المحتوى محتوي ترفيهي لا يمد الى ديننا بصلة. لذا لاتتركوه يلهيكم عن عبادتكم وصلاتكم

Warlock of the Magus World 653

الهجوم والتسلل

– قدم هذا الفصل بدعم من Man P3 –

 

برؤية بضع خطوط من الضوء تفر من نطاق هجومهم في مدينة دوز ، تنهد ليلين بخيبة أمل حتى الماجوس فقدوا وعيهم بالخطر …“.

ليس الأمر أنهم فقدوا وعيهم ، كل ما في الأمر أنهم لا يصدقون ذلك ، الأمان في مدينة دوز مضمون تمامًا مثل حقيقة أن الشمس تشرق من الشرق وتتدفق المياه إلى أسفل ، إنها حقيقتهم ، قانونهم! ، لم يفكروا أبدًا في أنه سيكون هناك يوم تتعرض فيه مدينتهم للهجوم “.

تحدثت ميليندا بإزدراء الماجوس مثل هؤلاء وصمة عار لعالمنا الماجوس ، حشرات! ، دعني أطهرهم! ” دفعت يداها إلى الأسفل ببرودة تامة.

بووم!

كا تشا!

قرقرت الأرض وأندفع عدد لا يحصى من ثعابين البرق ، وتضاعف سلوكهم الهائج عشرة أضعاف أثناء اندفاعهم نحو مدينة دوز.

بدت الأرض وكأنها تنحدر إلى ضغط لا شكل له ، وتشكل حفرة.

كان الأمر كما لو أن الهواء نفسه قد سُحق.

تحول عدد لا يحصى من المساعدين والبشر العاديين على الفور إلى ضباب دموي.

سقطت العاصفة الرعدية على مدينة دوز ، مما تسبب في خسائر فادحة في الرتب 2 و 3 الذين حالفهم الحظ بما يكفي للفرار.

الرعد المطهر! ، اغسل كل تلك القذارة! ” كان تعبير ميليندا قاسيًا ، وانتشر صوتها بشكل غريب على نطاق واسع.

ضرب البرق بعنف ، وحرث المدينة.

هذه المرأة مجنونة!” تقلصت عيون ليلين لأنه شعر بالقوة المخفية داخل تعويذة الرتبة الخامسة.

على الرغم من أنه لم يكن أي نوع من الماجوس الصالحين ، إلا أنه لن يقتل الناس بدون سبب على الإطلاق.

ارتكب جرائم القتل من أجل الفوائد.

جعلت تصرفات ميليندا الأمر يبدو وكأنها تنفس عن بعض المشاعر المكبوتة بعد فترة طويلة من الزمن.

لمس ليلين ذقنه ، وكان لديه بعض التخمينات الخاصة به.

يكفي!” في هذا المنعطف ، صرخ شخص مثل خادم للملك من بين هؤلاء الماجوس في ليلين والبقية حتى لو كنتم جميعًا من ماجوس القمر المشع ، لا يمكنكم أن تدوسوا على أرض بريكينغ داون بهذا الشكل! ، سوف يعاقبكم الملك شعلة اللهب! “.

كان عشرات من ماجوس نجم الفجر المحيطين بـ ليلين والباقي يرتدون أردية ماجوس محفورة عليها رونية اللهب ، كان تمشابهة للزي الرسمي.

كان هذا الماجوس الذي تحدث هو قائدهم.

هوهو! ، قال إنهم يريدون معاقبتنا ، أنا خائفة جداً!” غطت ميليندا فمها ، وتحول صوتها إلى صوت فتاة صغيرة.

كيف ستعاقبنا؟ ، مجرد حرق أرواحنا؟ ، لقد مر وقت طويل على هذه الجملة أليس لديكم إبداع؟ على الرغم من أنها بدت بريئة ، إلا أن ما قالته ميليندا تسبب في تراجع الماجوس المحيطين.

ماذا؟ ، ألن تأتي وتعاقبني؟ خطت ميليندا خطوة للأمام ، ولم يستطع عشرات الماجوس من حولها إلا التراجع وتقطر العرق البارد على وجوههم.

بينما كانوا تابعين الملك شعلة اللهب ، كانوا فقط نجم الفجر يواجهون خمسة ماجوس قمر مشع.

إذا كانت كارول أو يوجين أو القمر المشع الآخر موجودين ، فلديهم بالتأكيد الشجاعة للقيام بذلك ، ولكن الآن؟.

هيهي إذا لم تأتوا إلى هنا ، فسأذهب إلى هناك!” بدت عينا ميليندا تومضان ببرق أبيض ، وتحولت إلى عاصفة من الرياح.

ماذا تريد أن تفعل؟“.

لن أدعك تفعل ما تريدين! ، نطاق نجم الفجر! ، الفن الغامض … ” صرخ القائد ماجوس نجم الفجر ، بدأت تومض حلقات الضوء التي مثلت أربع تعويذات فطرية خلفه.

بوم!.

في تلك اللحظة ، وصلت ميليندا أمامه ورفعت ذراعيها ، وأخترق كفيها النحيفتين الشاحبتين دفاعاته الفطرية. تحت ذهوله من الحدث المفاجئ ، إنطفأت الحلقات من تعاويذه الفطرية.

أنت كيف هذا ممكن؟قام الماجوس القديم بصق الدم.

حتى أن رد الفعل العنيف الناجم عن مقاطعة تعويذته أدى إلى تصدع بحر وعيه.

قوة العزلة مرة أخرى؟ ، أنت حقًا تفتقر إلى الإبداع هزت ميليندا رأسها ، وأمسكته من رقبته.

ذروة القمر المشع! ، إنها ذروة ماجوس القمر المشع! ” تم تنفيذ كل ما فعلته ميليندا للتو بشكل رائع ، ولكن مع ذلك ، فإنه يتطلب قوة في ذروة المرتبة 5.

فقط هذا يكفي لقمع فن نجم الفجر الغامضة بل وحتى التسبب في رد فعل عنيف.

بعد أن أصبح هذا واضحًا ، حدق العديد من ماجوس نجم الفجر نحو ميليندا في خوف شديد.

إحمر وجه الماجوس الذي كان ممسوكًا من رقبته ، وهو ينطق بضع كلمات السالسيد الملك شعلة اللهب لن يسمح لكم بالنجاة!”.

سأنتظر ، حتى لو لم يأت سيدك من أجلي ، سأذهب للبحث عنه! ” ضحكت ميليندا.

أدت كلماتها الفظيعة إلى مزيد من الرهبة من جانب نجم الفجر.

تحذير! ، تحذير! ، ظهرت أعداد كبيرة من الأعداء ، الأعداء في الرتبة 5 ، تم تنشيط الدفاعات التلقائية ، إرسال فيلق الإنضباط دوى صوت آلي في ألسنة اللهب الذهبية في قلب مدينة دوز.

كان هذا هو الجني الروح الذي يتحكم في دفاعات المدينة.

المدافع الأدمنتينية العملاقة والرونية الدفاعية على أسوار المدينة التي لم يتم تدميرها بعد كانت تومض بالحياة بكلماتها.

بوووم!.

على مسافة قصيرة ، تقدمت جحافل من الماجوس مثل المد الأسود.

مم ردت في أقل من عشر ثوان وحتى أرسلت قوات أشاد ليلين.

هيهي… هذا هو فيلق النخبة للملك ، وفيلق النار القرمزي وفيلق الإنضباط ، إنه لأمر مؤسف أن يكون قادتهم جميعًا قد وقعوا بأيدينا … “قامت ميليندا بمسح المنطقة ، ثم سألت بازدراء أي منكم سيعتني بهذا؟ “.

في اللحظة التي أندفعت فيها إلى الأمام ، اندلع خط أسود في فيلق الإنضباط.

يمكن رؤية سيف أسود عملاق يتحرك بين القوات ، ويسفك الدماء ويلقي باللحم.

يبدو أن هجماتهم السحرية المرعبة لم يكن لها تأثير على السيف العملاق ، وسقط الفيلق على الفور في حالة من الفوضى.

كيكي منذ أن اختار كلارك فيلق الإنضباط ، سأذهب إلى فيلق النار القرمزي ، كذلك ، أنا بحاجة إلى عدد كبير من الأجسام الروحية كمكملات على أي حال … “ضحك جين القريب.

لقد بدا حاليًا وكأنه صورة ثلاثية الأبعاد ، ويزداد حجم جسده الباهت للغاية فجأة.

انتشرت أردية سوداء حول فيلق النار القرمزي مثل الستارة.

وو وو…مع صفير غريب ، إنهار ماجوس فيلق النار القرمزي واحدًا تلو الآخر ، وطفت أشعة من الضوء بدت وكأنها أرواح من رؤوسهم.

هذه الأشياء التي تشبه اللهب الأبيض امتصها الثوب الأسود.

سواء كانت من الرتبتين 1 و 2 من الماجوس ، أو حتى أسراب من الرتب 3 و 4 ، فقد انهار كل شيء تمامًا. عوى العديد من الماجوس وهم يلقون تعويذات مشرقة بشكل مذهل ، مع بعض فنون نجم الفجر الغامضة ، لكن جين منعهم بسهولة.

بدقة شديدة ، الرداء الأسود كان يمتص النفوس باستمرار.

تعويذة تستهدف الروح على وجه التحديد؟ومضت عيون ليلين.

على الرغم من أنه لا يمكنه التعامل إلا مع الماجوس الأقل من المرتبة الخامسة ، إلا أنه من الأفضل حصاد الضعفاء.

في مواجهتهم القصيرة ، انهارت كتيبتا النخبة من الملك شعلة اللهب تمامًا ، وحاول العديد من الماجوس على الفور الفرار.

تبادل ماجوس نجم الفجر القليلين في الزوايا النظرات ، وتوصلوا إلى تفاهم متبادل حيث تحولوا إلى خطوط من الضوء واختفوا.

لا اذهب …” كان الماجوس الذي كانت مليندا ممسكة به من رقبته لا يزال يكافح ، لكن لسوء الحظ ، كان بلا جدوى.

في حالة تم فيها القضاء على جحافل النخبة ، ولم يظهر الملك شعلة اللهب نفسه ، سيكون ماجوس نجم الفجر حمقى إذا استمروا في المخاطرة بحياتهم في هذا ومحاربة الأقمار المشعة.

دعوني أفعل شيئًا أيضًا وقف ليلين في الوقت الحالي ، وهو يحدق في المدافع العملاقة والدمى القوية التي يسيطر عليها جني روح المدينة.

سيكون الأمر غريبًا إذا لم أفعلضحك قليلاً ، وأخرج بضعة أنابيب اختبار رمادية من حقيبته وألقى بها في الهواء.

رن صوت الزجاج المحطم عندما اصطدمت أنابيب الاختبار في الهواء.

انتشر مسحوق أبيض من نقطة التأثير ، وأزداد حجمه بإستمرار حتى غطى كل مدينة دوز في لحظات قليلة.

قعقت المدافع العملاقة على جدران المدينة كما لو كانت تحت عبء لا يصدق ، وانهارت في النهاية لتكشف عن إطار تآكل تمامًا.

تشكلت طبقة سميكة من الصدأ على العديد من الدمى ، وكأن فترة طويلة من الزمن قد مرت.

لقد تحولوا إلى كومة ضخمة من خردة الحديد.

فقدت العديد من الأحرف الرونية بريقها ، وحتى صوت جني الروح من قلب مدينة دوز يبدو أنه فقد تشويشه ، كما لو كان هناك شيء قوي يتدخل فيه.

هيهي عمل جيد ليلين! ، إذا استمرت روح الجني في السيطرة على القوات الدفاعية للمدينة ، لكان من الممكن مقارنتها بالقمر المشع ، على الرغم من أننا لسنا خائفين من ذلك ، فمن الأفضل القضاء على مثل هذه المشاكل شجعته ميليندا بابتسامة على وجهها.

كيف عرفت؟إتسعت عيون القائد في الهواء بذهول.

لا تحتاج هذه المعلومات ، انظر كيف انهارت المدينة ، يجب أن تموت وتتعفن معها تنهدت ميليندا ، وخف الضوء في عينيه تدريجياً.

حفيف!

في هذه اللحظة حدث شيء غريب!.

انهار الفراغ الموجود بجانب ميليندا ، وظهرت شخصية نصف شفافة لتشكل حربة شوكة اخترقت بطنها.

انبعثت طاقة المرتبة الخامسة من هذا الرقم الشفاف ، حتى لو كان ذلك في القمر الجديد فقط.

كان هذا الهجوم المفاجئ كافياً لإيقاع ميليندا في ورطة!.

ومع ذلك ، ما زالت تضحك وهي ترمي جثة الخادم ، وظهر أمامها درع من الكريستال.

في المسافة ، أنهت جوانا فجأة تقاعسها.

انتشرت كميات كبيرة من الكروم في الفضاء ، ملتفة حول القاتل.

إذن أنت الورقة الرابحة المخفية لـ الملك شعلة اللهب ، القاتل القمر المشع؟ ، فقط مدينة دوز لديها عشرات من نجم الفجر والقمر المشع الذي يحرسها ، أنا مهتم أكثر بأرباحي المستقبلية! “.


إذا وجدت أي أخطاء يرجى السماح لي بمعرفة ذلك من خلال التعليقات حتى اتمكن من تحسينه في أقرب وقت ممكن.

ترجمة : Sadegyptian

رابط سيرفر الموقع على الديسكورد للتواصل مع الإدارة. وبالإضافة الى غرف لكل رواية من هنا

التعليقات

error: لايسمح بالنسخ من هذه الصفحة!!. وشكرا لتفهمكم.

الإعدادات

لا يعمل مع الوضع الليلي
إعادة الضبط