  الماجوس  ، حتى أنه اختار التخلي عن السفر بالمنطاد و شق طريقه على الأرض.

لم يتردد حتى في المرور عبر بعض المناطق الخطرة.

بحلول الوقت الذي وصل فيه إلى منطقة آمنة خارج منطقة نفوذ مدينة جبل آزور، كان قد تلقى أخباراً حول التغييرات العظيمة هناك.

عند مشاهدة الأخبار التي تفيد بأن مدينة جبل آزورقد فرض حظر تجول وأغلق شبكة المناطيد ، حتى أنه بدأ في البحث عنه دون قيود ، لم يستطع  ليلين  إلا أن يشعر بالسعادة عند مغادرته المبكرة.

لم يكن يهتم بمدى جنون عائلة أوخيهارت ، ولم يكن يخطط حتى لنشر الأخبار.

على الرغم من أن الإعلان عن سر الحشرات سيؤذي  عشيرة أوخيهارت بشكل سيئ ، إلا أنه كان هناك القليل من الفوائد لنفسه.

من ناحية أخرى ، من شأن هذا السر أن يشكل ورقة مساومة جيدة في المستقبل.

تطلع ليلين إلى اليوم الذي تقدم فيه ليصبح نجم الفجر والمال الكثير الذي سيوفره ملك جبال أزور.

بالطبع ، فإن وجود مثل هذه الأحلام قبل التقدم إلى مملكة نجم الفجر لن يكون سوى مغازلة الموت!.

 نظراً لأنه لم يختار استخدام المنطاد ، بدا أن رحلة عودة ليلين ستستغرق وقتاً طويلاً.

توخياً الحذر ، اتخذ منعطفاً كبيراً ثم تسلل مرة أخرى إلى منطقته.

فقط بعد دخوله برج الماجوس واستقبله الصوت الميكانيكي لجني البرج ، استرخى تماماً.

تم وضع فنجان من القهوة الساخنة على سطح الطاولة ، تنبعث منه رائحة غنية وحلوة.

ومع ذلك ، جلس ليلين هناك فقط دون أي تعبيرات وجه ، وهو ينقر بأصابعه على الطاولة.

فكر ليلين في أفعاله بعد عودته إلى ملاذه الآمن وسرد ضعفه ومكاسبه بالتفصيل.

لقد كان يفعل ذلك دائماً ولهذا السبب يمكنه البقاء على قيد الحياة دون الكثير من الحوادث في عالم  الماجوس  الشرير هذا.

لقد كسب الكثير في هذه المرحلة ، وهو ما يكفي لصدمة أي ماجوس المرحلة الكريستالية.

لكنه ، في الوقت نفسه ، أثار قوة كانت مزعجة للغاية.

مجرد القليل من عدم التفكير قد ينتهي به الأمر إلى وفاته@.

كان غضب نجم الفجر مروعاً ، بمجرد اكتشافه ، انسى ليلين ، فلن تقابل عائلته وأصدقائه نهاية جيدة.

لقد قطعت كل القرائن ، بالنسبة لدار المزادات ، كنت مجرد هوية محتال الدم ، وفي المقايضة المجهولة ، كنت أتنكر أيضاً ، حتى أنني دمرت الأدلة بعد ذلك ، من المستحيل تقريباً التفكير في البحث عني بعد كل هذا! “.

كان ليلين واثقا جداً من أساليبه وتغطية الرقاقة..

أما بالنسبة للتعاويذ التنبوئية ، فهي غير دقيقة للغاية بمفردها ، وتعمل بشكل أسوأ بكثير ضد  الماجوس  ذوي الرتب العالية ، الإضافة على الغلاف العازل من برج الماجوس الخاص بي … “كان هذا الجانب أكثر ما يقلق ليلين.

قد لا تكون هناك أدلة طبيعية ، ولكن إذا تمت إضافة أي تعويذات غامضة إلى هذا المزيج فإن الفكرة أخافته.

ولا سيما التنبوء.

كانت تلك مزعجة للغاية ، ما لم تكن في مرتبة أعلى بكثير من الطرف الآخر ، طالما أنهم دفعوا سعراً معيناً ، يمكنهم معرفة كل شيء عنك!.

لحسن الحظ ، هناك عدد قليل جداً من  الماجوس  المتنبئين في القارة ، ومن أجل تتبع ذلك بشكل صحيح للوصول لي مع وجود قوتي في المرحلة المائية وغطاء برج الماجوس الخاص بي ، سيكون من المستحيل على العاديين ، وتوظيف نجم الفجر ماجوس المتخصص في التنبؤ بهذه المهمة سيترتب عليه ثمن باهظ “.

من خلال قاعدة بيانات  رقاقة AI وتجربته الشخصية مع عملة القدر ، فهم  ليلين  طريقة عمل نبوءة  ماجوس c بشكل أفضل بكثير من أي  الماجوس  عادي في مستواه.

وملك جبل أزور ليس ماجوس نبوياً ، ودفع الثمن الباهظ لنبي مرحلة نجم الفجر أمر مستحيل في غضون فترة زمنية قصيرة يجب أن أغتنم هذه الفرصة وأتقدم فوراً إلى مرحلة الكريستال ، إذا استمرت الأمور حتى ذلك الحين ، فسيكون أفضل بكثير … “.

استغرق الأمر أكثر بكثير للتنبؤ بموقع ماجوس المرحلة الكريستالية عن واحد في  المرحلة المائية.

أكثر ما يحتاجه ليلين الآن هو تحسين قوته حتى تفشل التنبؤات.

الإشعاع القوي يكفي للتدخل في مثل هذه الأشياء!.%

بمجرد تقدم  ليلين  إلى مملكة نجم الفجر ، فإن كل هذا يعتبر مسألة ثانوية.

لن يسيء أحد إلى ماجوس نجم الفجر من أجل الآخر.

بمجرد أن يتقدم  ليلين  إلى مملكة نجم الفجر ، يمكنه استخدام مسألة الحشرات لابتزاز الطرف الآخر.

في ذلك الوقت ، لن يتمكن  جبل آزور  إلا من ابتلاع تلك الحبة المرة بطاعة.

ولا داعي للقلق كثيراً بشأن فانس وعائلة روليث!” تذكر ليلين بطريرك عائلة روليث الذي مات على يديه.

بسبب تشابك جيسيا واكتشافه بواسطة عملة ليلين في المصير ، سيكون دائماً في النهاية الخاسرة ، كم هو بائس.

لم يكن يعرف حتى من قتله ، أما بالنسبة لعائلة روليث  ، فإن اكتشافه سيكون أكثر صعوبة لهم.

الماس قنديل البحر ، نجمي الحجر!” لمس ليلين ذقنه ، _ وتمتم إن ظهور مثل هذه الكنوز الثمينة في مثل هذه العائلة الصغيرة في نفس الوقت أمر غير طبيعي ، ربما ينبغي أن أجعل باركر يذهب لمراقبتهم … “بالنسبة إلى  ليلين  الحالي ، لم تكن الأسرة التي لديها سوى  المرحلة المائية  الماجوس  مهمة.$

حتى لو لم يكن فانس ميتاً ، مع كل المرؤوسين الذين جمعهم ليلين منذ أكثر من قرن ، لم يكن حتى بحاجة إلى التحرك بنفسه لسحقهم.

ومع ذلك ، بالنسبة لبطريرك عائلة صغيرة # ليتقدم فجأة على قدم وساق ، وفي نفس الوقت لامتلاك مثل هذه الكنوز الثمينة ، جعل ليلين غير قادر على الهدوء ولكن يشتبه في أنه قد وجد بعض الكنز العظيم أو الميراث.

في القارة الوسطى ، كان هناك الكثير من  الماجوس ، نتيجة لذلك ، كان هناك وفرة من الميراث والبقايا التاريخية ، في كل يوم تقريباً في عالم  الماجوس  ، سيكون هناك الماجوس محظوظون يركبون ذيل أسلافهم ، ويتمتعون بإمكانيات عالية للترقية.

لا ، عائلة روليث لا تعرف الآن أنني القاتل ، سيكون من الواضح جداً عند ترك باركر يذهب لم يكن ليلين خائفاً من انتقامهم ، لكنه كان قلقاً من أن عائلة أوخيهارت ستربطه أيضاً بالقاتل ، وهو أمر فظيع! .

فكر ليلين قليلاً ، وفتح بصمة سرية تناشا! انتقل إلى النهر الأسود ، وشاهدي عائلة روليث  سراً ، أبلغيني بكل تحركاتهم! “.

فهمت يا معلم!” جاء صوتها المحترم في المقابل.

بعد الانفصال ببطء عن الدائرة الداخلية للأرض المنسية ، انضمت هذه السيدة بإخلاص إلى ليلين وأصبحت أقوى المرؤوسين له.

بالنسبة إلى ماجوس المرحلة الكريستالية ، حتى القضاء على عائلة روليث  بأكملها لن يكون مشكلة ، ولا تتحدث حتى عن مجرد مراقبة.

الآن بعد أن اختفت المضايقات ، فلنلق نظرة على الغنائم!” بعد إغلاق البصمة السرية ، أخرج ليلين نفساً ولوح بيده ، مما تسبب في ظهور بعض الأشياء على الطاولة.

داخل صندوق أرجواني كان هناك حجرين أسودين ، أحدهما كبير والآخر صغير ، كل منهما يومض بضوء أزرق ضعيف.

كان هذا هو الغرض الرئيسي ليلين في القيام بالرحلة أحجار نجمية! .

الأكبر كان من الأسد وكان بحجم% بيضة السمان ، والصغير هو ما سلبه من فانس.

كان بحجم الظفر فقط.

في الواقع ، كان الشخص الذي حصل عليه من فانس كافياً لإجراء بحث أولي على البوابات النجمية ، لكن بالنسبة إلى ليلين لن يكون هناك ما يكفي أبداً.

لم يكن يخسر المال على أي حال ، ولا يمكن للمرء أن يمتلك الكثير من هذه الموارد عالية المستوى.

خاصة بعد وصوله إلى مملكة نجم الفجر.

في تلك المرحلة ، كان عدد الأحجار النجمية التي سيحتاجها لبناء بوابة نجمية قد أثار قلق ليلين بالفعل ، لذلك على الرغم من أنه كان لديه ما يكفي في الوقت الحالي ، كان ذلك أفضل.

مع كل هذه الأشياء ، كانت هذه الرحلة تستحق العناء!” لمس ليلين ذقنه ، ونظر إلى الأشياء الأخرى على الطاولة.

كان أكثر ما يلفت الأنظار تمثالاً من الكريستال ، مشرقاً ووردياً ، بدا غير قابل للتدمير كما لو كان مصنوعاً من الماس.

كان هذا قنديل البحر الماسي ، وهو مورد طبيعي ثمين ضاع مع مرور الوقت.

يمكن أن يزيد بشكل كبير من احتمال تقدم  المرحلة المائية  إلى المرحلة الكريستالية.

على الرغم من أن الباقي لا يمكن مقارنته بقنديل البحر الماسي ، إلا أنهما كانا لا يزالان كنوزاً ثمينة للغاية ، ومفيدة كليا بما يكفي لزيادة احتمالية الاختراق بمقدار مستوى أو مستويين.

بإضافة التشكيل الإملائي المحسن ، بدا أن فرص فانس في الترقية هذه المرة كانت كبيرة جداً.

لسوء الحظ ، أصبح كل هذا الآن ثروة ليلين.

كانت البضائع من فانس ورقم 5 قد ضخمت جيوب ليلين مرة أخرى.

لا عجب في أن الجو بدا غريباً مؤخراً ، من الأفضل أن أبقى داخل برجي واخترق عنق الزجاجة في المرحلة الكريستالية …” بالتفكير فيما سمعه وشاهده في هذه المرحلة ، أصبح وجه ليلين قاتماً.

سواء كانت عشيرة  أوروبوروس ، أو مدينة جبل آزور، بدا الجميع متوترين ومكتئبين ، كما لو كانت الحرب في الأفق.

إذا وجدت أي أخطاء يرجى السماح لي بمعرفة ذلك من خلال التعليقات حتى اتمكن من تحسينه في أقرب وقت ممكن.

ترجمة : Sadegyptian

 

 

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط