المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Warlock of the Magus World 556

الأوامر المعطاة

– قدم هذا الفصل بدعم من Man P3 –

 

ما هي المهمة؟أخذ ليلين الوثيقة التي تم تصنيفها على الغلاف بأنها سرية للغاية ورفع حاجبيه دون وعي.

  

لقد أمرت النقابة بأن يقوم فريق العمل الخاص بنا بمهاجمة منظمة طائفة الثلاثة ثعابين و منظمة موبيوس داخل أراضي الولاية ، أنا المسؤول عن المنطقة الشرقية! “.

  

كان صوت شيكير مثل صوت أحد قدامى المحاربين.  

  

فرقتك مسؤولة عن بعض معاقل طائفة ثلاثي الثعابين التي تم اكتشافها مؤخرًا ، سأعتني شخصيًا بجانب منظمة موبيوس ! “.

  

كان من الواضح أن شركهم أثار غضب شيكير ، الآن ، أراد الانتقام بشكل صحيح!.  

  

الطائفة الثلاثية؟ظهرت نظرة مثيرة للاهتمام على وجه ليلين ، رغم أنه كان يتنهد في الداخل.

  

كانت نيته في القدوم إلى اتحاد أطلان هو الحصول على بعض المعلومات المتعلقة بطائفة ثلاثي الثعابين ، ولكن حدثت أشياء كثيرة ، خاصة مع ظهور حجر فراسورس ، هذا المورد بدد كل الأفكار الأخرى.

  

ومع ذلك ، فقط عندما كان يأمل في مواصلة إخفاء نفسه ، ظهرت هذه المسألة فجأة ، وحدث أنه متورط ، تركه هذا لا يعرف هل يضحك أم يبكي.

  

تم التوقيع على الأمر هذه المرة شخصيًا من قبل رئيس النقابة ، ستنسق الحاميات من جميع المناطق مع عمليتنا ، بمعنى آخر ، بمجرد أن ننجح ، سنظهر أمام الرأس على الفور ، فرص مثل هذه يصعب الحصول عليها! “

بدا أن شيكير يذكره.  

 

مفهوم حيا ليلين ، واصبح ظهره مستقيمًا ، على الرغم من أنه بدأ في إجراء بعض التخمينات.

يبدو أن شيكير كانت تربطه علاقة غير عادية برئيس النقابة ، لدرجة أنه يمكنه الحصول على منصب الشخص المسؤول عن مثل هذه العملية الحيوية.

يجب أن يكون لديه دعم قوي للغاية ، فلا عجب أن لوك أراد الاقتراب منه مهما كان الأمر.  

  

جيد ، يمكنك المغادرة ، اجعل لوك يدخل! ” أومأ شيكير بارتياح.  

  

نعم!” حيا ليلين وغادر.

كانت كل حركة بمثابة مثال جندي متمرس ، أومأ شيكير برأسه بعد رؤية هذا.  

 

الكابتن لوك ، المدرب يتصل بك!”  

  

بعد الخروج ، وجد ليلين أن لوك كان ينتظر جانباً بالفعل.

مقارنة بما سبق ، كان هناك المزيد من الهدوء والثبات على تعابير وجهه ، وقد اخترق دون قصد المستوى السادس ووصل إلى المستوى السابع من تقنية أجنحة إمبر ، يمكن اعتباره الآن من رتبة الأرض.  

بالطبع ، كان هذا كله واجهة.

اعتقد ليلين أنه كان على الأقل في رتبة السماء ، لكنه تسلل بطريقة ما لسبب غير معروف واكتسب ثقة شيكير .  

  

في العملية هذه المرة ، كان ليلين مسؤولاً عن التعامل مع طائفة الثلاثة ثعابين ، بينما كان لوك يتبع شيكير وكان مسؤولاً عن شؤون منظمة موبيوس .

أوضحت هذه النقطة لـ ليلين أن شيكير يثق في لوك أكثر.  

 

في الفرقة الخاصة ، كانت هناك شائعات منذ فترة طويلة تنتشر بأن لي و لوك كانا من رجال شيكير الأيمن والأيسر ، ولم ينكر شيكير نفسه ذلك مباشرة.  

 

إنه لأمر مؤسف عندما تكتشف أن المرؤوسان اللذان ظننت أنهما كانا مساعدين لك كانا في الواقع أعداء يتسللون كجواسيس ، أتساءل ما هو التعبير الذي سيكون لديك؟ ، مهما كان الأمر ، أنا متأكد من أنه سيكون ممتعًا! ” لمس ليلين ذقنه ، وظهرت ابتسامة على وجهه وهو يتأمل.  

 

الزعيم لي ، هل هناك أي شيء آخر؟لاحظ لوك أن ليلين كان يتصرف بهذه الطريقة.

لسبب ما ، شعر بقشعريرة في قلبه ، وبدا أن لديه هاجسًا سيئًا.  

اها ليس بالكثير ، كنت أفكر للتو في المشهد من مهمتنا السابقة ، بسرعة ادخل! ” ربت ليلين لوك على كتفه ، وابتعد بهدوء.

 

استمر لوك في التراجع وحدق في ظهر ليلين.

على الرغم من أنه بدا وكأنه يرسل ليلين باحترام ، إلا أنه كان هناك بريق غريب ومض في عينيه.  

 

قريبًا ستختلف الأمور …” 

  

ظهر وميض من الغيرة والكراهية في عيون لوك.

على الرغم من أن كلا من ليلين وهو كانا قائدين ، إلا أن أحدهما كان في رتبة السماء بينما كان الآخر في رتبة الأرض فقط ، من الطبيعي أن يثير ذلك النقد.

  

على الرغم من أن لوك كان قويًا إلى حد كبير وكان على علاقة جيدة مع شيكير ، إلا أنه بدا أنه أدنى من مستوى ليلين في العديد من الجوانب.

  

قد لا يبدو منزعجًا ظاهريًا ، لكن هذا لأنه كان يحاول إخفاء نفسه ، لم يكن مستعداً للحياة في الاتحاد على أي حال ، لكنه ما زال يشعر بالغرابة إلى حد ما. 

  

بالطبع ، تم إخفاء ذلك جيدًا ، وحتى الشخص الأقرب إليه لم يدرك ذلك.

  

لوك ، ماذا تنتظر؟رن صوت شيكير المستاء من داخل الغرفة.

أذهل لوك وأعاد تعبيره على الفور إلى الصدق الأصلي مع أثر من الحكمة والإعجاب والإيماء وأنحنى عند دخوله المكتب الإبلاغ عن التقرير !”.

……  

 

بالعودة إلى مقر إقامته ، كان ليلين يتصفح بعناية بعض المعلومات الواردة في الوثائق ، فقط بعد مرور بعض الوقت تركها وتنهد.  

  

كانت المعلومات الواردة فيها مفصلة للغاية لدرجة أنها كانت مفرطة ، حتى أنهم كانوا يعرفون قوة القادة هناك ، وبدا أن اتحاد أطلان قد أخفى بالتأكيد بعض الجواسيس وما شابه ذلك في الداخل.

 

الطائفة الثلاثية من المحتمل أن تتكبد خسائر فادحة هذه المرة …”. 

 

قام ليلين بلمس ذقنه ، لا يزال غير قادر على تأكيد ما إذا كانت طائفة طائفة الثلاثة ثعابين عبارة عن منظمة تشكلت من قبل الدوقات الثلاثة ، ولم يكن مستعدًا لاتخاذ خطوة.

  

كانوا بضعة فروع ومعاقل على أي حال.

لن يفوت أي شيء حتى لو مات الجميع ، وبهذا يمكن أن يكتسب مكانة أعلى وثقة أكبر من الاتحاد.

هذا من شأنه أن يجعل من السهل البحث عن أسرار حجر النار!.

 

مع هذا الفكر ، خفت الضوء في عيون ليلين تدريجيًا وأصبحت بادرة للغاية بدرجة مرعبة.

ك كابتن ماما الذي يحدث …”  

  

اختار مايس هذه اللحظة لدفع الباب والتقى بنظرة ليلين ، على الفور انهار والعرق البارد تقطر من جبينه وتركه ذلك يتلعثم.  

  

إنه لاشيء ، لقد تم تسليم مهمتنا الرسمية ، إلق نظرة!”.  

 

ضحك ليلين ، وبدا الأمر كما لو أن كل هذا الجليد قد ذاب مع الابتسامة.

سطع ضوء الشمس الدافئ ، ولم يعد مايس يعرج على الأرض ، ويمكن أن يكافح من أجل الاحتفاظ بالوثيقة.

 

ومع ذلك ، وبينما كان ينظر من خلالها ، كانت يداه لا تزالان ترتجفان قليلاً.

أقسم مايس أنه لم يكن ليتخيل أبدًا أنه عندما كان تعبير كابتن لي قاتمًا ، سيكون الأمر مخيفًا للغاية!.  

  

كانت هذه البرودة الخارقة للعظام شيئًا لم يختبره من قبل.

أقسم باسم شرف أجنحة إمبر ، لم يرغب أبدًا في مقابلة هذا النوع من النظرة مرة أخرى.

السماء! ، لقد شعر الآن أنه حتى الحرارة الشديدة في الخارج كانت مريحة أكثر من البقاء في هذه الغرفة.  

  

كيف هذا؟ ، هل انتهيت من البحث ؟ ، قل لي أفكارك! ” عند رؤية مايس في هذه الحالة ، ابتسم ليلين بلطف ورفع ذراعيه ، وكان نصف جسده متكئًا على الكرسي كما بدا مرتاحًا.

 

هذا بما أنه أمر من المقر الرئيسي ورئيس النقابة ، لا يمكننا إلا طاعته ، ومع ذلك ، فإن أعضاء فرقتنا ليس لديهم القوة الكافية ، وأخشى أننا سنحتاج إلى التعبئة والتنسيق مع الحامية! “. 

لم يكن مايس غبيًا لأنه كان قادرًا على البقاء حتى هذه النقطة.

مع بعض التفكير الطفيف ، أصبحت الأمور واضحة له على الفور ، وكان لديه بالفعل خطة في ذهنه.

 

لكن ألقى مايس نظرة خاطفة خلسة على ليلين ، الذي كان بلا تعبير ، وقرر أنه قبل أن يتمكن من فهم أفكار الرجل ، من الأفضل عدم التحدث عن رأيه.

  

هذا القدر من الدماء في وقت سابق كان يخيفه.  

 

مم ، جيد جداً! ، سأترك الاتصال بالحامية المحلية لك ، لا تخيب ظني! “.  

  

بشكل غير متوقع ، لم يسأل ليلين عن خططه وبدلاً من ذلك كلفه بمهمة.  

  

على الرغم من أن ليلين لم يذكر صراحة عواقب عدم إكمال المهمة ، إلا أن مايس يمكن أن يخمن إلى حد ما أنه كان شيئًا لا يريد تحمله على الإطلاق.

 

فهمت ، كابتن!” كعادة طويلة المدى ، بينما كان ليلين يصدر الأمر ، قام مايس دون وعي برفع صدره وحياه ، وهو تعبير مليء بالاحترام.  

  

منذ أن دخل وحدة ليلين ، كان مقتنعًا تمامًا بـ ليلين وفهم كيف يعمل.

كان الأمر بسيطًا وفظًا على الدوام ، ولم يسمح بالرد ، كان مايس بشكل طبيعي لبقا.

مم ، أرسل الطلب ، أريد أن تقوم وحدتنا بتجميعه!” لوح ليلين بذراعيه ، وهرب مايس على الفور كما لو كان يواجه عدوًا كبيرًا.  

  

على الرغم من أن ليلين كان عادةً مرناً للغاية ، لدرجة أن مايس يمكن أن يحصل على فوائد مثل سرقة بعض الهواء البارد هنا ، إلا أن ليلين في المهمات كان حازمًا للغاية ، لن يجعل الأمور سيئة لنفسه الآن.

 

بعد إرسال الطلب ، تم تجميع وحدتهم بسرعة.  

 

في أحد الحقول ، كان ليلين يرتدي الزي العسكري ويمشي متجاوزًا الخط المنظم ، ويبدو راضياً.  

كان عالم الحمم البركانية عالمًا يحتذى به ، لقد تجاوزت قدراتهم الفردية قوتهم الجماعية ، ولهذا كانت هذه المجموعة صغيرة جدًا ، حيث تضم عشرة أعضاء فقط أو نحو ذلك ، ومع ذلك ، كان كل واحد منهم في المستوى الخامس أو أعلى ، مما يعني أنهم كانوا في ذروة مرتبة مثالية.

كان لديه ثلاث رتب على الأرض ، وقد أجبر الجميع على الاستسلام وتنفيذ المهمات ، كان هذا غير وارد في نظر كثير من الناس. 

بعد كل شيء ، تم اعتبار تصنيفات الأرض من أعلى نقاط القوة حتى في اتحاد أطلان.

يمكنهم القيام بأدوار مهمة ، فكيف يمكن أن يكونوا مرؤوسين لقبطان صغير؟.

 

ومع ذلك ، فعل ليلين ذلك ، وكان الكثيرون في حالة من الرهبة.  

 

في الواقع ، كانت أساليب ليلين بسيطة ، لقد حقق النصر بقوة وقمعهم بقوة.

  

ومع ذلك ، لم يتعمد أخذ هؤلاء الثلاثة ، لقد كانت حصادًا غير متوقع.  

  

بالنسبة له ، كانت تصنيفات الأرض قابلة للمقارنة مع رتبة 1 أو 2 ماجوس أو وارلوك في عالم الماجوس .

يمكن أن يقتل عددًا كبيرًا من أولئك الذين يمتلكون هذا المستوى من القوة بمجرد أنفاس ، ولم يكن بحاجة حتى إلى بذل الكثير من الطاقة عليه.

حتى رتب السماء ، التي كانت قابلة للمقارنة مع الماجوس في المرتبة الثالثة ، لم يكونوا قويين .  

الأشخاص القادرون على التأثير على ليلين هم رتب النجوم ، الذين كانوا يتمتعون بنفس القوة! ، سينصب انتباه نجم الفجر إلى الأبد على أعداء من نفس المستوى!.  

 

استنادًا إلى المعلومات الاستخبارية ، فإن قادة المناطق العسكرية القليلة في أطلان هم جميعًا من رتب النجوم! ، تقول الشائعات أن رئيس الاتحاد يتجاوز بكثير رتبة النجم ، ويمكن أن يكون في المرتبة 5 ، عالم القمر المشع … “.

 

لمس ليلين ذقنه ، وومضت نظرة ترقب في عينيه

 

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط